معجم معاني كلام العرب/ج2:حاء-جيم-خاء

من ويكي الكتب
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث


« معجم معاني كلام العرب
ج - ح - خ
»
أ - ب - ت - ث س - ش - ص


معجم دكتور عوف ( المختار من كلام العرب ) وضعه دكتور أحمد محمد عوف

الجزء الثاني[عدل]

جيم[عدل]

  • جئ :الجئ: الدعاء إلى الطعام والشراب والجئ: الشراب.
  • جأب : الحمار الغليظ، أو من وحشيه، والسرة، والأسد، وكل جاف غليظ. وجأب: كسب المال، باع المغرة.
  • جِئَةِ : الجِيَّةُ، مُشَدَّدَةً : قِطْعَةٌ تُرْقَعُ بها النَّعلُ، أو سَيْرٌ يُخَاطُ به، وقد أجاءَها.
  • جؤجؤ : الجؤجؤ: عظام صدر الطائر أوالصدر، والجمع الجآجئ .وقيل الجآجئ: مجتمع رؤوس عظام الصدر، وقيل: هي مواصل العظام في الصدر.وجؤجؤ السفينة والطائر: صدرهما.
  • جَأْجَأَ بِالإِبِلِ : دَعَاهَا للشُّرْبِ. وجئ جئ: أمر للابل بورود الماء، وهي على الحوض. وجؤجؤ: أمر لها بورود الماء، وهي بعيدة منه، وقيل هو زجر لا أمر بالمجئ.
  • جَأْجَاءُ، بالمَدِّ : الهَزِيمَة .ج: الجآجِئُ . وجَأْجَأَ بالإِبِلِ: دعَاها لِلشُّرْبِ بِجِئْ جِئْ، والاسْمُ: الجِيءُ، بالكسْرِ.
  • جأواء : عليها صدأ الحديد وسواده
  • جئوة : سير يخاط به
  • جؤوة : صدإ الحديد. والجؤوة: قطعة من الأرض غليظة حمراء في سواد. وجأى الثوب جأوا: خاطه وأصلحه.
  • جائب العين : الأسد.
  • جائفة :طعنة تبلغ الجوف.
  • جابئُ : الجَرَادُ.
  • جادى : طالب المطر
  • جادى : زعفران
  • جارحة : الصدر: الجارحة.
  • جارحة :الجارحة : البصر .
  • جَاسُوا : في قوله تعالى: {فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ أُولاهُمَا بَعَثْنَا عَلَيْكُمْ عِبَادًا لَنَا أُولِي بَأْسٍ شَدِيدٍ فَجَاسُوا خِلالَ الدِّيَارِ وَكَانَ وَعْدًا مَفْعُولًا} (5) الإسراء. الجَوْسُ: طلب الشيء باستقصاء.
  • جاسِياءُ : الصَّلابَةُ والغِلَظْ.
  • جَامِدَةً : في قوله تعالى: {وَتَرَى الْجِبَالَ تَحْسَبُهَا جَامِدَةً وَهِيَ تَمُرُّ مَرَّ السَّحَابِ صُنْعَ اللَّهِ الَّذِي أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ إِنَّهُ خَبِيرٌ بِمَا تَفْعَلُونَ} (88) النمل. الجُمودُ: الثبات والاستقرار، ضد التحرك.
  • جَامِدَةً :الجُمودُ : الثبات والاستقرار، ضد التحرك.
  • جانب : القصير القمئ منا ومن الخيل
  • جايِئَةُ: القَيْحُ والدَّمُ.
  • جايا : جايأني الرجل من قرب أي قابلني ومر بي
  • جُب :ّ في سورة يوسففي قوله تعالى (قال قائل منهم لا تقتلوا يوسف وألقوه في غيابت الجب يلتقطه بعض السيّارة إن كنتم فاعلين) .الجب هي البئر المطوية التي تُحفر لكي يتجمع فيها الماء من باطن الأرض. والبئر المطوية يأتيها استطراق الماء من أسفل
  • جب، بالضم : البئر، أو الكثيرة الماء البعيدة القعر، أو الجيدة الموضع من الكلأ، أو التي لم تطو، أو مما وجد لا مما حفره الناس، ج: أجباب وجباب وجببة. وجب الطلعة: داخلها.
  • جَبَأَ : ارْتَدَعَ، وكَرِهَ، وخَرَجَ، وتَوَارَى، وباعَ الجَأْبَ، أي: المَغْرَةَ،
  • جَبْءُ : الكَمْأَةُ، والأََكَمَةُ، ونُقَيْرٌ يَجْتَمِعُ فيه الماءُ ج: أجْبُؤٌ وجِبَأَةٌ . وأجْبَأَ المَكانُ: كَثُرَ بِهِ الكَمْءُ،
  • جبأ : جبأ عنه يجبأ: ارتدع. وجبأت عن الأمر: إذا هبته وارتدعت عنه. ورجل جباء بضم الجيم،: جبان. وجبأت عيني عن الشئ: نبت عنه وكرهته، فتأخرت عنه. وجبأ على القوم: طلع عليهم مفاجأة. وأجبأ عليهم: أشرف. ويقال: جبأ عن الشئ: توارى عنه، وأجبيته إذا واريته. والجبء: الكمأة الحمراء، .والجمع أجبؤ وجبأة وأجبأت الأرض: اي كثرت جبأتها، والجبء: نقرة في الجبل يجتمع فيها الماء، والجبأة: مقط شراسيف البعير إلى السرة والضرع. والإجباء: بيع الزرع قبل أن يبدو صلاحه، أو يدرك، تقول منه: أجبأت الزرع . وامرأة جبأى: قائمة الثد يين. وسمي الجراد الجابئ لطلوعه، يقال: جبأ علينا فلان أي طلع، والجابئ : الجراد. وجبأ الجراد: هجم على البلد. والجبأ: السهم الذي يوضع أسفله كالجوزة في موضع النصل، والجبأ: طرف قرن الثور.
  • جُبَّأُ، ٍ ويُمَدُّ : الجَبَانُ، ونَوْعٌ من السِّهامِ، وبالمَدّ: المَرْأةُ لا يَرُوعُكَ مَنْظَرُها،
  • جباء : المرأة، لا أليتين لها، أو التي لم يعظم صدرها وثدياها، أو التي لا فخذي لها.
  • جباب : القحط الشديد، وبالكسر: المغالبة في الحسن وغيره، وبالضم: القحط، والهدر الساقط الذي لا يطلب.
  • جباجب : الطبل. والمجابة: المغالبة، والمفاخرة في الحسن وفي الطعام.
  • جِبَاهُ : جمع جَبْهة، والجبهة: ما اكتنفها الجبينان، وهي موضع السجود من الرأس.
  • جِبَاهُهُمْ :في قوله تعالى {يَوْمَ يُحْمَى عَلَيْهَا فِي نَارِ جَهَنَّمَ فَتُكْوَى بِهَا جِبَاهُهُمْ وَجُنُوبُهُمْ وَظُهُورُهُمْ هَذَا مَا كَنَزْتُمْ لانْفُسِكُمْ فَذُوقُوا مَا كُنْتُمْ تَكْنِزُونَ} (25) التوبة. الجِبَاهُ: جمع جَبْهة، والجبهة: ما اكتنفها الجبينان، وهي موضع السجود من الرأس.
  • جبب : قطع السنام، أو أن يأكله الرحل فلا يكبر. بعير أجب، وناقة جباء،
  • جِبْت :في قوله تعالى {أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ أُوتُوا نَصِيبًا مِنَ الْكِتَابِ يُؤْمِنُونَ بِالْجِبْتِ وَالطَّاغُوتِ وَيَقُولُونَ لِلَّذِينَ كَفَرُوا هَؤُلاءِ أَهْدَى مِنَ الَّذِينَ آمَنُوا سَبِيلًا} (51) النساء. الجِبْتُ في أصل اللغة: الشيء الذي لا خير فيه، وأطلق على كل ما عُبد من دون الله تعالى، كالأصنام والكهّان والسحرة....
  • جبْتُ : الشيء الذي لا خير فيه، وأطلق على كل ما عُبد من دون الله تعالى، كالأصنام والكهّان والسحرة....
  • جبة : ثوب م، ج: جبب وجباب أو موصل ما بين الساق والفخذ، وفرس مجبب: ارتفع البياض منه إلى الجبب.
  • جبجب : ساح في الأرض.
  • جبجبة : أتان الضحل، وبضمتين: الزبيل من جلود، وبفتحتين، وبضمتين: الكرش يجعل فيه اللحم المقطع، أو هي الإهالة تذاب وتجعل في كرش، أو جلد جنب البعير يقور ويتخذ فيه اللحم. وماء جبجاب وجباجب: كثير. والجبجب : المستوي من الأرض.
  • جبوب : الأرض، أو وجهها، أو غليظها، والأجب: الفرج.
  • جبوب : وجه الأرض.
  • جَبِينِ : في قوله تعالى {فَلَمـَّا أَسْلَمـَا وَتَلـَّهُ لِلْجَبِيـنِ} (103) الصافات. الجَبين: فوق الصدغ، والجبينان هما جانبا الجبهة.
  • جَبين : فوق الصدغ، والجبينان هما جانبا الجبهة.
  • جُثُّ : ما ارتفع من الأرض، اجتثت من فوق الأرض: أي قُلعت، وأصله اقتُلعت جُثَّتُها.
  • جُثّةُ الشيء : شخصه الظاهر، ومنه جثة الإنسان، والجُثُّ: ما ارتفع من الأرض، اجتثت من فوق الأرض: أي قُلعت، وأصله اقتُلعت جُثَّتُها.
  • جحجب العدو : أهلكه، وفي الشئ: تردد، وجاء، وذهب. وجحجب: اسم.
  • جحدب : القصير.
  • جحرب، ويضم : القصير الضخم الجسم. وفرس جحرب وجحارب: عظيم الخلق. والجحربان، بالضم: عرقان في لهزمتي الفرس. جحنب، بالفتح: القصير، أو القصير القليل كالجحانب والشديد، والقدر العظيمة.
  • جحمة : عين .
  • جحمة : عين
  • جحيم :الجحيم :النار
  • جخابة : الأحمق، والثقيل اللحيم. والجخب، بالفتح: المنهوك الأجوف. وكهجف: البعير العظيم، الصنديد، والضعيف.
  • جخدب بالضم، والجخادب والجخادبة والجخادباء : الضخم الغليظ، وضرب من الجنادب ومن الجراد ومن الخنفساء ضخم.
  • جخدب، وجندب : الأسد.
  • جد يري الماء : مرض فيروسي معدٍ، من أعراضه وجود بقع على الجلد وحكة وضعف عام ورغبة في القيء وحمى وطفح جلدي
  • جَدُّ :الجدُّ هنا: العظمة والجلال.
  • جدب : المحل، والعيب، يجدبه ويجدبه. والجادب: الكاذب. والجندب والجندب والجندب: جراد م، واسم. وأجدب الأرض: وجدها جدبة، والقوم: أصابهم الجدب. ومكان جدب وجدوب ومجدوب وجديب، بين الجدوبة، وأرض جدبة وأرضون جدوب وجدب.
  • جدري : مرض معدٍ يسببه فيروس يؤدى إلى نزيف في الكلية والرئة
  • جذام :مرض معدٍ
  • جذبه : مده، كاجتذبه، والشئ: حوله عن موضعه، كجاذبه، وقد انجذب وتجاذب، والناقة: قل لبنها، فهي جاذب وجاذبة وجذوب، ج: جواذب وجذاب. وسير جذب: سريع. وبينه وبين المنزل جذبة: قطعة بعيدة. والجذب: جمار النخل، أو الخشن منه، كالجذاب، بالكسر. وجذب النخلة يجذبها: قطع جذبها. والجواذب، بالضم: طعام يتخذ من سكر ورز ولحم. وجاذبا: نازعا. وتجاذبا: تنازعا. واجتذبه: سلبه.
  • جَذْوَةٍ : في قوله تعالى {فَلَمَّا قَضَى مُوسَى الأَجَلَ وَسَارَ بِأَهْلِهِ آنَسَ مِنْ جَانِبِ الطُّورِ نَارًا قَالَ لأَهْلِهِ امْكُثُوا إِنِّي آنَسْتُ نَارًا لَعَلِّـي آتِيكُمْ مِنْهَا بِخَبَرٍ أَوْ جَذْوَةٍ مِنَ النَّارِ لَعَلَّكُمْ تَصْطَلُونَ}(29) القصص. الجَذْوَة: هي القطعة من الخشب بعد اشتعال النار فيها، أي الجمرة.
  • جَذْوَةٍ : قطعة من الخشب بعد اشتعال النار فيها، أي الجمرة.
  • جذور :الجذور في النبات إما أولية أو فرعية ، وإما تحت الأرض أو هوائية وإما مثبتة للنبتة فقط أو مخزنة للغذاء.. والجذع فيه القشرة وفيه اللب. والجذع يحمل الأوراق.
  • جَرُّ : الجذب والسحب بعنف.
  • جرأ : الجرأة: الشجاعة ،وجمع جريء: اجرياء، والجرئ: المقدام. وقد جرؤ يجرؤ جرأة وجراءة، وجراية، وجرائية ، واستجرأ وتجرا وجرأه عليه حتى اجترأ عليه جرأة .ويقال جرئ المقدم: أي جرئ عند الاقدام. وجرآء جمع جرئ . والجرية والجريئة: الحلقوم. والجريئة: القانصة، أو حوصلة الطائر.والجريئة: بيت يبنى من حجارة ويجعل على بابه حجر يكون أعلى الباب ويجعلون لحمة السبع في مؤخر البيت، فإذا دخل السبع فتناول اللحمة سقط الحجر على الباب فسده، وجمعها جرائئ.
  • جراب :المزود، أو الوعاء، ج: جرب وجرب وأجربة، ووعاء الخصيتين .
  • جرب : م، جرب، فهو جرب وجربان وأجرب، ج: جرب وجربى وجراب وأجارب. وأجربوا: جربت إبلهم.
  • جرب :حك معدٍ ينتقل عن طريق لمس المريض
  • جرباء : السماء، أو الناحية التي يدور فيها فلك الشمس والقمر، والأرض.
  • جربه تجربة : اختبره. ورجل مجرب: عرف الأمور. ودراهم مجربة: موزونة.
  • جرجبه : أكله. والجرجب والجرجبان: الجوف. والجراجب: الإبل العظام.
  • جردب : أكل، ونهم، ووضع يده على الطعام لئلا يتناوله غيره، أو أكل بيمينه ومنع بشماله، فهو جردبان وجردبان وجردبي ومجردب. وجردبان:: حافظ الرغيف، أو الجردبان والجردبي: الطفيلي. والجرداب، بالكسر: وسط البحر.
  • جرشب : هزل، أو مرض ثم اندمل، والمرأة: ولت، أو بلغت الهرم أو خمسين. والجرشب، بالضم: القصير.
  • جرْعُ : شرب الماء، وتَجَرُّعُهُ: شُربه بتكلُّف.
  • جرعب : الجافي، كالجرعيب، بالكسر، والغليظ، والشديدة من الدواهي. وجرعب الماء: شربه جيدا. والجرعوب: الضخم، الشديد الجرع للماء. واجرعب: صرع.
  • جُرُفٍ : في قوله تعالى: {أَفَمَنْ أَسَّسَ بُنْيَانَهُ عَلَى تَقْوَى مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَانٍ خَيْرٌ أَمْ مَنْ أَسَّسَ بُنْيَانَهُ عَلَى شَفَا جُرُفٍ هَارٍ فَانْهَارَ بِهِ فِي نَارِ جَهَنَّمَ وَاللَّهُ لا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ} (109) التوبة.الجُرُف: المكان الذي يأكله الماء من سيل وغيره، فيجرفه أي يذهب به.
  • جُرُفٍ : الجُرُف : المكان الذي يأكله الماء من سيل وغيره، فيجرفه أي يذهب به.
  • جَرِيءُ والمُجْتَرِئُ: الأْسَدُ.
  • جَرِيْئَةُ : بَيْتٌ يُصْطادُ فيه السِّباعُ، ج: جَرَائِئُ.
  • جريئة : بيت يصطاد فيه السباع
  • جريب : مكيال قدر أربعة أقفزة، ج: أجربة وجربان. والجربة، بالكسر: المزرعة، والقراح من الأرض، أو المصلحة لزرع أو غرس،.
  • جزء :قسّم المسلمون القرآن إلى ثلاثين قسما وكل قسمٍ سمّوه جزءا، والجزء إلى أربعة أحزاب.
  • جُزْءُ : البَعْضُ، ويُفْتَحُ، ج: أجْزاءٌ، . وجَزَأَهُ :قَسَّمَهُ أجْزاءً، كَجَزَّأَهُ،
  • جزأ : الجزء والجزء: البعض، والجمع أجزاء وجزأ الشئ جزءا وجزأه: جعله أجزاء، وكذلك التجزئة. وجزأ المال بينهم : قسمه. وأجزأ منه جزءا: أخذه. والجزء النصيب، وجمعه أجزاء، وفي الحديث: قرأ جزأه من الليل، الجزء: النصيب والقطعة من الشئ . ويقال: جزأت المال بينهم وجزأته: أي قسمته.والمجزوء من الشعر: ما حذف منه جزآن وجزأ الشعر جزءا وجزأه: حذف منه جزأين. وجزأ بالشئ وتجزأ: قنع واكتفى به، وأجزأه الشئ: كفاه.وتجزأت به: بمعنى اكتفيت.وجزئت الإبل: إذا اكتفت بالرطب عن الماء. وظبية جازئة: استغنت بالرطب عن الماء. والجوازئ: البقر والظباء التي جزأت بالرطب عن الماء .والجزأة: أصل مغرز الذنب، وخص به بعضهم أصل ذنب البعير من مغرزه. والجزأة بالضم: نصاب السكين
  • جزاء :الجزاء: جزاء العمل، وأخذ استحقاقه
  • جزب بالكسر : النصيب، وبالضم: العبيد.
  • جزل :أجزل في العطاء إذا أوسعه
  • جَزيءُ : مُجْزِئُ.
  • جَسَّ الشيء : أي مَسَّه من أجل فحصه، والتجسس : التنقيب عن بواطن الأمور وتتبعها، والمقصود هنا النهي عن تتبع عورات الناس وأسرارهم.
  • جسأ : جسأ الشئ يجسأ جسوءا وجسأة، فهو جاسئ: صلب وخشن. والجاسياء: الصلابة والغلظ. وجبل جاسئ وأرض جاسئة ونبت جاسئ: يابس. ويد جسآء: صلبت من العمل. وجسأت يده من العمل تجسأ جسأ: صلبت، والاسم الجسأة. وجسأت يد الرجل جسوءا: إذا يبست، وكذلك النبت إذا يبس، فهو جاسئ فيه صلابة وخشونة. وجسئت الأرض . والجسء: الجلد الخشن. ومكان جاسئ وشاسئ: غليظ. والجسأة في الدواب: يبس المعطف، ودابة جاسئة القوائم.
  • جسء : جلد خشن والماء الجامد.
  • جَسْءِ : وهو الجَلَدُ الخَشِنُ، والماءُ الجامِدُ.
  • جُسْأَةُ : بالضَّمِّ: يُبْسُ المَعْطِفِ.
  • جسرب : الطويل.
  • جشأ : جشأت نفسه تجشأ جشوءا: ارتفعت ونهضت إليه وجاشت من حزن أو فزع. وجشأت: ثارت للقئ.وجشأت الي نفسي أي خبثت من الوجع مما تكره. و جشأت نفسي إذا نهضت من حزن أو فزع. وجشأ الرجل إذا نهض من أرض إلى أرض.وقد جشأ الليل والبحر إذا أظلم وأشرف عليك. وجشاء الليل والبحر: دفعته. والتجشؤ: تنفس المعدة عند الامتلاء. وجشأت المعدة وتجشأت: تنفست . و الجشأة هبوب الريح عند الفجر وجشأت الغنم: صوت تخرجه من حلوقها .والجش ء: القضيب، وقوس جشء: مرنة خفيفة، والجمع أجشاء وجشآت. وجشأ فلان عن الطعام: إذا اتخم فكره الطعام. وجشأت الوحش: ثارت ثورة واحدة. وجشأ القوم من بلد إلى بلد: خرجوا.وجشؤوا: نهضوا من أرض إلى أرض. واجتشأ البلاد واجتشأته: لم توافقه .
  • جشء : كثير، ج: أجشاء وجشآت. والتجشؤ: تنفس المعدة، كالتجشئة، جفاء: باطل
  • جشب الطعام : فهو جشب وجشب ومجشاب وجشيب ومجشوب، أي: غليظ، أو بلا أدم. وجشبه: طحنه جريشا. والجشب، بالضم: قشور الرمان.
  • جشوب : المرأة الخشنة القصيرة. والجشيب: الخشن الغليظ البشع من كل شئ، والسيئ المأكل، وقد جشب جشوبة.
  • جعباء : الضخمة الكبيرة.
  • جعبة : كنانة النشاب، ج: جعاب. وجعبها: صنعها. والجعاب: صانعها. والجعابة: صناعته. وجعبه: قلبه، وجمعه، وصرعه، كجعبه، وجعبأه فانجعب، وتجعب وتجعبى. والجعب: الكثيبة من البعر، وبالضم: ما اندال من تحت السرة إلى القحقح. جعبي: نمل أحمر، ج: جعبيات، وبخط بعضهم. والأجعب: البطين، الضعيف العمل.
  • جعبوب : الضعيف لا خير فيه، أو النذل، أو القصير الدميم،
  • جعبي: نمل أحمر، ج: جعبيات، وبخط بعضهم.
  • جعثب والجعثبة : الحرص، والشره.
  • جعدبة، بالضم : نفاخات الماء، وبيت العنكبوت
  • جعشب، بالشين المعجمة : الطويل الغليظ.
  • جعنب : القصير.
  • جعوة : لون الأجأى وهو سواد في غبرة وحمرة، وقيل غبرة في حمرة.
  • جفأ : جفأ الرجل : صرعه، وأجفأ به: طرحه. وجفأ به الأرض: ضربها به. وجفأ البرمة في القصعة: أكفأها، أو أمالها فصب ما فيها، ولا تقل أجفأتها. واسم الزبد: الجفاء., ، يقال: جفأ الوادي جفأ: إذا رمى بالزبد والقذى.. والجفاء: الباطل. وجفأ الوادي: مسح غثاءه. الجفاء: ما جفأه الوادي: إذا رمى به، وجفأت الغثاء عن الوادي وجفأت القدر أي مسحت زبدها الذي فوقها من غليها، وتصغير الجفاء: جفئ، وتصغير الغثاء: غثي بلا همز. وجفأ الباب جفأ وأجفأه: أغلقه. وقيل: جفأ النبت واجتفأه: جزه
  • جَفَأَهُ : صَرَعَهُ
  • جُفَاءُ : الباطِلُ، والسَّفِينَةُ الخالِيَةُ.
  • جُفَاءً : في قوله تعالى: {فَأَمَّا الزَّبَدُ فَيَذْهَبُ جُفَاءً وَأَمـَّا مـَا يَنْفَعُ النـَّاسَ فَيَمْكُـثُ فِي الأَرْضِ كَذَلِكَ يَضْرِبُ اللَّهُ الأَمْثَالَ}(17) الرعد. الجُفاء: الغُثاء الذي يرميه السيل على ضفتي الوادي، ولا ينتفع به.
  • جُفَاءً :الجُفاء: الغُثاء الذي يرميه السيل على ضفتي الوادي، ولا ينتفع به.
  • جِفَانٍ :الجِفَان : جمع جَفنة، وهي الوعاء، وخصت بوعاء الطعام.
  • جِفَانٍ: في قوله تعالى {يَعْمَلُونَ لَهُ مَا يَشَاءُ مِنْ مَحَارِيبَ وَتَمَاثِيلَ وَجِفَانٍ كَالْجَوَابِ وَقُدُورٍ رَاسِيَاتٍ اعْمَلُوا آلَ دَاوُدَ شُكْرًا وَقَلِيلٌ مِنْ عِبَادِيَ الشَّكُورُ} (13) سبأ. الجِفَان: جمع جَفنة، وهي الوعاء، وخصت بوعاء الطعام.
  • جَفوُ : الارتفاع والتباعد، وتجافى جنبه عن الفراش أي نبا عنه.
  • جل : بالضم معظم الشئ
  • جل : بالضم معظم الشئ
  • جَلأَ بالرَّجُلَِ جَلاءً، وجَلاءَةً: صَرَعَهُُ.
  • جلأ : جلأ بالرجل يجلأ به جلأ وجلاءة: صرعه. وجلأ بثوبه جلاء: رمى به.
  • جلاب : ماء الورد.
  • جلب : ما جلب من خيل أو غيرها، كالجليبة والجلوبة، ج: أجلاب،
  • جلبان : نبت، ويخفف
  • جلبة، بالضم : القشرة تعلو الجرح عند البرء، والقطعة من الغيم، والحجارة تراكم بعضها على بعض فلم يبق فيها طريق للدواب، والقطعة المتفرقة من الكلأ، والسنة الشديدة، والعضاه المخضرة، وشدة الزمان والجوع، وجلدة تجعل على القتب، وحديدة تكون في الرحل، وحديدة يرقع بها القدح، والعوذة تخرز عليها جلدة.وجلبه يجلبه ويجلبه جلبا وجلبا، واجتلبه: ساقه من موضع إلى آخر، فجلب هو وانجلب. واستجلبه: طلب أن يجلب له. والجلب: ما جلب من خيل أو غيرها، كالجليبة والجلوبة، ج: أجلاب، واختلاط الصوت، كالجلبة، جلبوا يجلبون ويجلبون، وأجلبوا وجلبوا. وجلب لأهله: كسب، وطلب، واحتال. والجلوبة: ذكور الإبل، أو التي يحمل عليها متاع القوم، الجمع والواحد سواء. ورعد مجلب: مصوت. وامرأة جلابة ومجلة وجلبانة وجلبانة وجلبنانة وجلبنانة: مصوتة، صخابة، مهذارة، سيئة الخلق ورجل جلبان وجلبان: ذو جلبة. وجلب الدم يبس وتوعد بشر. والجلبة، بالضم: القشرة تعلو الجرح عند البرء، والقطعة من الغيم، والحجارة تراكم بعضها على بعض فلم يبق فيها طريق للدواب، والقطعة المتفرقة من الكلأ، والسنة الشديدة، والعضاه المخضرة، وشدة الزمان والجوع، وجلدة تجعل على القتب، وحديدة تكون في الرحل، وحديدة يرقع بها القدح، والعوذة تخرز عليها جلدة، .والجلب: الجناية.والجلباب القميص، وثوب واسع للمرأة دون الملحفة، أو ما تغطي به ثيابها من فوق كالملحفة، أو هو الخمار.
  • جلجلان : القلب
  • جلجلان :القلب
  • جلجلان : قلب .والحماطة معناها الحب
  • جلحاب، بالكسر : الشيخ الكبير، والضخم الأجلح
  • جلدب : الصلب الشديد.
  • جلظأ : المجلنظي المسبطر في اضطجاعه فيقال: اجلنظأت، ومنهم من يقول: اجلنظيت.
  • جلعب والجلعابة، بفتحهما، والجلعبى : الجافي الشرير. وجلعبى العين: شديد البصر. والجلعباة: الناقة الشديدة في كل شئ، والهرمة التي قوست وولت كبرا. والجلعبانة، بكسر الجيم واللام: الجلبنانة. واجلعب: اضطجع، وامتد، وذهب، وكثر، وجد في السير.
  • جلنباة : السمينة.
  • جلهوب، بالضم : المرأة العظيمة الركب. والجلهاب، بالكسر: الوادي.
  • جلوبة : ذكور الإبل، أو التي يحمل عليها متاع القوم، الجمع والواحد سواء.
  • جلوكوما :الجلوكوما هو أحد أمراض العين وفيها يقل حجم الشبكية ويزداد الضغط داخل العين مما قد يؤدى إلى العمى
  • جَمُّ : كثير، من جُمّة الماء، أي معظمه ومجتمعه.
  • جَمِئَ عليه : غَضِبَ.
  • جَمَأُ والجَمَاءُ : الشَّخْصٌ.
  • جمأ : جمئ عليه: غضب. وتجمأ في ثيابه: تجمع. وتجمأ على الشئ: أخذه فواراه.
  • جَمًّا :في قوله تعالى: {وَتُحِبُّونَ الْمَالَ حُبًّا جَمًّا} (20) الفجر. الجَمُّ: الكثير، من جُمّة الماء، أي معظمه ومجتمعه.
  • جماعة القوم يعدون للقتال .وجماعة عادية أو ظالمة
  • جَمَحَ : أسرع، والدابة الجَموح : التي لا يرُدُّها لجام، والجُموحُ: النفور بإسراع، وهو أبلغ من النشاط.
  • جمرات :الجمرات مكان رمي الجمار، وهو ركن من أركان الحج، والجمار ثلاث: الجمرة الأولى والوسطى، وهما قرب مسجد الخيف مما يلي مكة، والجمرة الكبرى، وتسمى جمرة العقبة، وهي في آخر منًى مما يلي مكة.
  • جمرة : جَذْوَةٍ َ
  • جنأ : جنأ عليه يجنأ جنوءا وجانأ عليه وتجانأ عليه: أكب. وجنأت المرأة على الولد: أكبت عليه. ورجل أجنأ بين الجنإ، أي أحدب الظهر. أي جنأ ظهره جنوءا ،
  • جَنْآءُ : شَاةُ ذَهَبَ قَرْناها أُخُراً.
  • جنآء : شاة ذهب قرناها.
  • جناب : الفناء، والرحل.
  • جنب والجانب والجنبة : شق الإنسان وغيره، ج: جنوب وجوانب وجنائب. وجنب: شكا جنبه. ورجل جنيب: كأنه يمشي في جانب متعقبا. وجانبه مجانبة وجنابا: صار إلى جنبه، وباعده. و الجنب :الوقيعة والشتم. وجار الجنب: اللازق بك إلى جنبك. والصاحب بالجنب: صاحبك في السفر. والجار الجنب، بضمتين: جارك من غير قومك. والمجنبة، بفتح النون: المقدمة. والمجنبتان، بالكسر: الميمنة والميسرة. وجنبه جنباومجنبا: قاده إلى جنبه، فهو جنيب ومجنوب ومجنب. والجانب والجنب، بضمتين، والأجنبي والأجنب: الذي لا ينقاد، والغريب، والاسم: الجنبة والجنابة. وجنبه وتجنبه واجتنبه وجانبه وتجانبه: بعد عنه، وجنبه إياه، وجنبه وأجنبه. ورجل جنب: يتجنب قارعة الطريق مخافة الأضياف. والجنبة: الاعتزال، والناحية. والجنابة: المني، وقد أجنب وجنب وجنب وأجنب واستجنب، وهو جنب، يستوي للواحد والجميع. والجناب: الفناء، والرحل، والناحية.و سحابة مجنوبة: هبت بها الجنوب. والتجنيب: انحناء وتوتير في رجل الفرس. والجنيب: تمر جيد.
  • جنحاب، بالكسر وبالمهملة : القصير الملزز.
  • جَنَى :جنىالجنتين:ثمارالجنتين
  • جنيب : تمر جيد.
  • جنين :الطفل قبل الولادة ، وبالتقريب هو الجنين بعد فترة من ستة إلى ثمانية أسابيع بعد الحمل وقبل الولادة
  • جنين :المرحلة الأولى من عملية نمو الجنين وبالتحديد الست إلى ثمانية أسابيع الأولى بعد عملية إخصاب البويضة
  • جَوّ : الهواء البعيد من الأرض، وجو كل شيء داخله وباطنه.
  • جَوِّ : في قوله تعالى: {أَلَمْ يَرَوْا إِلَى الطَّيْرِ مُسَخَّرَاتٍ فِي جَوِّ السَّمَاءِ مَا يُمْسِكُهُنَّ إِلاّ اللَّهُ إِنَّ فِـي ذَلِكَ لآياتٍ لِقَوْمٍ يُؤْمِنُـونَ} (79) النحل. الجَوّ: الهواء البعيد من الأرض، وجو كل شيء داخله وباطنه.
  • جواء : جواء القدر سوادها. وجمع الجواء أجوية.
  • جوائب : الأخبار الطارئة.
  • جَوَارِ : ا لْجَوَارِ : السـفن الجارية في الماء مُنشَآتُ : الْمُنشَآتُ : المصنوعات المرفوعات .
  • جَوَازِئُ: الوحْشُ.
  • جوب : الخرق، كالاجتياب، والقطع، والدلو العظيمة، ودرع للمرأة، والترس. والإجاب والإجابة والجابة والمجوبة، والجيبة، بالكسر: الجواب. والجوبة: الحفرة، والمكان الوطئ في جلد، وفجوة ما بين البيوت، أو فضاء أملس بين أرضين، ج: جوب، والجوائب: الأخبار الطارئة. وانجابت الناقة: مدت عنقها للحلب. واستجوبه، واستجابه، واستجاب له. وتجاوبوا جاوب بعضهم بعضا. واجتاب القميص: لبسه، واجتاب البئر: احتفرها. وجبت القميص أجوبه وأجيبه، وجوبته: عملت له جيبا. وأرض مجوبة: أصاب المطر بعضها والجائب العين: الأسد.
  • جورب : لفافة الرجل، ج: جواربة وجوارب. وتجورب: لبسه. وجوربته: ألبسته إياه.
  • جَوْسُ : طلب الشيء باستقصاء، و جاس أي دخل وتوسط ووطئ وتردد.
  • جَوْفُ : المطمئن من الأرض، وجوف الإنسان بطنه، والأجوفان البطن والفرج، والجائفة الطعنة التي تبلغ الجوف.
  • جَوْفِهِ :في قوله تعالى: {مَا جَعَلَ اللَّهُ لِرَجُلٍ مِنْ قَلْبَيْنِ فِي جَوْفِهِ} (4) الأحزاب. الجَوْفُ: المطمئن من الأرض، وجوف الإنسان بطنه، والأجوفان البطن والفرج، والجائفة الطعنة التي تبلغ ال
  • جَيْءُ :الجِيءُ: الدُّعَاءُ إلى الطَّعامِ والشَّرَابِ.
  • جَيَّأَ القِرْبَةَ : خَاطَهَا.
  • جَيْئَةُ : المَوْضِعُ يَجْتَمِعُ فيه المَاءُ،
  • جيئة : موضع يجتمع فيه الماء
  • جياء :جئاوة وجياء وجياءة: وعاء توضع فيه القدر
  • جياءة : جياء
  • جيب : تجويف أو فجوة في العظام أو أي عضو
  • جيب بالكسر : جيب القميص ونحوه، بالفتح: (طوقه، ج: جيوب. جيوب.. وجيب الأرض: مدخلها.
  • جية : مشددة قطعة ترقع بها النعل، أو سير يخاط به
  • جِيدُ : العنق، وتجمع على أجياد.
  • جِيدِهَا : في قوله تعالى {فِي جِيدِهَا حَبْلٌ مِنْ مَسَدٍ} (5) المسد. الجِيدُ: العنق، وتجمع على أجياد.
  • جينات : الجينات في الحامض النووي على الخيطين. والجينات زوجان دائما كل منهما يحمل صفة، فإما أن تكون سائدة سائدة أو ضعيفة ضعيفة أو سائدة ضعيفة، والجينات مسئولة عن حمل المعلومات التي تخص الفرد، تصنع بناء على معلوماتها الأنزيمات أول الأمر وهي التي تختزن صفات الفرد من لون العين والجلد والطول والبدانة والذكاء.. الخ وهي التي تورث الحيوان في المني والبويضة.

حاء[عدل]

  • حأحأ : حأحأ بالتيس: دعاه.
  • حاجب : الحاجب: المانع عن السلطان، والحاجبان في الرأس لكونهما كالحاجبين للعين في الذب عنهما.
  • حاجب : الشعر النابت على العظم، ج: حواجب
  • حاجبان: العظمان فوق العينين بلحمهما وشعرهما.
  • حادثة : انظر : حدث .
  • حادى : من حدا الابل كدعا يحدوها إذا ساقها وغنى لها ليحصل لها نشاط وارتياح في السير
  • حادى : من حدا الابل ويحدوها إذا ساقها وغنى لها
  • حاصب : الحاصب: ريح تحمل التراب، أو هو ما تناثر من دقاق الثلج والبرد، والسحاب الذي يرمي بهما.
  • حاصباً :ريحاً رمتهم بالحجارة والحصباء
  • حافل : بحاء مهملة . و يقال حفل القوم واحتفلوا اجتمعوا وهذا محفل القوم ومحتفلهم وشاع الحديث في المحافل وحفل الماء في الوادي كثر وسال وضرع حافل وضروع حفل وحوافل وحفل الشاة ونحوها جمع لبنها في ضرعها لترى حافلا . واحتفل في الامر اجتهد وأحفل الفرس في جريه جد فيه وحفلت السماء جد وقطع المطر وطريق محفل عظيم مستبين
  • حالئة : حية خبيثة.
  • حالئة : ضرب من الحيات تحلأ لمن تلسعه السم
  • حامض نووي : الحامض النووي جزيء (دنا )DNA عبارة عن خيطين أو شريطين واحد من الأب والثاني من الأم وكل منهما مطابق للآخر مختلف عنه ولكنه يطابق. وهو أصل الحياة لأنه قادر على أن يصنع نسخا لنفسه شبيهه بالأصل ولأنه يحمل المعلومات الدقيقة عن صفات الكائن الحي. وفي هذا الحامض وعلى الخيطين توجد الجينات .
  • حاملات :الحاملات السـحاب.

الجاريات :الجاريات :السفن

  • حب : الوداد، كالحباب والحب، بكسرهما، والمحبة والحباب بالضم. أحبه، وهو محبوب، وأحببته واستحببته. والحبيب والحباب، بالضم، والحب، بالكسر، والحبة، بالضم: المحبوب، وجمع الحب: أحباب وحبان وحبوب وحببة وحب، بالضم، عزيز، أو اسم جمع. وحبتك، بالضم: ما أحببت أن تعطاه، أو يكن لك. والحبيب: المحب.. وحبذا الأمر: هو حبيب، جعل " حب " و " ذا " كشئ واحد، وهو اسم، وما بعده مرفوع به، ولزم " ذا " " حب "، وجرى كالمثل، بدليل قولهم في المؤنث: حبذا، لا حبذه. وحب إلي هذا الشئ حبا، وحببه إلي: جعلني أحبه. وحبابك كذا، أي: غاية محبتك، أو مبلغ جهدك. وتحابوا: أحب بعضهم بعضا، وتحبب: أظهره. وحبان وحبان وحبان وحبيب وحبيب، مصغرا، وحبة، بالفتح، وحباحب، بالضم: أسماء. وأحب البعير: برك فلم يثر، أو أصابه كسر أو مرض فلم يبرح مكانه حتى يبرأ أو يموت، وأحب فلان: برئ من مرضه، وأحب الزرع: صار ذا حب. واستحبت كرش المال: أمسكت الماء، وطال ظمؤها. والحبة: واحدة الحب، ج: حبات وحبوب وحبان،. وبالضم: المحبة. وبالكسر: بزور البقول والرياحين، أو نبت في الحشيش صغير، (أو الحبوب المختلفة من كل شئ، أو بزر العشب)، أو جميع بزور النبات وواحدها: حبة، بالفتح. وحبة القلب: سويداؤه أو مهجته، أو ثمرته، أو هنة سوداء فيه.وحباب الماء والرمل: معظمه، كحببه وحببه. والحب: الجرة، أو الضخمة منها، أو الخشبات الأربع توضع عليها الجرة ذات العروتين، ج: أحباب وحببة وحباب. وأم حباب: الدنيا.. والتحبب: أول الري. والحباحب: السريعة الخفيفة .والحبة: القطعة من الشئ، ومن الوزن: م. والتحاب: التواد. واستحبه عليه: آثره.
  • حب :الحب والحبة يقال في الحنطة والشعير.قال تعالى: }كمثل حبة أنبتت سبع سنابل في كل سنبلة مائة حبة{ [البقرة/261]، وقال تعالى: }إن الله فالق الحب والنوى{ [الأنعام/95]، وقوله تعالى: }فأنبتنا به جنات وحب الحصيد{ [ق/9]، أي: الحنطة وما يجري مجراها.
  • حبأ : الحبأ: جليس الملك وخاصته، والجمع أحباء، حبأة: لوح الإسكاف المستدير، وجمعها حبوات
  • حبأ : جليس الملك، وخاصته، ج: أحباء.
  • حبأة : طينة سوداء.
  • حبة القلب : سويداؤه أو مهجته، أو ثمرته، أو هنة سوداء فيه.
  • حبحبة : جري الماء قليلا
  • حبذا الأمر: هو حبيب، جعل " حب " و " ذا " كشئ واحد، وهو اسم، وما بعده مرفوع به، ولزم " ذا " " حب "، وجرى كالمثل، بدليل قولهم في المؤنث: حبذا، لا حبذه.
  • حبط :حبط بطن الرجل إذا انتفخ
  • حبط :قال تعالى: }حبطت أعمالهم{ [المائدة/53]،و قال تعالى: }وسيحبط أعمالهم{ [محمد/32]، وحبط العمل: أن تكون الأعمال دنيوية فلا تغني في القيامة .والثاني: أن تكون أعمالا أخروية، لكن لم يقصد بها صاحبها وجه الله تعالى . وأصل الحبط من الحبط، وهو أن تكثر الدابة أكلا حتى ينتفخ بطنهان.
  • حُبُك : في قوله تعالى: {وَالسَّمَاءِ ذَاتِ الْحُبُكِ} (7) الذاريات. الحَبْكُ: الإحكام والشد، (ذات الحبك) أي ذات الطرائق المحكمة. والاحْتِباك: شد الإزار.
  • حُبك : ا لْحُـبُكِ: الطرائق الجميلة، المتقنة النظام.
  • حبك :قال تعالى: }والسماء ذات الحبك{ [الذاريات/7]، هي ذات الطرائق فمن الناس من تصور منها الطرائق المحسوسة بالنجوم والمجرة، ومنهم من اعتبر ذلك بما فيه من الطرائق المعقولة المدركة بالبصيرة .وأصله من قولهم: بعير حبوك القرا (القرا: الظهر)، أي: محكمة، والاحتباك: شد الإزار.
  • حَبْكُ : الإحكام والشد، (ذات الحبك) أي ذات الطرائق المحكمة. والاحْتِباك : شد الإزار.
  • حبل :الحبل معروف، قال تعالي : }في جيدها حبل من مسد{ [المسد/5]، وشبه به من حيث الهيئة حبل الوريد وحبل العاتق، والحبل: المستطيل من الرمل، أو كل ما يتوصل به إلى شيء. قال عز وجل: }واعتصموا بحبل الله جميعا{ [آل عمران/103]،وقوله تعالى: }ضربت عليهم الذلة أينما ثفقوا إلا بحبل من الله وحبل من الناس{ [آل عمران/112].والحبالة:حبل الصائد، جمعها: حبائل . والمحتبل والحابل: صاحب الحبالة، وقيل وقع حابلهم على نابلهم: ثار حابلهم على نابلهم أي: أوقدوا بينهم الشر.
  • حتأ : حتأت الكساء حتأ: إذا فتلت هدبه وكففته ملزقا به. وحتأ الثوب يحتؤه حتأ وأحتأه: خاطه. وحتأ العقدة وأحتأها: شدها. وحتأ المرأة يحتؤها حتأ: نكحها، وكذلك خجأها.
  • حَتْمُ : اللزوم والإيجاب، وقيل هو القضاء المقدّر.
  • حتم :الحتم: القضاء المقدر.
  • حَتْمًا :في قوله تعالى {وَإِنْ مِنْكُمْ إِلا وَارِدُهَا كَانَ عَلَى رَبِّكَ حَتْمًا مَقْضِيًّا} (71) مريم.الحَتْمُ: اللزوم والإيجاب، وقيل هو القضاء المقدّر.
  • حتى :حتى حرف يجر به تارة كإلى، لكن يدخل الحد المذكور بعده في حكم ما قبله، ويعطف به تارة، ويستأنف به تارة، نحو: أكلت السمكة حتى رأسها، ورأسها، ورأسها قال تعالى: }ليسجننه حتى حين{ [يوسف/35]، و }حتى مطلع الفجر{ [القدر/5]. ويدخل على الفعل المضارع فينصب ويرفع، وفي كل واحد وجهان: فأحد وجهي النصب: إلى أن. والثاني: كي. وأحد وجهي الرفع أن يكون الفعل قبله ماضيا، نحو: مشيت حتى أدخل البصرة، أي: مشيت فدخلت البصرة. والثاني: يكون ما بعده حالا، نحو: مرض حتى لا يرجونه، وقد قرئ: }حتى يقول الرسول{ [البقرة/214]، بالنصب والرفع (قرأ بالرفع نافع وحده، والباقون بالنصب)، وحمل في كل واحدة من القراءتين على الوجهين. وقيل: إن ما بعد (حتى) يقتضي أن يكون بخلاف ما قبله، نحو قوله تعالى: }ولا جنبا إلا عابري سبيل حتى تغتسلوا{ [النساء/43] .

حث :الحث: السرعة، قال الله تعالى: }يطلبه حثيثا{ [الأعراف/54].

  • حَثُّ : السرعة والحض. حث حَثِيثاً
  • حثرب الماء : كدر، والبئر: كدر ماؤها، واختلط بالحمأة. والحثربة، بالكسر: الحثرمة: نبات سهلي، أو لا ينبت إلا في جلد، والماء الخاثر.
  • حثل عضلي : مرض وراثي يتميز بحدوث ضمور في العضلات
  • حثلب، بالكسر : عكر الدهن أو السمن.
  • حَثِيثًا : في قوله تعالى {إِنَّ رَبَّكُمُ اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ يَطْلُبُهُ حَثِيثًا} (54) الأعراف. الحَثُّ: السرعة والحض.
  • حج : الحج ، كالصلاة والصوم والزكاة ، ركن من أركان الإسلام الرئيسية { ولله على الناس حج البيت من استطاع إليه سبيلا}. وإن قريشاً وعرب مكة وكثيرين سواهم من المشركين كانوا هم أيضاً يحجون البيت ويعتمرون . و العرب كانت لها محجات متعددة منها بيت اللات وكعبة نجران وكعبة شداد الأيادى وكعبة غطفان، بيت ثقيف.و كعبة ذي الشرى وكعبة ذي غابة .كما كانوا يحجون إلى الكعبة المكية ، وبيت اللات في الطائف ،وبيت العزى قرب عرفات وبيت مناة وغيرها كثير.وكان الحج معتاداً في شهر ذي الحجة .وكان الحج عند العرب الجاهليين .فبالنسبة إلى التجار فإنهم يستعدون له عند حضورهم الموسم في سوق عكاظ ، فإذا انتهت أيامه ذهب من أراد منهم إلى الحج إلى ( مجنة ) ثم يرتحل منها إلى ( ذي المجاز ) فإذا كان يوم التروية تزودوا بالماء وارتفعوا إلى ( عرفة ). أما بالنسبة إلى غيرهم فالحج في أي وقت شاءوا ثم يذهبون إلى عرفة للموقف. وكان يتم الحج إلى البيت في " مكة " أو إلى بيوت الأصنام : انظر طواف .
  • حج :أصل الحج القصد للزيارة .والحجة: الدلالة المبينة للمحجة، أي: المقصد المستقيم الذي يقتضي صحة أحد النقيضين. قال تعالى: }قل فلله الحجة البالغة{ [الأنعام/149]، وقال: }لئلا يكون للناس عليكم حجة إلا الذين ظلموا{ [البقرة/150].
  • حجأ به حجأ : تمسك به ولزمه.
  • حجأ : أي فرح، أحجؤه: أفرح به
  • حجأ : أي فرح، أحجؤه: أفرح به
  • حجاز : أنظر سراة
  • حجب :الحجب والحجاب: المنع من الوصول، يقال: حجبه حجبا وحجابا، وحجاب جوف: الجوف: ما يحجب عن الفؤاد، وقوله تعالى: }وبينهما حجاب{ [الأعراف/46].
  • حجب حجبا وحجابا : ستر. والحاجب: البواب، ج: حجبة. والحجاب: ما احتجب به، ج: حجب وما حال بين شيئين. والحجب: مجرى النفس. والحاجبان: العظمان فوق العينين بلحمهما وشعرهما. أو الحاجب: الشعر النابت على العظم، ج: حواجب. والحجبتان، محركة: حرفا الورك المشرفان على الخاصرة، أو العظمان فوق العانة المشرفان على مراق البطن من يمين وشمال.
  • حجبتان : حرفا الورك المشرفان على الخاصرة، أو العظمان فوق العانة المشرفان على مراق البطن من يمين وشمال
  • حجة : الحجة: الدلالة المبينة للمحجة، أي: المقصد المستقيم الذي يقتضي صحة أحد النقيضين. قال تعالى: }قل فلله الحجة البالغة{ [الأنعام/149]، وقال: }لئلا يكون للناس عليكم حجة إلا الذين ظلموا{ [البقرة/150]. وسمى ما يحتجون به حجة، كقوله تعالى: }والذين يحاجون في الله من بعد ما استجيب له حجتهم داحضة عند ربهم{ [الشورى/16]، فسمى الداحضة
  • حجر :الحجر: الجوهر الصلب المعروف، وجمعه: أحجار وحجارة، وقوله تعالى: }وقودها الناس والحجارة{ [البقرة/24]،الحجارة بعينها، والحجارة خلاف نار الدنيا إذ هي لا يمكن أن توقد بالحجارة وإن كانت بعد الإيقاد قد تؤثر فيها . والحجر والتحجير: أن يجعل حول المكان حجارة، يقال: حجرته حجرا، فهو محجور، وحجرته تحجيرا فهو محجر، وسمى ما أحيط به الحجارة حجرا، وبه سمي حجر الكعبة وديار ثمود، قال تعالى: }كذب أصحاب الحجر المرسلين{ [الحجر/80]، وتصور من الحجر معنى المنع لما يحصل فيه، فقيل للعقل حجر، لكون الإنسان في منع منه مما تدعو إليه نفسه، وقال تعالى: }هل في ذلك لذي حجر{ [الفجر/5]. وقال تعالى: }وجعل بينهما برزخا وحجرا محجورا{ [الفرقان/53]، أي: منعا لا سبيل إلى رفعه ودفعه، وفلان في حجر فلان، أي: في منع منه عن التصرف في ماله وكثير من أحواله، وجمعه: حجور، وقيل:حجر القمر: صار حوله دائرة .
  • حجر أسود :الحجر الأسود موضعه جدار الكعبة من الركن الشمالي.
  • حجر :بكسر الحاء وسكون الجيم : الحِجْر يطلق على مواضع، لكن أغلب ما يطلق على حِجْر الكعبة، وهو ما تركت قريش في بنائها من أساس إبراهيم عليه السلام، وحَجَرت على الموضع ليُعلم أنه من الكعبة، فسُمي حِجْرًا لذلك. وقد شاع بين الناس أنه حِجْر إسماعيل عليه السلام، ولا أصل لهذه التسمية؛ فإسماعيل بنى البيت مع أبيه عليهما السلام وكان كاملاً.
  • حجز :الحجز: المنع بين الشيئين بفاصل بينهما، يقال: حجز بينهما. قال عز وجل: }وجعل بين البحرين حاجزا{ [النمل/61]، والحجاز سمي بذلك لكونه حاجزا بين الشام والبادية، قال تعالى: }فما منكم من أحد عنه حاجزين{ [الحاقة/47].

حد :الحد: الحاجز بين الشيئين الذي يمنع اختلاط أحدهما بالآخر، يقال: حد الشيء: الوصف المحيط بمعناه المميز له عن غيره، وحد الزنا والخمر سمي به لكونه مانعا لمتعاطيه من معاوده مثله، ومانعا لغيره أن يسلك مسلكه، قال الله تعالى: }الأعراب أشد كفرا ونفاقا وأجدر ألا يعلموا حدود ما أنزل الله{ [التوبة/97]، أي: أحكامه،

  • حدأة : طائر م، ج: حدأ وحداء وحدآن
  • حدأة : طائر من الجوارح يطير يصيد الجرذان .، ولا يقال حداءة، والجمع حدأ. والحدأة: الفأس ذات الرأسين، والجمع حدأ . والحدأة: نصل السهم. وحدئ عليه: غضب.
  • حدائق : انظر : حدق .
  • حَدَبٍ :في قوله تعالى: {حَتَّى إِذَا فُتِحَتْ يَأْجُوجُ وَمأْجُوجُ وَهُمْ مِنْ كُلِّ حَدَبٍ يَنْسِلُونَ}(96) الأنبياء. الحَدَبُ: المرتفع من الأرض كالآكام، والحَدَبْ ارتفاع الظهر فهو أحدَب.
  • حدب : الحدب حدب الظهر، يقال: حدب الرجل حدبا، فهو أحدب، واحدودب. وناقة حدباء وما ارتفع من ظهر الأرض، فسمي حدبا، قال تعالى: }وهم من كل حدب ينسلون{ [الأنبياء/96].
  • حَدَبٍ :الحَدَبُ : المرتفع من الأرض كالآكام، والحَدَبْ ارتفاع الظهر فهو أحدَب.
  • حدب : خروج الظهر ودخول الصدر والبطن، حدب، وأحدب واحدودب وتحادب، وهو أحدب. والأحدب: عرق مستبطن عظم الذراع. وحداب: السنة المجدبة. وتحدب به: تعلق، وعليه: تعطف.
  • حدبة : بروز دائري يوجد دائما على العظام في مكان ارتباط أربطة العضلات بالعظام
  • حدث :الحدوث: كون الشيء بعد أن لم يكن، عرضا أو جوهرا، وإحداثه: إيجاده. وإحداث الجواهر ليس إلا لله تعالى، والمحدث: ما أوجد بعد أن لم يكن، وذلك إما في ذاته، أو إحداثه عند من حصل عنده، نحو: أحدثت ملكا، قال تعالى: }ما يأتيهم من ذكر من ربهم محدث{ [الأنبياء/2]، ويقال لكل ما قرب عهده محدث، فعلا كان أو مقالا. قال تعالى: }حتى أحدث لك منه ذكرا{ [الكهف/70]، وقال: }لعل الله يحدث بعد ذلك أمرا{ [الطلاق/1]، وكل كلام يبلغ الإنسان من جهة السمع أو الوحي في يقظته أو منامه يقال له: حديث، قال تعالى: }هل أتاك حديث الغاشية{ [الغاشية/1]، وقال عز وجل: }وعلمتني من تأويل الأحاديث{ [يوسف/101]، أي: ما يحدث به الإنسان في نومه، وسمى تعالى كتابه حديثا فقال: }فليأتوا بحديث مثله{ [الطور/34]، وقال تعالى: }فبأي حديث بعد الله وآياته يؤمنون{ [الجاثية/6].والحديث: الطري من الثمار، ورجل حدث: حسن الحديث، وهو حدث النساء، أي: محادثهن، وحادثته وحدثته وتحادثوا، وصار أحدوثة، ورجل حدث وحديث السن والحادثة: النازلة العارضة، وجمعها حوادث.
  • حددت السكين : رققت حده، وأحددته: جعلت له حدا، ثم يقال لكل ما دق في نفسه من حيث الخلقة أو من حيث المعنى كالبصر والبصيرة حديد، فيقال: هو حديد النظر، وحديد الفهم، قال عز وجل: }فبصرك اليوم حديد{ [ق/22]، ويقال: لسان حديد، نحو: لسان صارم، وماض، قال تعالى: : }سلقوكم بألسنة حداد{ [الأحزاب/19]، ورجل محدود: ممنوع الرزق والحظ.
  • حدق : قال تعالي : }حدائق ذات بهجة{ [النمل/60]، جمع حديقة، وهي قطعة من الأرض ذات ماء، سميت تشبيها بحدقة العين في الهيئة وحصول الماء فيها، وجمع الحدقة حداق وأحداق، وحدق تحديقا: شدد النظر، وحدقوا به وأحدقوا: أحاطوا به، تشبيها بإدارة الحدقة.
  • حدوث : انظر : حدث .
  • حدود الله : على أربعة أوجه: - إما شيء لا يجوز أن يتعدى بالزيادة عليه ولا القصور عنه، كأعداد ركعات صلاة الفرض. - وإما شيء تجوز الزيادة عليه ولا يجوز النقصان عنه (وذلك كالزكاة). - وإما شيء يجوز النقصان عنه ولا تجوز الزيادة عليه (مثل مرات الوضوء، والتزوج بأربع فما دونها). - وإما شيء يجوز كلاهما (كصلاة النفل المقيدة، مثل الضحى، فإنها ثمان، فتجوز الزيادة عليها والنقصان منها.
  • حدور :مكان الانحدار.
  • حديبة : مجموعة من الخلايا مثل تلك التي توجد على العظام
  • حديث : انظر : حدث .
  • حديد : انظر : حددت.
  • حذر :الحذر: احتراز من مخيف، يقال: حذر حذرا، وحذرته، قال عز وجل: }يحذر الآخرة{ [الزمر/9]، وحاذرون وحذرون . وقال عز وجل: }خذوا حذركم{ [النساء/71]، أي: ما فيه الحذر من السلاح وغيره.
  • حرب : م، وقد تذكر، ج: حروب. ودار الحرب: بلاد المشركين الذين لا صلح بيننا وبينهم. ورجل حرب ومحرب ومحراب: شديد الحرب شجاع. والحربة: الألة، ج: حراب. وأحرب النخل: أطلع. وحربه تحريبا: أطعمه إياه. والحربة، بالضم: وعاء كالجوالق والغرارة، أو وعاء زاد الراعي. والمحراب: الغرفة، وصدر البيت، وأكرم مواضعه، ومقام الإمام من المسجد، والموضع ينفرد به الملك فيتباعد عن الناس. والجمع محاريب. والحرباء، بالكسر: مسمار الدرع، أو رأسه في حلقة الدرع، والظهر أو دويبة نحو العظاية تستقبل الشمس برأسها. . وأحربه: دله على ما يغنمه من عدو. والتحريب: التحريش، والتحديد. والمحرب والمتحرب: الأسد
  • حرباء، بالكسر : مسمار الدرع، أو رأسه في حلقة الدرع، والظهر أو دويبة نحو العظاية تستقبل الشمس برأسها
  • حَرْدٍ : في قوله تعالى {وَغَدَوْا عَلَى حَرْدٍ قَادِرِينَ} (25) القلم. الحَرْد: المنع عن حِدَّة وغضب.
  • حَرْد :الحَرْد : المنع عن حِدَّة وغضب.
  • حردبة : خفة، ونزق
  • حَرَسَ : حفظ، واحترس منه أي تحفظ، والحَرَسُ جمع حرّاس.
  • حَرَسَ : حفظ، واحترس منه أي تحفظ، والحَرَسُ جمع حرّاس.
  • حَرَسًا : في قوله تعالى: {وَأَنَّا لَمَسْنَا السَّمَاءَ فَوَجَدْنَـاهَا مُلِئَتْ حَرَسًا شَدِيدًا وَشُهُبًا} (8) الجن.
  • حَرِّكْ :الحركة: ضد السكون، وهي انتقال الشيء من حيز إلى حيز.
  • حروف مقطّعة : الحروف المقطّعة المبدوء بها بعض سور القرآن مثل قوله تعالى في سورة البقـرة: (الَّم ذلِكَ الْكِتابُ...) وفي سورة فصِّلت: (حم تَنزِيلٌ مِنَ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ).
  • حزب : قسّم المسلمون القرآن إلى ثلاثين قسما وكل قسمٍ سمّوه جزءا، والجزء إلى أربعة أحزاب.
  • حزب، بالكسر : الورد، والطائفة، والسلاح، وجماعة الناس. والأحزاب: جمعه، . وحزبه الأمر: نابه، واشتد عليه أو ضغطه، والاسم: الحزابة، بالضم، وأمر حازب وحزيب: شديد، ج: حزب. والحزب والحزباءة، بكسرهما: الأرض الغليظة، ج: حزباء وحزابي.
  • حزني : غمي الذي أبثه عن كتمان.
  • حسب والحسبة، بالكسر، والتحسيب : دفن الميت في الحجارة أو مكفن.
  • حُسْـبَان :حسبان : وفق نظام، وحساب دقيق متقن.
  • حسبان، بالضم : جمع الحساب، والعذاب، والبلاء، والشر، والعجاج، والجراد، والسهام الصغار. والحسبانة: واحدها
  • حسبة، بالكسر : الأجر، واسم من الاحتساب .
  • حسبه حسبا وحسبانا، بالضم، وحسبانا وحسابا وحسبة وحسابة، بكسرهن : عده. والمعدود: محسوب وحسب، محركة، ومنه: هذا بحسب ذا، أي: بعدده وقدره، وقد يسكن. والحسب: ما تعده من مفاخر آبائك، أو المال، أو الدين، أو الكرم، أو الشرف في الفعل، أو الفعال الصالح.
  • حُسُوم :الحَسْمُ : إزالة أثر الشيء، وحَسَم الشيء أي قطعه .
  • حُسُومًا : في قوله تعالى {سَخَّرَهَا عَلَيْهِمْ سَبْعَ لَيَالٍ وَثَمَانِيَةَ أَيَّامٍ حُسُومًا فَتَرَى الْقَوْمَ فِيهَا صَرْعَى كَأَنَّهُمْ أَعْجَازُ نَخْلٍ خَاوِيـَةٍ} (7) الحاقة. الحَسْمُ: إزالة أثر الشيء، وحَسَم الشيء أي قطعه، ومعنى الآية " ثمانية أيام حسوما " أي مُذهبة لأثرهم قاطعة لأعمارهم.
  • حسيبك الله : أي انتقم الله منك. و (كفى بالله حسيبا)، أي: محاسبا، أو كافيا..
  • حشأ :حشأته :أدخلته جوفه، وإذا أصبت حشاه قلت: حشيته. وحشأ المرأة يحشؤها حشأ: نكحها. وحشأ النار: أوقدها. والمحشاء والمحشأ: كساء أبيض صغير يتخذونه مئزرا، وقيل هو كساءأو إزار غليظ يشتمل به، والجمع المحاشئ
  • حشأ : حشأه بالعصا حشأ: ضرب بها جنبيه وبطنه. وحشأه بسهم يحشؤه حشأ: رماه فأصاب به جوفه .
  • حشيب : الثوب الغليظ.
  • حصأ : حصأ الصبي من اللبن حصأ: رضع حتى امتلأ بطنه، و الجدي إذا رضع من اللبن حتى تمتلئ إنفحته. وحصأت الناقة تحصأ حصأ: اشتد شربها أو أكلها أو اشتدا جميعا. وحصأ من الماء حصأ: روي. وأحصأ غيره: أرواه
  • حصاة صفراوية :هي الحصوات التي تتكون في القناة الصفراوية وهتتكون من صبغات صفراوية متحوصلة بالإضافة إلى أملاح كالسيوم وهى يمكن أن تسبب مرض الصفراء والذي من أعراضه الإحساس بألم في الجهة اليمنى من البطن
  • حصباء : الحصى، واحدتها: حصبة
  • حصبة ألمانية :مرض فيروسي ينتج عنه هرش في الجلد والتهاب الأغشية المخاطية وعدم الراحة
  • حصبة : مرض فيروسي من أهم أعراضه هرش بالجلد وبثر يخرج بالجسد، وقد حصب، بالضم، فهو محصوب، وحصب. والحصبة: الحجارة، واحدتها: حصبة ، والحطب، وما يرمى به في النار حصب، أو لا يكون الحطب حصبا حتى يسجر به. والمحصب: موضع رمي الجمار بمنى. والحاصب: ريح تحمل التراب، أو هو ما تناثر من دقاق الثلج والبرد، والسحاب الذي يرمي بهما.
  • حَصْحَصَ : في قوله تعالى: {قَالَ مَا خَطْبُكُنَّ إِذْ رَاوَدْتُنَّ يُوسُفَ عَنْ نَفْسِهِ قُلْنَ حَاشَ لِلَّهِ مَا عَلِمْنَا عَلَيْهِ مِنْ سُوءٍ قَالَتِ امْرَأَتُ الْعَزِيزِ الآنَ حَصْحَصَ الْحَقُّ أَنَا رَاوَدْتُهُ عَنْ نَفْسِهِ وَإِنَّهُ لَمِنَ الصَّادِقِينَ}(51) يوسف. حصحص: أي ظهر وتبلّج، وأصله من الحص، وهو حلق الشعر، وانكشاف ما تحته.
  • حَصْحَصَ :أي ظهر وتبلّج، وأصله من الحص، وهو حلق الشعر، وانكشاف ما تحته.
  • حصر صدره : ضاق صدره وكل من امتنع من شيء فلم يقدر عليه فقد حُصِر عنه
  • حَصِرَتْ : في قوله تعالى: { أَوْ جَاءُوكُمْ حَصِرَتْ صُدُورُهُم } ( النساء:90 ). الحَصَر: العيُّ وضيق الصدر، يقال: حصر صدره، إذا ضاق، وكل من امتنع من شيء فلم يقدر عليه فقد حُصِر عنه؛ و"أحصره" المرض، أي منعه من السفر أو من قضاء حاجة يريدها؛ وقد "أحصره" العدو يحصرونه، أي ضيقوا عليه وأحاطوا به من كل جانب. والإحصار شرعًا: هو كل حابسٍ من عدوٍ أو مرض أو غير ذلك، يمنع الحاج من إتمام نُسكه.
  • حُصِّلَ : في قوله تعالى: {وَحُصِّلَ مَا فِي الصُّدُورِ} (10) العاديات. الحاصل من كل شيء: ما بقي وثبت وذهب ما سواه، والتحصيل: إخراج اللب من القشور وجمعه، وحصل ما في الصدور أي جمع.
  • حُصِّلَ :الحاصل من كل شيء : ما بقي وثبت وذهب ما سواه، والتحصيل : إخراج اللب من القشور وجمعه، وحصل ما في الصدور أي جمع
  • حصلب :الحصلب، بالكسر: التراب.
  • حصوة كلوية :الحصوة الكلوية تتكون من الأملاح المعدنية والتي تتجمع في الكلية
  • حض : حضأت النار حضأ: التهبت. وحضأها يحضؤها حضأ: فتحها لتلتهب، وأوقدها. والمحض والمحضاء: العود الذي تحضأ به النار وهو المحضأ والمحضب. وحضأت النار: سعرتها.
  • حضب : الحضب، بالكسر ويضم: صوت القوس، ج: أحضاب. والمحضب: المسعر، والمقلى وأحضب: رد الحبل من البكرة إلى مجراه. وتحضب: أخذ في طريق حزن قريب.
  • حضر : شهد
  • حطء : شدة الصرع ، وهي الضرب بالأرض. والحطئ من الناس: الرذال من الرجال. والحطيئة: الرجل القصير
  • حطأ : حطأ به الأرض حطأ: ضربها به وصرعه. والحطء : شدة الصرع .و حطأت الرجل حطأ إذا صرعته. والحطيئة تصغير حطأة
  • حطأة : ضربة باليد مبسوطة أي الجسد أصابت أوضربة بالكف بين الكتفين أوالجنب أو الصدر .فان كانت بالرأس فهي صقعة، وان كانت بالوجه فهي لطمة.
  • حطب : ما أعد من الشجر شبوبا . واحتطب: رعى دق الحطب. والمحطب: المنجل. والأحطب: الشديد الهزال.
  • حظأ : رجل حنظأو: قصير.
  • حظب يحظب حظوبا، وحظب، كفرح ونصر : سمن، وامتلأ بطنه، فهو حاظب ومحظئب
  • حظرب قوسه : شد توتيرها والمحظرب: الشديد الفتل، والرجل الشديد الخلق، والضيق الخلق، وتحظرب: امتلأ عداوة أو طعاما
  • حظلبة :الحظلبة: السرعة في العدو.
  • حفأ : الحفأ: الأبيض الرطب الذي يؤكل. الواحدة منه حفأة . واحتفأ الحفأ: اقتلعه من منبته.
  • حفد : سرعة
  • حَفَدَةً :في قوله تعالى {وَاللَّهُ جَعَلَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا وَجَعَلَ لَكُمْ مِنْ أَزْوَاجِكُمْ بَنِينَ وَحَفَدَةً} (72) النحل. حَفَدَة: جمع حافد وهو الخادم المسرع في الخدمة، ومن أسرع في خدمتك فهو حافدك والحفد: السرعة، وفي الآية الحفدة هم أولاد الأولاد.
  • حَفَدَةً : جمع حافد وهو الخادم المسرع في الخدمة، ومن أسرع في خدمتك فهو حافدك والحفد : السرعة، و الحفدة هم أولاد الأولاد.
  • حفيسأ : قصير لئيم الخلقة
  • حقاب : شئ تعلق به المرأة الحلي، وتشده في وسطها ،
  • حقب، محركة : حزام يلي حقو البعير، أو حبل يشد به الرحل في بطنه. وحقب: تعسر عليه البول. والحقاب: شئ تعلق به المرأة الحلي، وتشده في وسطها. والأحقب: الحمار الوحشي الذي في بطنه بياض.
  • حقبة، بالكسر، من الدهر : مدة لا وقت لها، والسنة،. وبالضم: سكون الريح. والحقب، بالضم وبضمتين: ثمانون سنة أو أكثر، والدهر، والسنة أو السنون، ج: أحقاب وأحقب.
  • حكأ : حكأ العقدة حكأ وأحكأها إحكاء وأحكأها: شدها وأحكمها.واحتكأ الشئ في صدره: ثبت
  • حكأة : دويبة كالعظاية الضخمة .والجمع الحكأ،والحكأة: العظاءة وجمعها الحكأ والحكاء: ذكر الخنافس
  • حَكِيمُ :الحكيم : الذي يتقن صنع الأشياء، ويُحسن تدبير الاُمور بعلمه.
  • حلأ : حلأت له حلوءا: إذا حككت له حجرا على حجر ثم جعلت الحكاكة على كفك وصدأت بها المرآة ثم كحلته بها. حلأته بالسوط حلأ إذا جلدته به.
  • حلأه حلأ : ضربه. وحلأ الإبل والماشية عن الماء تحليئا وتحلئة: طردها أو حبسها عن الورود
  • حلب : استخراج ما في الضرع من اللبن، كالحلاب، بالكسر، والاحتلاب، يحلب ويحلب. والمحلب والحلاب، بكسرهما: إناء يحلب فيه. والحليب: اللبن المحلوب، أو الحليب: ما لم يتغير طعمه، وشراب التمر.
  • حلبة، بالفتح : الدفعة من الخيل في الرهان، وخيل تجتمع للسباق من كل أوب للنصرة، ج: حلائب
  • حلتب : اسم يوصف به البخيل.
  • حلقوم : أنظر حَنْجَرَة
  • حلوء : الذي يحك بين حجرين ليكتحل به و حجر بعينه يستشفى من الرمد بحكاكته، ثم تكحل به العين. حلأه يحلؤه حلأ وأحلأه: كحله بالحلوء.
  • حليب : اللبن المحلوب، أو الحليب: ما لم يتغير طعمه، وشراب التمر.واسم اللبن: الإحلابة أيضا، أو ما زاد على السقاء من اللبن. وناقة حلوبة وحلوب: محلوبة. ورجل حلوب: حالب. وحلوبة الإبل والغنم: الواحدة فصاعدا، ج: حلائب وحلب.
  • حمأ : الحمأة والحمأ: الطين الأسود المنتن .وحمئ الماء حمأ وحمأ خالطته الحمأة فكدر وتغيرت رائحته. وعين حمئة: فيها حمأة .وحامية: حارة. والحمء والحمأ: أبو زوج المرأة والجمع أحماء، أوكل من كان من قبل الزوج مثل الأخ والأب.
  • حمأة : نبت
  • حُمَات :أصل كلمة حمة فهو السم فقد جاء:الحُمَة في أفواه العامة إبرة العقرب و الزنبور و نحوه . وإنما الحمة سم كل شيء يلدغ أو يلسع . فيقال لسم العقرب الحُمَة و الحُمَّة، وحمة العقرب سمها و ضرها و حُمَة البرد شدته.
  • حماطة : سوداء القلب أو حبته وصميمه
  • حماطة : سوداء القلب أو حبته وصميمه
  • حماطة : سوداء القلب
  • حمل :الحمل هو الفترة من إخصاب البويضات حتى وضع الجنين وهى 266 يوما للإنسان
  • حموضة : حالة من حالات الدم والتي يكون بها نسبة البيكربونات في الدم أقل من المعتاد ويمكن أن تنتج هذه الحالة نتيجة لزيادة نسبة الهيدروجين في الجسم أو لفقد الكثير من القواعد
  • حمى التيفود : أحد الأمراض التي تنتقل عن طريق البكتريا عادة ما تسببها السالمونيلا وتنتقل عن طريق اللبن والماء والغذاء الملوث
  • حمى القرمزية :تسببها بكتريا ستربتوكوكس بيوجينز ومن أعراضها احتقان في الزور
  • حمى رثيية : مرض حاد دائما يعود للمريض بعد شفائه يتميز بالحمى وألم في المفاصل ونزيف في الأنف وألم في المعدة وقيء دائما ما يحدث عند الأطفال والبالغين ويؤدى في الغالب إلى مشاكل في القلب
  • حميم : الحميم، الماء الشديد الحرارة.ماء مغلي، شديد الحرارة، قد بلغ المنتهى في حرارته.
  • حَمِيم :الحميم: الشديد الحرارة،
  • حنأ : حنأت الأرض تحنأ: اخضرت والتف نبتها. وحانئ: شديد الخضرة. والحناء، بالمد والتشديد: معروف . والحناءة: أخص منه، والجمع حنان. وحنأ لحيته وحنأ رأسه تحنيئا وتحنئة: خضبه بالحناء.
  • حنتأو : قصير صغير.
  • حنث عظيم : الذنب العظيم.
  • حنث :ذنب.
  • حنث :كبائر الذنوب والمعاصي والآثام.
  • حنجب، بالضم : اليابس من كل شئ.
  • حَنْجَرَة : تقع في مقدم العنق ولايقال :حُنْجُرَة بضم الحاء و الجيم: حَنْجَر:الحُنْجُور الحلق.و الحَنْجَرة طبقان من أطباق الحلقوم مما يلي الغلصمة ،و قيل :الحَنْجَرة رأس الغلصمة.و الحُنْجُور:السقط الصغير ،و قارورة للذريرة، و الحُلقُوم، كالحَنْجَرَة، و الحَنَاجِر جمعه.و الحَنْجَرَة: الحلقوم. ومجرى النفس في الرقبة. و الحُنْجُور: الحَنْجَرة، و قارورة.والحَنْجَرة بالفتح و الحُنْجُور بالضم الحلقوم.
  • حندورة : حدقة
  • حندورة : حدقة العين
  • حنزاب : الحمار المقتدر الخلق، والقصير القوي، أو العريض، والغليظ.
  • حنزاب، بالكسر : الديك. وذات الحنزاب: ع. والحنزوب، بالضم: نبات.
  • حنص : ضعيف. والحنصأوة من الرجال: الضعيف،
  • حنطأ : عنز. حنطئة: عريضة ضخمة. والحنطأو والحنطأوة: العظيم البطن. والحنطئ: القصير والحنطي: الذي غذاؤه الحنطة .
  • حنظب : ذكر الجراد، وذكر الخنافس، أو ضرب منه طويل، أو دابة مثله، كالحنظب والحنظباء والحنظباء.. والحنظاب، بالكسر: القصير الشكس الأخلاق
  • حَنَف :الحَنَفُ: الميل عن الضلال إلى الاستقامة، والجَنَفُ: الميل عن الاستقامة إلى الضلال، والحَنِيفُ: المائل عن الضلال إلى الحق.
  • حنَك : فم، وحَنَكَ الفرس : أي جعل في فيه الرسن، ويقال حنكت الدابة باللجام: أي وضعت في حنكها اللجام، ليسهل قيادها. وهنا يتوعد إبليس بأنه سيقود أتباعه من الآدميين ويتمكن منهم تمكن قائد الدّابة الواضع اللجام في حنكها.
  • حَنِيذٍ : في قوله تعالى: {قَالَ سَلامٌ فَمَا لَبِثَ أَنْ جَاءَ بِعِجْلٍ حَنِيذٍ} (19) هود. حنيذ: أي مشوي بالرضف، وهي الحجارة المحماة يشوى عليها اللحم.
  • حَنِيذ : مشوي بالرضف، وهي الحجارة المحماة يشوى عليها اللحم.
  • حنيف :الحنيفُ: المخلص الذي أسلمَ لامرِ اللّه فلم يلْتَوِ في شيء من دينه.
  • حوأب : الواسع من الأودية والدلاء
  • حَوَّاء : َدَعَا آدَمُ اسم امْرَأَتِهِ حَوَّاء لاِنَّها أُمُّ كُلِّ حَيٌ.
  • حُوبُ : إثم يستحق صاحبه الزجر
  • حوب والحوبة : الأبوان، والأخت، والبنت. ولي فيهم حوبة وحوبة وحيبة: قرابة من الأم. والحوبة: رقة فؤاد الأم. والحوب: الحزن، والوحشة. والحوب، بالضم: الهلاك، والبلاء، والنفس، والمرض. والتحوب: التوجع. وأحوب: صار إلى الإثم.
  • حُوبًا : في قوله تعالى: {وَلا تَأْكُلُوا أَمـْوَالَهُمْ إِلَى أَمـْوَالِكُمْ إِنَّـهُ كَانَ حُوبًا كَبِـيـرًا} (2) النساء. الحُوبُ: الإثم الذي يستحق صاحبه الزجر.
  • حور عين : زوجات مطهرات يزدن منظر الجنان بهاء وجمالاً .
  • حور :الحور : الشديدة البياض
  • حوشب : الأرنب، والعجل، والثعلب الذكر، والضامر، والمنتفخ الجنبين.
  • حي :الحي منه النبات ومنه الحيوان ومنه الإنس ومنه الجن.
  • حياء :الحياء: رحم الناقة،
  • حياض : جمع حوض وهو مجمع الماء
  • حياض : جمع حوض وهو مجمع الماء وحاض حوضا عمله وحوض لابله وتحوضوا حياضا
  • حَيدُ : عدول عن الشيء والنفرة منه.
  • حَيْرَانَ :في قوله تعالى {كَالَّذِي اسْتَهْوَتْهُ الشَّيَاطِينُ فِي الأَرْضِ حَيْرَانَ} (71 )الأنعام. الحائر والحيران: الذي لا يهتدي لأمره، وهو المتردد الفكر، المتشعب الرأي.
  • حَيْرَانَ :الحائر والحيران : الذي لا يهتدي لأمره، وهو المتردد الفكر، المتشعب الرأي.
  • حيز : ناحية، والتحيز الانضمام إلى ناحية أو جماعة أخرى.
  • حِيفَ :الحَيفُ : الميل في الحكم والجنوح إلى أحد الجانبين، وهو في الآية بمعنى الجور والظلم .
  • حين :الحين: الوقت والمدّة من غير تحديد في معناه بِقِلَّةٍ أو كَثْرَة.

خاء[عدل]

  • خاب يخيب خيبة : حرم، وخيبه الله، وخسر، وكفر، ولم ينل ما طلب.
  • خارقة : الخارقة: أمر خارق للعادة يجريه الشيطان على أيدي أوليائه.
  • خاسئ : مبعد ولا يترك أن يدنو من الناس.
  • خاسئين : انظر : خسأ
  • خافضة رافعة :يُخفض فيها أناس ، فيسقطون في العذاب ، ويرتفع فيها أناس إلى جنان النعيم.
  • خب : الخداع الجربز، ويكسر،. وبالضم: لحاء الشجر، والغامض من الأرض. وبالكسر: ع، وهيجان البحر، كالخباب،. والخبب، (محركة): ضرب من العدو، وخب خبا وخبيبا وخببا واختب وأخبها. والخبيبة: الشريحة من اللحم. وخب النبات: طال وارتفع. والخبة، بالضم: مستنقع الماء. والخواب: القرابات، واحدها: خابة. وخبخب: غدر. والخبخاب: رخاوة الشئ المضطرب.
  • خَبْءَ : في قوله تعالى {أَلا يَسْجُدُوا لِلَّهِ الَّذِي يُـخْرِجُ الْخَبْءَ فِي السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَيَعْلـَمُ مَا تُخْفُـونَ وَمَا تُعْلِنُونَ} (25) النمل. الخَبْءُ: كل مدّخر مستور.
  • خَبْءَ :الخَبْءُ : كل مدّخر مستور.
  • خبء :الخبء الذي في الأرض هو النبات أو كل شئ غائب مستور والخبيئة: الشئ المخبؤء. أو ما خبأت من ذخيرة ليوم ما. وقيل اطلبوا الرزق في خبايا الأرض أي الحرث وإثارة الأرض للزراعة. وواحد الخبايا: خبيئة .
  • خبأ : خبأ الشئ يخبؤه خبأ: ستره، ومنه الخابية. واختبأت: استترت.والمخبأة الجارية التي في خدرها لم تتزوج بعد لأن صيانتها أبلغ ممن قد تزوجت. وامرأة خبأة: تلزم بيتها وتستتر. والخبأة: المرأة تطلع ثم تختبئ . والخب ء الذي في السموات هو المطر، والخبء الذي في الأرض هو النبات أو كل شئ غائب مستور والخبيئة: الشئ المخبؤء. أو ما خبأت من ذخيرة ليوم ما. وقيل اطلبوا الرزق في خبايا الأرض أي الحرث وإثارة الأرض للزراعة. وواحد الخبايا: خبيئة . والخبايا: الزرع لأنه إذا ألقى البذر في الأرض، فقد خبأه فيها
  • خبأة :أنظر : خبء .
  • خباء :أنظر : خبو .

خبء: في قوله تعالي : }يخرج الخبء{ [النمل/25]، يقال ذلك لكل مدخر مستور، ومنه قيل: جارية مخبأة، والخبأة: الجارية التي تظهر مرة، وتخبأ أخرى، والخباء سمة في موضع خفي.

  • خباسة :غنيمة.
  • خبايا :الخبايا: الزرع لأنه إذا ألقى البذر في الأرض، فقد خبأه فيهاخفي من الناقة النجيبة، وانما هي لذيعة بالنار، والجمع أخبئة. وقد خبئت النار وأخبأها المخبئ إذا أخمدها.
  • خَبَتْ : في قوله تعالى: {مَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ كُلَّمَا خَبَتْ زِدْنَاهُمْ سَعِيرًا} (97) الإسراء. خَبَت النار: أي سكن لهيبها وانطفأت، كأنما عليها خباء يسترها ويغشيها.
  • خبت :الخبت: المطمئن من الأرض، وأخبت الرجل: قصد الخبت، أو نزله . و استعمل الإخبات : استعمل اللين والتواضع، قال الله تعالى: }وأخبتوا إلى ربهم{ [هود/23]، وقال تعالى: }وبشر المخبتين{ [الحج/34]، أي: المتواضعين، نحو: }لا يستكبرون عن عبادته{ [الأعراف/206]، وقوله تعالى: }فتخبت له قلوبهم{ [الحج/54]، أي: تلين وتخشع، والإخبات :قريب من الهبوط.
  • خَبَتْ :خَبَت النار: أي سكن لهيبها وانطفأت، كأنما عليها خباء يسترها ويغشيها.
  • خبث :الخبث والخبيث: ما يكره رداءة وخساسة، محسوسا كان أو معقولا، وأصله الرديء الدخلة (الدخلة: البطانة الداخلة) الجاري مجرى خبث الحديد.قال عز وجل: }ويحرم عليهم الخبائث{ [الأعراف/157]، أي: ما لا يوافق النفس من المحظورات، وقوله تعالى: }ونجيناه من القرية التي كانت تعمل الخبائث{ [الأنبياء/74]، كناية عن إتيان الرجال. وقال تعالى: }الخبيثات للخبيثين والخبيثون للخبيثات{ [النور/26]، أي: الأفعال الردية والاختيارات المبهرجة لأمثالها، وكذا: }الخبيثون للخبيثات{.ويقال: خبيث مخبث، أي: فاعل الخبث.

خبر :الخبر: العلم بالأشياء المعلومة من جهة الخبر، وخبرته خبرا وخبرة، وأخبرت: أعلمت بما حصل لي من الخبر، وقيل الخبرة المعرفة ببواطن الأمر، والخبار والخبراء: الأرض اللينة والمخابرة، مزارعة الخبار بشيء معلوم .وقوله تعالى: }والله خبير بما تعملون{ [آل عمران/153]، أي: عالم بأخبار أعمالكم، و ببواطن أموركم .وقال تعالى: }ونبلو أخباركم{ [محمد/31] . أي: من أحوالكم التي نخبر عنها.

  • خبخاب : رخاوة الشئ المضطرب.
  • خُبْز :الخَبْزُ : ضرب الشيء باليد، والخُبْزُ اسم لما يُصنع من الدقيق المعجون المنضج بالنار.
  • خبز :قال الله تعالى: }أحمل فوق رأسي خبزا{ [يوسف/36]، والخبزة: ما يجعل في الملة، والخبز: اتخاذه، واختبزت: إذا أمرت بخبزه، والخبازة صنعته،.
  • خُبْزًا : في قوله تعالى: {وَقَالَ الآخَرُ إِنـِّي أَرَانِي أَحْمِلُ فَوْقَ رَأْسِي خُبْزًا تَأْكُلُ الطَّيْرُ مِنْهُ نَبِّئْنَا بِتَأْوِيلِهِ إِنَّا نَرَاكَ مـِنَ الْمُحْسِنِينَ} (36) يوسف. الخَبْزُ: ضرب الشيء باليد، والخُبْزُ اسم لما يُصنع من الدقيق المعجون المنضج بالنار.
  • خَبْطُ : ضرب على غير استواء واتساق، وَيتخبَّطُه: يصرعه ويضربه.
  • خبط :الخبط: الضرب على غير استواء، كخبط البعير الأرض بيده، والرجل الشجر بعصاه، واختباط المعروف: طلبه بعسف وقوله تعالى: }يتخبطه الشيطان من المس{ [البقرة/275]، يروى عنه صلى الله عليه وسلم: (اللهم إني أعوذ بك أن يتخبطني الشيطان من المس).
  • خبل : الخبال الفساد الذي يلحق الحيوان فيورثه اضطرابا، كالجنون والمرض المؤثر في العقل والفكر، ويقال: خبل وخبل وخبال، ويقال: خبله وخبله فهو خابل والجمع الخبل، ورجل مخبل، قال الله تعالى: }يا أيها الذين آمنوا لا تتخذوا بطانة من دونكم لا يألونكم خبالا{ [آل عمران/118]،.
  • خبو :خبت النار تخبو: سكن لهبها، وصار عليها خباء من رماد، أي غشاء، وأصل الخباء الغطاء الذي يتغطى به، وقيل لغشاء السنبلة خباء، قال عز وجل: }كلما خبت زدناهم سعيرا{ [الإسراء/97].
  • خبيبة : الشريحة من اللحم.
  • خبيث : انظر : خبث.
  • ختأ : ختأ الرجل يختؤه ختأ: كفه عن الأمر. واختتأ: ذل. واختتأ: انقمع وذل،واختتأ الشئ: اختطفه. ومفازة مختتئة: لا يسمع فيها صوت ولا يهتدى فيها. واختتأ من فلان: اختبأ منه، واستتر خوفا أو حياء،
  • ختأه : كفه عن الأمر. واختتأ له: ختله، ومنه: استتر خوفا أو حياء، أو خاف، ومفازة مختتئة: لا يسمع فيها صوت، ولا يهتدى.
  • خَتَّارٍ : في قوله تعالى: {وَمَا يَجْحَدُ بِآياتِنَا إِلاّ كُلُّ خَتَّارٍ كَفُورٍ} (32) لقمان. الخَتْرُ: الفساد في الغدر وغيره، وقال الأزهري: الختر أقبح الغدر، والختّار: الغدّار.
  • ختار : الختر: غدر يختر فيه الإنسان، أي: يضعف ويكسر لاجتهاده فيه، قال الله تعالى: }كل ختار كفور{ [لقمان/32].
  • ختان : عملية قطع جزء من قلفة القضيب أو من البظر لتخفيف حدة الشهوة الجنسية
  • خَتْرُ : الفساد في الغدر وغيره، والختر أقبح الغدر، والختّار : الغدّار .
  • ختم :الختم والطبع يقال على وجهين: مصدر ختمت وطبعت، وهو تأثير كنقش الخاتم والطابع. والثاني: الأثر الحاصل عن النقش، نحو: }ختم الله على قلوبهم{ [البقرة/7]، }ختم على سمعه وقلبه{ [الجاثية/23]، ومنه قيل: ختمت القرآن، أي: انتهيت إلى آخره، وقوله تعالى: }اليوم نختم على أفواههم{ [يس/65]، أي: نمنعهم من الكلام، }وخاتم النبيين{ [الأحزاب/40]، لأنه ختم النبوة، أي: تممها بمجيئه. وقوله عزوجل: }ختامه مسك{ [المطففين/26].
  • خجأ : الخجأ: النكاح بفتح الجيم. وخجأ المرأة يخجؤها خجأ: نكحها. ورجل خجأة أي نكحة كثير النكاح. وفحل خجأة: كثير الضراب . وامرأة خجأة: متشهية لذلك.
  • خجأة : كثير الجماع، والمرأة المشتهية لذلك، والرجل اللحم الثقيل، والأحمق.
  • خجأه : ضربه والخجأة: الكثير الجماع، والمرأة المشتهية لذلك .وأخجأه: ألح عليه السؤال. والتخاجؤأو التخاجئ: التباطؤ
  • خد :قال الله تعالى: }قتل أصحاب الأخدود{ [البروج/4]. الخد والأخدود: شق في الأرض مستطيل غائص، وجمع الأخدود أخاديد، وأصل ذلك من خدي الإنسان، وهما: ما اكتنفا الأنف عن اليمين والشمال.
  • خدب : الخدب: الشيخ، والعظيم، والضخم من النعام وغيره، والجمل الشديد الصلب. والأخدب: الطويل، والذي يركب رأسه. والخيدب: الطريق الواضح.
  • خدع :الخداع: إنزال الغير عما هو بصدده على خلاف ما يخفيه، قال تعالى: }يخادعون الله{ [البقرة/9]، وقوله تعالى: }وهو خادعهم{ [النساء/142] معناه: مجازيهم بالخداع، وقيل: خدع الضب أي استتر في حجره . وخيدع: مضل، كأنه سالكه. والمخدع: بيت في بيت كأن بانيه جعله خادعا لمن رام تناول ما فيه، والأخدعان (هما عرقان خفيان في موضع الحجامة من العنق)

· خذ :قال الله تعالى: }فخذ ما آتيتك وكن من الشاكرين{ [الأعراف/144]، أصله من: أخذ. · خذأ: انخضع وانقاد، كاستخذأ . والخذأ: ضعف النفس. * خرئ، كسمع، خرءا وخراءة، ويكسر، وخروءا: سلح. · خذأ: خذئ له وخذأ له يخذأ خذأ وخذءا وخذوءا: خضع وانقاد له.والخذأ: ضعف النفس. · خذعبه: قطعه. والخذعوبة، بالضم: القطعة من ا لقرعة أو القثاء أو الشحم. · خذلان :الخذلان: ترك من يظن به أن ينصر نصرته، ورجل خذلة: كثيرا ما يخذل. · خذلب: الخذلب: الناقة المسنة المسترخية. والخذلبة: مشية فيها ضعف · خذولا : قال تعالى: }وكان الشيطان للإنسان خذولا{ [الفرقان/29]، أي: كثير الخذلان، والخذلان: ترك من يظن به أن ينصر نصرته، ورجل خذلة: كثيرا ما يخذل. · خر : قال الله تعالى: }كأنما خر من السماء{ [الحج/31 فمعنى خر سقط سقوطا يسمع منه خرير، والخرير يقال لصوت الماء والريح وغير ذلك مما يسقط من علو. وقوله تعالى: }خروا سجدا{ [السجدة/15]، فاستعمال الخر تنبيه على اجتماع أمرين: السقوط، وحصول الصوت منهم بالتسبيح بحمد الله لا بشيء آخر. · خرأ: الخرء، بالضم: العذرة. خرئ خراءة وخروءة وخرء: سلح. والاسم: خراء والجمع خروء. · خرء، بالضم: العذرة، ج: خروء وخرآن، والموضع: مخرأة ومخراة ومخرأة، · خراءة، بالكسر أو الفتح والمد: التخلي والقعود للحاجة · خراب: الخراب: ضد العمران، ج: أخربة. وأخربه وخربه. والخربة: موضع الخراب، ج: خربات وخرب ، وخرائب، كالخربة، بالكسر،. والخربة، (بالفتح): الغربال. ج: خربات وبالضم: كل ثقب مستدير، وسعة خرق الأذن، كالأخرب، ومن الإبرة والاست: ثقبها، كخربها وخرابتها والخرباء: الأذن المشقوقة الشحمة. والأخرب: المشقوق الأذن · خرابها:يقال: خرب المكان خرابا، وهو ضد العمارة، قال الله تعالى: }وسعى في خرابها{ [البقرة/114]، وقد أخربه، وخربه · خُرَاجَات : ولا يقال: خَرَّاج أو خُرَّاج. .و الخُرَاج ورم يخرج بالبدن من ذاته والجمع أَخْرِجَة وخِرْجانو الخُرَاج ما يخرج في البدن من القروح .و الخُراج : ما يخرج بالبدن من القروح، و عند الأطباء تجمع صديدي محدود ج: أَخْرِجَة و خِرْجَان . · خَرَّاصُونَ :الخرّاصون :الخرص، هو القول المبني على الظن والتخمين. · خربة: الخربة: موضع الخراب، ج: خربات. والخربة، (بالفتح): الغربال. وبالضم: كل ثقب مستدير، وسعة خرق الأذن، كالأخرب، ومن الإبرة والاست: ثقبها، كخربها وخرابتها · خرج :خرج خروجا: برز من مقره أو حاله، سواء كان مقره دارا، أو بلدا، أو ثوبا، وسواء كان حاله حالة في نفسه، أو في أسبابه الخارجة، قال تعالى: }فخرج منها خائفا يترقب{ [القصص/21]، وقال تعالى: }وما تخرج من ثمرة من أكمامها{ [فصلت/47] والخرج من الخراج .وقال تعالى: }فهل نجعل لك خرجا{ [الكهف/94]، والخراج مختص بالضريبة على الأرض، فقيل: العبد يؤدي خرجه، أي: غلته، والخرج أيضا من السحاب، وجمعه خروج، والخارجي: الذي يخرج بذاته عن أحوال أقرانه، والخوارج لكونهم خارجين عن طاعة الإمام. · خرخوب: الناقة الخوارة، الكثيرة اللبن. · خُرْطُومِ ‏ :‏ في قوله تعالى ‏{‏سَنَسِمُهُ عَلَى الْخُرْطُومِ‏}‏ ‏(‏16‏)‏ القلم‏.‏ الخُرطوم‏:‏ الأنف، وإنما خصه بالذكر لأنه أظهر شيء في الوجه، والوجه أظهر شيء في الإنسان‏.‏ ولما كان هذا العضو يستعمل في التعزيز والتعظيم، جعل الله سمة ذل هذا الشخص على محل العز من غيره‏.‏ · خرطوم :قال تعالى: }سنسمه على الخرطوم{ [القلم/16]، أي: نلزمه عارا لا ينمحي عنه، كقولهم: جدعت أنفه، والخرطوم: أنف الفيل، فسمي أنفه خرطوما استقباحا له. · خُرْطُومِ:الخُرطوم : الأنف، وإنما خصه بالذكر لأنه أظهر شيء في الوجه، والوجه أظهر شيء في الإنسان. ولما كان هذا العضو يستعمل في التعزيز والتعظيم. · خرعب :الخرعب والخرعوب والخرعوبة، بضمهما: الغصن لسنته، أو الغض، والسامق الناعم الحديث النبات، والشابة الحسنة الخلق أو البيضاء اللينة الجسيمة اللحيمة الرقيقة العظم. والخرعب: الطويل اللحيم. · خرق :الخرق: قطع الشيء على سبيل الفساد من غير تدبر ولا تفكر، قال تعالى: }أخرقتها لتغرق أهلها{ [الكهف/71]، وهو ضد الخلق، فإن الخلق هو فعل الشيء بتقدير ورفق، والخرق بغير تقدير، قال تعالى: }وخرقوا له بنين وبنات بغير علم{ [الأنعام/100 الخرق: القطع قيل: خرق الثوب، وتخرقه، واخترق الريح. و الخرق والخريق :المفاوز الواسعة؛ إما لاختراق الريح فيها؛ وإما لتخرقها في الفلاة، والخرق بالكسر: الكريم المتخرق في الكرم؛ والسخي يتخرق في السخاء). وقيل لثقب الأذن إذا توسع: خرق، وصبي أخرق، وامرأة خرقاء: مثقوبة الأذن ثقبا واسعا، وقوله تعالى: }إنك لن تخرق الأرض{ [الإسراء/37]، لن تثقب الأرض إلى الجانب الآخر، والمخراق: شيء يلعب به، كأنه يخرق لإظهار الشيء بخلافه. · خرير :الخرير يقال لصوت الماء والريح وغير ذلك مما يسقط من علو. · خزائن:انظر خزن. · خزب: ورم، أو سمن حتى كأنه وارم. وناقة خزبة وخزباء: وارمة الضرع، أو في رحمها ثآليل تتأذى بها. والخزب: الخزف. · خزربة: الخزربة: اختلاط الكلام، وخطله. · خِزْعة: الخِزْعة النسيجية طريقة دقيقة من طرق تشخيص بعض الأمراض . ولا يقال: خَزعة بفتح الخاء .والخِزْعة:القطعة من اللحم. · خزن: الخزن: حفظ الشيء في الخزانة، أو حفظ السر ونحوه، وقوله تعالى: }وإن من شيء إلا عندنا خزائنه{ [الحجر/21]، }ولله خزائن السموات والأرض{ [المنافقون/7]، وقوله تعالى: }فأسقيناكموه وما أنتم له بخازنين{ [الحجر/22]، معناه: حافظين له بالشكر، والخزنة: جمع الخازن، }وقال لهم خزنتها{ [الزمر/71 و 73]، في صفة النار وصفة الجنة، وقوله: }لا أقول لكم عندي خزائن الله{ [الأنعام/50]، أي: مقدوراته التي منعها الناس؛ لأن الخزن ضرب من المنع، وقيل: جوده الواسع وقدرته، والخزن في اللحم الادخار، فكني به عن نتنه، يقال: خزن اللحم. · خزنة :انظر خزن. · خزى :خزي الرجل: لحقه انكسار؛ إما من نفسه؛ وإما من غيره. فالذي يلحقه من نفسه هو الحياء المفرط، ومصدره الخزاية وخزيته خزاية: استحييت منه .ورجل خزيان، وامرأة خزيى وجمعه خزايا. قال تعالى: }ذلك لهم خزي في الدنيا{ [المائدة/33]، وقال تعالى:}فأذاقهم الله الخزي في الحياة الدنيا{ [الزمر/26]، } و خزي: ذل وهان،.

· خَزيَ خِزْيَا: هان وافتضح.ومنها الخِزْيُ · خسأ :خسأت الكلب فخسأ، أي: زجرته مستهينا به فانزجر.قال تعالى في صفة الكفار: }اخسؤا فيها ولا تكلمون{ [المؤمنون/108]، وقال تعالى: }قلنا لهم كونوا قردة خاسئين{ [البقرة/65]، ومنه: خسأ البصر، أي انقبض عن مهانة،. · خسأ الكلب: طرده، خسئا وخسوءا والخاسئ من الكلاب والخنازير: المبعد، لا يترك أن يدنو من الناس. وخاسؤوا، وتخاسؤوا: تراموا بينهم بالحجارة. · خسأ: الخاسئ من الكلاب والخنازير والشياطين: البعيد الذي لا يترك أن يدنو من الإنسان. والخاسئ: المطرود. وخسأ الكلب يخسؤه خسأ وخسوءا، فخسأ وانخسأ: طرده. والخاسئ: المبعد. وقال الله تعالى لليهود: كونوا قردة خاسئين أي مدحورين أومبعدين. . وخسأ بصره يخسأ خسأ وخسوءا إذا كل وأعيا. وخاسئا، أي صاغرا. وتخاسأ القوم بالحجارة: تراموا بها. وكانت بينهم مخاسأة. · خسر - الخسر والخسران: انتقاص رأس المال، وينسب إلى الإنسان، فيقال: خسر فلان، وخسرت تجارته، قال تعالى: }تلك إذا كرة خاسرة{ [النازعات/12]، وقوله: }أولئك هم الخاسرون{ [البقرة/27]، ويجوز أن يكون إشارة إلى تحري العدالة في الوزن، وترك الحيف فيما يتعاطاه في الوزن، ويجوز أن يكون ذلك إشارة إلى تعاطي مالا يكون به ميزانه في القيامة خاسرا، وكلا المعنيين يتلازمان، وكل خسران ذكره الله تعالى في القرآن فهو على هذا المعنى الأخير، دون الخسران المتعلق بالمقتنيات الدنيوية والتجارات البشرية. · خسران: من خسر. · خسف:الخسوف للقمر، والكسوف للشمس وقيل: الكسوف فيهما إذا زال بعض ضوئهما، والخسوف: إذا ذهب كله. ويقال خسفه الله ، قال تعالى: }فخسفنا به وبداره الأرض{ [القصص/81]، وقال: }لولا ان من الله علينا لخسف بنا{ [القصص/82]، وفي الحديث: (إن الشمس والقمر آيتان من آيات الله لا يخسفان لموت أحد ولا لحياته) وعين خاسفة: إذا غابت حدقتها، وبئر مخسوفة: إذا غاب ماؤها ونزف .واستعير الخسف للذل، فقيل: تحمل فلان خسفا. · خسوف: الخسوف للقمر، والكسوف للشمس. انظر : خسف · خُشُبٌ ‏ :‏ في قوله تعالى ‏{‏وَإِنْ يَقُولُوا تَسْمَعْ لِقَوْلهِمْ كَأَنَهُمْ خُشُبٌ مُسَنّدَةٌ‏}‏ ‏(‏4‏)‏ المنافقون‏.‏ الخَشَبُ والخُشُب، جمع خشبة، وهي‏:‏ ما غلظ من العيدان، والأَخْشَبُ الجبل الغليظ‏.‏ · خُشُبٌ :الخَشَبُ والخُشُب، جمع خشبة، وهي : ما غلظ من العيدان، والأَخْشَبُ الجبل الغليظ. · خشب :الخشب: ما غلظ من العيدان، ج: خشب. وخشبه يخشبه: خلطه، وانتقاه. والخشيب: السيف الطبيع والصقيل. واخشوشب في عيشه: صبر على الجهد، أو تكلف في ذلك ليكون أجلد له. والأخشب: الجبل الخشن العظيم. والأخشبان جبلا مكة: أبو قبيس والأحمر، وجبلا منى. والخشباء: الشديدة، والكريهة، واليابسة. والخشبان، بالضم: الجبال الخشن، ليست بضخام ولا صغا. · خشب :قال تعالى: }كأنهم خشب مسندة{ [المنافقون/4]، شبهوا بذلك لقلة غنائهم، وهو جمع الخشب . وقيل خشبت السيف: إذا صقلته بالخشب الذي هو المصقل، وسيف خشيب قريب العهد بالصقل، وجبهة خشباء: يابسة كالخشب والمخشوب: المخلوط به الخشب، وذلك عبارة عن الشيء الرديء. · خشربة في العمل: أن لا تحكمه. · خشع :الخشوع: الضراعة، وأكثر ما يستعمل الخشوع فيما يوجد على الجوارح. والضراعة أكثر ما تستعمل فيما يوجد في القلب .وقال تعالى: }ويزيدهم خشوعا{ [الإسراء/109]، وقال: }الذين هم في صلاتهم خاشعون{ [المؤمنون/2]، }. وخشعت الأصوات وخاشعة أبصارهم وأبصارها خاشعة ، كناية عنها وتنبيها على تزعزعها . · خشوع: انظر : خشع · خشى:الخشية: خوف يشوبه تعظيم، وأكثر ما يكون ذلك عن علم بما يخشى منه، ولذلك خص العلماء بها في قوله تعالي : }إنما يخشى الله من عباده العلماء{ [فاطر/28]، وفي قوله تعالي :}فلا تخشوهم واخشوني{ [البقرة/150]، وفي قوله تعالي :}يخشون الناس كخشية الله أو أشد خشية{ [النساء/77]، وفي قوله تعالي :}وليخش الذين... { الآية [النساء/9]، أي: ليستشعروا خوفا من معرته، وقال تعالى: }ولا تقتلوا أولادكم خشية إملاق{ [الإسراء/31]، أي: لا تقتلوهم معتقدين مخافة أن يلحقهم إملاق(فقر). · خشية: انظر : خشي . · خص:التخصيص والاختصاص والخصوصية والتخصص: تفرد بعض الشيء بما لا يشاركه فيه الجملة، وذلك خلاف العموم، والتعمم، والتعميم، وخصان (والخصان والخصان كالخاصة، ومنه قولهم: إنما يفعل هذا خصان الناس، أي: خواص منهم. والخاصة: ضد العامة، قال تعالى: }واتقوا فتنة لا تصيبن الذين ظلموا منكم خاصة{ [الأنفال/25]، أي: بل تعمكم، وقد خصه بكذا يخصه، واختصه يختصه، قال تعالى: }يختص برحمته من يشاء{ [آل عمران/74] وقال تعالى: }ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة{ [الحشر/9]، وإن شئت قلت من الخصاص، والخص: بيت من قصب أو شجر، وذلك لما يرى فيه من الخصاصة. · خصاصة: انظر :خص.خصان: انظر :خص. · خصب، بالكسر: كثرة العشب، ورفاغة العيش وبلد خصب، بالكسر، وأخصاب، وأرضون خصب وخصبة بكسرهما، أو خصبة، بالفتح، والخصب، بالفتح: الطلع، والنخل، أو الكثيرة الحمل، ج: أخصاب. والأخصاب: ثياب معروفة. · خصفة: انظر : خصف خصف :قال تعالى: }وطفقا يخصفان عليهما{ [الأعراف/22]، أي: يجعلان عليهما خصفة، وهي أوراق، وجمعه خصف وخصاف، وخصفت الخصفة: نسجتها. · خصم:الخصم مصدر خصمته، أي: نازعته خصما، يقال: خاصمته وخصمته مخاصمة وخصاما، قال تعالى: }وهو ألد الخصام{ [البقرة/204]، } .و سمي المخاصم خصما، واستعمل للواحد والجمع، وربما ثني، وأصل المخاصمة: أن يتعلق كل واحد بخصم الآخر، أي جانبه وأن يجذب كل واحد خصم الجوالق من جانب، والجمع خصوم وأخصام، وقال تعالى: }خصمان اختصموا{ [الحج/19]، أي: فريقان، والخصيم الكثير المخاصمة . وقال تعالى: }هو خصيم مبين{ [النحل/4]. · خصيم: انظر : خصم . · خضبه يخضبه: لونه، كخضبه وامرأة خضيب، وبنان مخضوب وخضيب ومخضب. والكف الخضيب: نجم. والخضاب: ما يختضب به. واخضوضب: اخضر، والنخل خضبا: اخضر طلعه،. والخضب: الجديد من النبات، يمطر فيخضر،. · خَضَدُ : هو الشجر الذي قطع شوكه. · خضربة: اضطراب الماء. وماء خضارب: يموج بعضه في بعض، ولا يكون إلا في غدير أو واد. والمخضرب، بفتح الراء الفصيح البليغ. · خضعبة: ضعف، والمرأة السمينة، والضعيفة. وتخضعب أمرهم: اختلط. · خَطُّ :الخَطُّ : الكَتْبُ لأنه ذو خطوط، والخط كل ما له طول، ويخط أي يكتب. · خطء : ضد الصواب · خطأ : ضد الصواب · خطء والخطأ والخطاء: ضد الصواب، وقد أخطأ إخطاء وخاطئة، وتخطأ وخطئ، وأخطيت: لغية رديئة، أو لثغة. والخطيئة: الذنب، أو ما تعمد منه، كالخطء، بالكسر. والخطأ: ما لم يتعمدج: خطايا وخطائئ. وخطأه تخطئة وتخطيئا وخطئ يخطأ خطئا وخطأة، بكسرهما. والخطيئة: النبذ اليسير من كل شئ. وخطئ في دينه، وأخطأ: سلك سبيل خطأ عامدا أو غيره .و الخاطئ: متعمده. · خطاء: ضد الصواب · خطاب : توجيه الكلام نحو الغير للافهام · خطب: شأن، والأمر صغر أو عظم، ج: خطوب وخطب المرأة خطبا وخطبة واختطبها، وهي خطبه وخطبته وخطيباه وخطيبته، وهو خطبها .ج: أخطاب والخاطب: خطب، بالكسر ويضم، فيقول المخطوب: نكح، ويضم. والخطاب: المتصرف في الخطبة.: دعوه إلى تزويج صاحبتهم. وخطب الخاطب على المنبر خطابة، بالفتح، وخطبة، بالضم، وذلك الكلام: خطبة أيضا. ورجل خطيب: حسن الخطبة، بالضم · خَطْبُكُمْ:الخطب هو الأمر العظيم · خطربة: الضيق في المعاش. ورجل خطرب وخطارب · خطلبة: كثرة الكلام واختلاطه. · خطيئة: ذنب، أو ما تعمد منه، كالخطء، بالكسر. والخطأ: ما لم يتعمدج: خطايا وخطائئ. · خفأه: اقتلعه. · خلأ: الخلاء في الإبل كالحران في الدواب. خلأت الناقة تخلأ خلأ وخلاء، بالكسر والمد، وخلوءا، وهي خلوء: بركت، أو حرنت من غير علة · خلأت الناقة خلئا وخلاء وخلوءا، فهي خالئ وخلوء: بركت، أو حرنت فلم تبرح، وكذلك الجمل، أو خاص بالإناث، والرجل خلوءا: لم يبرح مكانه. والتخلئ: الدنيا، أو الطعام والشراب. وخالأ القوم: تركوا شيئا وأخذوا في غيره. · خلب، بالكسر: الظفر. خلبه بظفره يخلبه ويخلبه: جرحه، أو خدشه، أو قطعه كاستخلبه، وشقه، والفريسة: أخذها بمخلبه. والمخلب: المنجل، وظفر كل سبع من الماشي والطائر، أو هو لما يصيد من الطير، والظفر لما لا يصيد. والخلب، بالكسر: لحيمة رقيقة تصل بين الأضلاع، أو الكبد، أو زيادتها، أو حجابها، أو شئ أبيض رقيق لازق بها. وخلب نساء: يحبهن للحديث والفجور، ويحببنه، وهم أخلاب نساء، وخلباء نساء. وبالضم وبضمتين: لب النخلة، أو قلبها، والليف، والحبل منه الصلب الرقيق، والطين أو صلبه اللازب، أو أسوده. · خَلْعُ :الخَلْعُ : النَّزع والتنحية، (فاخلع نعليك) أي انزعهما . · خلف : امتأخرون · خلق :الخلق في القرآن يأتي بمعنيين:أولهما الخلق بمعنى التصرف والإيجاد المطلق وهذا لله تعالى فقط والايجاد من عدم هو فعل الله تعالى فقط كما خلق تعالى آدم وخلق الماء والروح والتراب وكل الموجودات في الكون.وثانيهما الخلق بمعنى التصرف والإيجاد المقيّد. وهذا للبشر لأنه يخلق من موجودات في الكون وخلق البشر هو عبارة عن تصوره لشيء ثم يخلق هذا الشيء من خامات موجودة فعلاً. · خلية : جمعها خلايا تكون منها الأشياء الحية. إذا نظرنا إلى النبات لوجدنا أن كل نبتة مكونة من خلايا. والخلية هنا عبارة عن شيء صغير يحده جدار في داخله غشاء في داخله مادة لزجة تسمى السيتوبلازم تحيط بنواة الخلية.و الجدار مكون من طبقتين: جدار أولي وجدار ثانوي، وغشاء السيتوبلازم يتكون من طبقتين دهنيتين عليهما نوعان من البروتين منغمسان. والعضيات في السيتوبلازم محاطة بغشاء ثنائي الطبقة . كما في النواة والميتوكوندريا والشبكة الاندوبلازمية والتي منها الخشن ومنها الناعم والريبوسومات والفقاعات الهوائية والفجوات وغيرها. وما قيل عن خلية النبات لا يختلف كثيرا عن خلية الحيوان والخلاف بين الاثنين مثل وجود الجدار والأجسام الخضراء عند النبات وانعدامها عند الحيوان. و أية خلية إما بدائية ليس لها نواة مميزة أو حقيقية ذات نواة مميزة. · خلية لمفية : أحد نوعين من كريات الدم البيضاء والتي تكون منها من 20 إلى 30% من كريات الدم البيضاء الطبيعية · خمأ: الخمأ: موضع. · خمائل : جمع خميلة وهى المحل الكثير الشجر أو رملة تنبته · خمائل : جمع خميلة وهى المحل الكثير الشجر أو رملة تنبته ونزلوا في خميلة وهى الروضة ذات الشجر · خَمْطٍ ‏ :في قوله تعالى ‏{‏فَأَعْرَضُوا فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ سَيْلَ الْعَرِمِ وَبَدَّلْنَاهُمْ بِجَنَّتَيْهِمْ جَنَّتَيْنِ ذَوَاتَيْ أُكُلٍ خَمْطٍ وَأَثْلٍ وَشَيْءٍ مِنْ سِدْرٍ قَلِيلٍ‏}‏ ‏(‏16‏)‏ سبأ‏.‏ الخَمْطُ‏:‏ شجر له ثمر ذو مرارة‏.‏ · خَمْطُ :الخَمْطُ : شجر له ثمر ذو مرارة. · خمن : قدر · خنأت الجذع وخنيته: قطعته. · خنابتان، بالكسر ويضم: طرفا الأنف، والخنابة: الأرنبة العظيمة، أو طرفها من أعلاها · خناذيذ : رؤوس الجبال. · خنب، بالكسر: باطن الركبة، أو أسافل أطراف الفخذين وأعالي الساقين، أو فروج ما بين الأضلاع وما بين الأصابع، ج: أخناب.. والخنابة: الأثر القبيح، والشر. والخنبة: الفساد. والمخنبة: القطيعة. · خنثبة :الخنثبة، بكسر الخاء: الناقة الغزيرة الكثيرة اللبن. · خنثعبة، بضمتين: الناقة الغزيرة اللبن. · خندب: سيئ الخلق. والخندبان: الكثير اللحم. · خنزوب، بالضم، والخنزاب، بالكسر: الجرئ على الفجور. وخنزب، بالفتح: شيطان. · خنصاب، بالكسر: شحم المقل. وامرأة خنصبة، بالضم: سمينة. · خنظبة، بالضم: دويبة. · خنعب: الخنعب: الطويل من الشعر. والخنعب، بالضم: النونة، أو الهنة المتدلية وسط الشفة العليا، أو مشق ما بين الشاربين حيال الوترة. خاب خوبا: افتقر. · خوادى : إبل مسرعة .ويستعمل في الخيل ومفرده خاد و خادية · خوادى: إبل مسرعة مفرده خاد أو خادية · خوبة :الخوبة: الجوع، والأرض لم تمطر بين ممطورتين، والأرض لا رعي بها. · خَوْض يلعبون:يخوضون في الأحاديث والمعتقدات الباطلة،وهم لاهون عمّا أراد الله منهم. · خول: خائل وهو المستكبر · خِيَامِ ‏ :‏ في قوله تعالى ‏{‏حُورٌ مَقْصُورَاتٌ فِي الْخِيَامِ‏}‏ ‏(‏72‏)‏ الرحمن‏.‏ الخَيْمَة‏:‏ أصلها بيت تبنيه الأعراب من عيدان الشجر، فإن كان من وبر أو صوف فهو خباء‏.‏ · خِيَامِ :الخَيْمَة : أصلها بيت تبنيه الأعراب من عيدان الشجر، فإن كان من وبر أو صوف فهو خباء. · خيدب: الخيدب: الطريق الواضح · خيزبان: الخيزبان: اللحم الرخص اللين، كالخيزب والذكر من فراخ النعام. · خيزبة : معدن الذهب. · خيطان : بكسر أوله . جمع خوط بالضم الغصن الغض الناعم يقولون قد كالخوط وكم وراء هذا الخيطان من قدود كالخيطان · خيطان : بكسر أوله جمع خوط بالضم الغصن الغض الناعم · خيعابة، بالكسر: رجل ردئ دنئ · خِيفَةً:الخوف.

دال[عدل]

د فق :الدَفْقُ : السيلان بسرعة، والماء الدافق المقصود به المني. د لك :الدُلُوك : الزوال، وهو ميل الشمس عن الاستواء إلى الغروب. د مم : دمّ الثوب:طلاه بصبغ، وكل شيء طُلي على شيء فهو دمام، ودمّ البيتَ جصّصه، ودمّ السفينة إذا قيّرها، ودمّ اليربوع جحره إذا غطاه وسواه، ورجل دميم كأن وجهه قد طُلي بسواد أو قُبح. دأب في عمله دأبا ودؤوبا، بالضم: جد وتعب، وأدأبه. والدأب: الشأن، والعادة، والسوق الشديد، والطرد. دأدأ دأدأة ودئداء: عدا أشد العدو، أو أسرع وأحضر. والدأداء والدئداء والدؤدؤ: آخر الشهر، أو ليلة خمس وست وسبع وعشرين، أو ثمان وتسع وعشرين، أو ثلاث ليال من آخره، ج: الدآدئ. وليلة دأدأ ودأدأة: شديدة الظلمة. وتدأدأ: تدحرج. والدأدأة: صوت وقع الحجر على المسيل، والتزاحم، وصوت تحريك الصبي في المهد. والدأداء: الفضاء. دأدأ: الدئداء: أشد عدو البعير. اندفع. دأدأة: صوت وقع الحجر على المسيل، والتزاحم، وصوت تحريك الصبي في المهد. دأداء: فضاء دآدى : جمع دأدأ بالدال والهمزة وهي الليالي المظلمة جدا دأماء : بحر داء الذئب: الجوع، لا داء له غيره. داء السيلان:السيلان هو أحد الأمراض المعدية الجنسية وهو عبارة عن التهاب الأغشية الجنسية وأكثر الأعضاء تأثرا هي الأعضاء التناسلية والمثانة والكلية والزور والعين والمستقيم داء: مرض، ج: أدواء، داء يداء دوءا وداء، وأدوأ، وهو داء ومدئ وأدأته: أصبته بداء. وداء الذئب: الجوع. وداءة: جبل قرب مكة والدودأة: الجلبة. داءة: جبل قرب مكة. دابة: ما دب من الحيوان. داحضة: انظر : دحض . داخرون: انظر : دخر دار الحرب: بلاد المشركين الذين لا صلح بيننا وبينهم. دَافِقٍ ‏: في قوله تعالى ‏{‏خُلِقَ مِنْ مَاءٍ دَافِقٍ‏}‏ ‏(‏6‏)‏ الطارق‏.‏ الدَفْقُ‏:‏ السيلان بسرعة، والماء الدافق المقصود به المني‏.‏ دان:قريب. دانية :دان، متدلٍّ، قريب من طالبه. داهية : ‏الداهية‏:‏ الأمر العظيم والشديد دب : الدب والدبيب: مشي خفيف . و دب البلى في الثوب، أي: سرى مما لا تدرك حركته الحاسة، وقال تعالى: }والله خلق كل دابة من ماء{ الآية [النور/45]، ودابة ههنا إنسان. دب يدب دبا ودبيبا: مشى على هينته، وهو خفي الدبة. وهو دبوب وديبو ب، أو الديبوب: الجامع بين الرجال والنساء. والدابة: ما دب من الحيوان. دب، بالضم: سبع .ج: أدباب ودببة. دبأة: فرار. دبأه : غطاه، وواراه، ودبأ : سكن. والدبأة: الفرار. دباء: قرع. دبابة، مشددة: آلة تتخذ للحروب، فتدفع في أصل الحصن، فينقبون وهم في جوفها. دبادب: رجل ضخم، وكثير الصياح. دبب ودببان: الزغب، أو كثرة الشعر دبداب: طبل. دبدبة: كل صوت، كوقع الحافر على الأرض الصلبة. دبر: الدبر: النحل والزنانير ونحوهما مما سلاحها في أدبارها، الواحدة دبرة.والدبر: المال الكثير الذي يبقى بعد صاحبه، ولا يثنى ولا يجمع. دبرة: الدبرة: قرحة الدابة والبعير ودبر: صار بقرحه. دبيب: مشي خفيف. دثئي : مطر يأتي بعد اشتداد الحر، ونتاج الغنم في الصيف. دثئي: مطر يأتي بعد اشتداد الحر، ونتاج الغنم في الصيف. دثَار :الدِّثَار : كل ما كان من الثياب فوق الملابس الداخلية، والمدَّثِّر أي المتلفف بالدثار دثور: خامل مستتر. دجوب: وعاء، و غرارة. دحا الشيء : أي بسطه ومدّه ومهّده.و إذا كانت الأرض دائماً مبسوطة وممدودة فهذا يعني أنها بيضوية. دَحَاهَا : في قوله تعالى ‏{‏وَالأَرْضَ بَعْدَ ذَلِكَ دَحَاهَا‏}‏ ‏(‏30‏)‏ النازعات‏.‏ دحا الشيء‏:‏ أي بسطه ومدّه ومهّده‏.‏و إذا كانت الأرض دائمًا مبسوطة وممدودة فهذا يعني أنها بيضوية‏.‏ دحر :الدحر: الطرد والإبعاد، يقال: دحره دحورا، قال تعالى: }اخرج منها مذؤما مدحورا{ [الأعراف/18]، وقال: }فتلقى في جهنم ملوما مدحورا{ [الإسراء/3. دحض :قال تعالى: }حجتهم داحضة عند ربهم{ [الشورى/16]، أي: باطلة زائلة، يقال: أدحضت فلانا في حجته فدحض، قال تعالى: }ويجادل الذين كفروا بالباطل ليدحضوا به الحق{ [الكهف/56]. دحا :قال تعالى: }والأرض بعد ذلك دحاها{ [النازعات/30]، أي: أزالها عن مقرها، وقولهم: دحا المطر الحصى عن وجه الأرض، أي: جرفها، و يدحو دحوا: إذا جر يده على وجه الأرض، فيدحو ترابها. دحقبه: دفعه من ورائه دفعا عنيفا. دخان : الدخان في قوله تعالي : }ثم استوى إلى السماء وهي دخان{ [فصلت/11]، أي: هي مثل الدخان، إشارة إلى أنه لا تماسك لها، ودخنت النار تدخن: كثر دخانها وجمع الدخان دواخن دخر :قال تعالى: }وهم داخرون{ [النحل/48]، أي: أذلاء، يقال: أدخرته فدخر، أي: أذللته فذل، وعلى ذلك قوله: }إن الذين يستكبرون عن عبادتي سيدخلون جهنم داخرين{ [غافر/60]. دخل :الدخول: نقيض الخروج، ويستعمل ذلك في المكان، والزمان، والأعمال، يقال: دخل مكان كذا، قال تعالى: }ادخلوا هذه القرية{ [البقرة/58]، }ادخلوا الجنة بما كنتم تعملون{ [النحل/32]، }ادخلوا أبواب جهنم خالدين فيها{ [الزمر/72]، }ويدخلهم جنات تجري من تحتها الأنهار{ [المجادلة/22]، وقال: }يدخل من يشاء في رحمته{ [الإنسان/31]، }وقل: رب أدخلني مدخل صدق{ [الإسراء/80] دخلة:الدخلة:البطانةالداخلة . در :قال تعالى: }وأرسلنا السماء عليهم مدرارا{ [الأنعام/6]، }يرسل السماء عليكم مدرارا{ [نوح/11]، وأصله من الدر والدرة، أي: اللبن، ويستعار ذلك للمطر . و غرارة :الغرار: قلة اللبن، والدرة: كثرته. درأ :الدرء: الميل إلى أحد الجانبين، يقال: قومت درأه ودرأت عنه: دفعت عن جانبه .ودارأته: دافعته. قال تعالى: }ويدرؤون بالحسنة السيئة{ [الرعد/22]، وقال: }ويدرأ عنها العذاب{ [النور/8]. درأ السيل واندرأ: اندفع. درء: ميل وعوج درأه، درءا ودرأه: دفعه. وتدارؤوا: تدافعوا في الخصومة. والدرء: الميل والعوج في القناة. واندرأ الحريق: انتشر. والدريئة: الحلقة يتعلم الطعن والرمي عليها. وتدرؤوا: استتروا عن الشئ ليختلوه. وناقة مدرئ: أنزلت اللبن، وأرخت ضرعها عند النتاج. وكوكب درئ :متوقد متلألئ، وقد درأ دروءا، ودري، بالضم والياء، ودارأته: داريته، ودافعته، ولاينته. ورجل ذو تدرأ وتدرأة: مدافع، ذو عز ومنعة. دراكا ولم ينضج بماء فيغسل دَرَاهِمَ ‏ :‏ في قوله تعالى ‏{‏وَشَرَوْهُ بِثَمَنٍ بَخْسٍ دَرَاهِمَ مَعـْدُودَةٍ‏}‏ ‏(‏20‏)‏ يوسف‏.‏ الدِرْهَم‏:‏ الفضة المطبوعة، المتعامل بها كمقياس لثمن الأشياء‏.‏ دَرَاهِمَ :الدِرْهَم : الفضة المطبوعة، المتعامل بها كمقياس لثمن الأشياء. دراية: انظر: درى درب: باب السكة الواسع ، والباب الأكبر، ج: دراب ودروب.. والداربة: العاقلة، والحاذقة بصناعتها، والطبالة. درة:الدرة: كثرة اللبن .ومنه اشتق: استدرت المعزى، أي: طلبت الفحل، وذلك أنها إذا طلبت الفحل حملت، وإذا حملت ولدت، فإذا ولدت درت، فكني عن طلبها الفحل بالاستدرار. درج :الدرجة المنزلة إذا اعتبرت بالصعود دون الامتداد على البسيطة، كدرجة السطح والسلم، ويعبر بها عن المنزلة الرفيعة: قال تعالى: }وللرجال عليهن درجة{ [البقرة/228]، تنبيها لرفعة منزلة الرجال عليهن في العقل والسياسة، وقال: }لهم درجات عند ربهم{ [الأنفال/4]، أي: هم ذوو درجات عند الله. ويقال لقارعة الطريق: مدرجة، ويقال: فلان يتدرج في كذا، أي: يتصعد فيه درجة درجة. والدرج: طي الكتاب والثوب، ويقال للمطوي: درج. واستعير الدرج للموت، كما استعير الطي له في قولهم: طوته المنية، وقولهم: من دب ودرج، أي: من كان حيا فمشى، ومن مات فطوى أحواله، وقوله: }سنستدرجهم من حيث لا يعلمون{ [الأعراف/182]، أي سنطويهم طي الكتاب، عبارة عن إغفالهم درجة : انظر : درج درداب: صوت الطبل. درس :درس الدار معناه: بقي أثرها والدروس :الانمحاء، و درس الكتاب، ودرست العلم: تناولت أثره بالحفظ، ولما كان تناول ذلك بمداومة القراءة عبر عن إدامة القراءة بالدرس، قال تعالى: }ودرسوا ما فيه{ [الأعراف/169]، وقال: }بما كنتم تعلمون الكتاب وبما كنتم تدرسون{ [آل عمران/79] ,وقوله تعالى: }وليقولوا درست{ [الأنعام/105]، تركوا العمل به.ودرست المرأة: كناية عن حاضت، ودرس البعير: صار فيه أثر جرب. درك :الدرك كالدرج، لكن الدرج يقال اعتبارا بالصعود، والدرك اعتبارا بالحدور، ولهذا قيل: درجات الجنة، ودركات النار، ولتصور الحدور في النار سميت هاوية، وقال تعالى: }إن المنافقين في الدرك الأسفل من النار{ [النساء/145]، والدرك (بفتح الراء، أوتسكينها :أقصى قعر البحر. ويقال للحبل الذي يوصل به حبل آخر ليدرك الماء درك. وأدرك: بلغ أقصى الشيء، وأدرك الصبي: بلغ غاية الصبا، وذلك حين البلوغ، قال: }حتى إذا أدركه الغرق{ [يونس/90]، وقوله: }لا تدركه الأبصار وهو يدرك الأبصار{ [الأنعام/103] درهم :قال تعالى: }وشروه بثمن بخس دراهم معدودة{ [يوسف/20]، الدرهم: الفضة المطبوعة المتعامل بها. درى :الدراية: المعرفة المدركة بضرب من الحيل، يقال: دريته، ودريت به، درية.والدرية: لما يتعلم عليه الطعن دس :الدس: إدخال الشيء في الشيء بضرب من الإكراه. دِّسَام : الدِّسَام الإكليليّ من الدِّسَامات الهامة في القلب. ولا يقال : دَسَّام بفتح الدال و تشديد السين. الدِّسَام صُمَيم، صُفَيق. مِصْراع.والدِّسام:ما يسد به رأس القارورة ونحوها . و دسم الباب أغلقه..و الدِّسَام، بالكسر ، ما تسد به الأذن و الجرح و نحو ذلك. والدِّسَام: السِّدَاد :و كل شيء سددته فقد دَسَمْتَه ، يعني أن وساوس الشيطان مهما وجدت منفذا دخلت فيه. دُسُرٍ ‏ : فـي قولـه تعالى ‏{‏وَحَمَلْنَاهُ عَلَـى ذَاتِ أَلْوَاحٍ وَدُسُرٍ‏}‏ ‏(‏12‏)‏ القمر‏.‏ الدُّسُر‏:‏ المسامير، وأصل الدسر‏:‏ الدفع الشديد، وقيل الدسر هي الخيوط التي تشد بها ألواح السفينة‏.‏ دُسُر :الدُّسُر : المسامير، وأصل الدسر: الدفع الشديد، وقيل الدسر هي الخيوط التي تشد بها ألواح السفينة. دسر :قال تعالى: }وحملناه على ذات ألواح ودسر{ [القمر/13]، أي: مسامير، الواحد دسار، وأصل الدسر: الدفع الشديد بقهر. دُسُر: مصنوع من الاخشاب المتماسكة بالمسامير. دعّاً : يدفع باحتقار ومهانة ، كما يُدعُّ الحيوان دعب: دفع، وجامع، ومازح. والدعابة، والدعبب، بضمهما: اللعب. وداعبه: مازحه. وداعب: لاعب. والدعبوب: نمل سود، كالدعابة، بالضم، وحبة سوداء تؤكل، أو أصل بقلة تقشر وتؤكل. دِفْءٌ ‏ :‏ في قوله تعالى ‏{‏وَالأَنْعَامَ خَلَقَهَا لَكُمْ فِيهَا دِفْءٌ وَمَنَافِعُ وَمِنْهَا تَأْكُلُونَ‏}‏ ‏(‏5‏)‏ النحل‏.‏ الدِفْءُ‏:‏ السخونة، وهو اسم لما يدفأ به من البرد، وفي الآية إشارة إلى شعرها ووبرها وصوفها‏.‏ دِفْءٌ :الدِفْءُ : السخونة، وهو اسم لما يدفأ به من البرد. دفء: نتاج الإبل وأوبارها وألبانها والانتفاع بها دفء: نقيض حدة البرد، كالدفاءة، ج: أدفاء، دفئ، وتدفأ واستدفأ وادفأ وادفأه: ألبسه الدفاء، لما يدفئه. والدفآن: المستدفئ، كالدفئ، وهي الدفأى، وأرض دفئة ودفيئة ومدفأة، وإبل مدفأة ومدفئة ومدفأة ومدفئة: كثيرة الأوبار والشحوم. والدفء، بالكسر: نتاج الإبل، وأوبارها، والانتفاع بها. وأدفأه: أعطاه كثيرا وهو أدفأ، وهي دفأى. دقائق : غوامض لطيفة دكأ: المداكأة: المدافعة. داكأت القوم مداكأة: دافعتهم وزاحمتهم. وقد تداكؤوا عليه: تزاحموا دكأهم: دافعهم وزاحمهم. وتداكؤوا: ازدحموا وتدافعوا. دلبة، بالضم: السواد. دلعب: بعير ضخم. دُلُوكِ ‏ :في قوله تعالى ‏{‏أَقِمِ الصَّلاةَ لِدُلُوكِ الشَّمْسِ إِلَى غَسَقِ اللَّيْلِ وَقُرْآنَ الْفَجْرِ إِنَّ قُرْآنَ الْفَجْرِ كَانَ مَشْهُودًا‏}‏ ‏(‏78‏)‏ الإسراء‏.‏ الدُلُوك‏:‏ الزوال، وهو ميل الشمس عن الاستواء إلى الغروب‏.‏ دم: السائل الأحمر الذي يضخه القلب عبر الشرايين والأوردة والشعيرات الدموية إلى الجسم وهو مكون من بلازما وكرات دم بيضاء وأخرى حمراء وصفائح دموية دماغ :الدماغ زوجي فيه أقسام ثلاثة المخ والمخيخ والمخ الجذري وكل منها مزدوج. دماغ جذري : الدماغ الجذري عبارة عن نخاع وقنطرة ووسط وما يعرف بالدايانسيفالون. دَمْدَمَ :‏ في قوله تعالى ‏{‏فَكَذَّبُوهُ فـَعَـقَرُوهـَا فَدَمـْدَمَ عَلَيْهِمْ رَبـُّهُمْ بِذَنْـبِهِمْ فَسَوَّاهـَا‏}‏ ‏(‏14‏)‏ الشمس‏.‏ دمّ الثوب‏:‏طلاه بصبغ، وكل شيء طُلي على شيء فهو دمام، ودمّ البيتَ جصّصه، ودمّ السفينة إذا قيّرها، ودمّ اليربوع جحره إذا غطاه وسواه، ورجل دميم كأن وجهه قد طُلي بسواد أو قُبح‏.‏ والدمدمة تكرار الدّم، ومعنى الآية، فيما يبدو، أن الله تعالى أرسل على ثمود بعد الصيحة والصاعقة والرجفة، ما غطّاهم وسوّى ديارهم، من الرمال أو الطين، المرّة بعد المرّة، ولعل في الآية إشارة إلى أن أجسادهم قد بقيت محفوظة فيما طُليت وسُوّيت به، وقيل الدمدمة هي الصيحة الناجمة عن غضب‏.‏ دَمْدَمَ :دمّ الثوب:طلاه بصبغ، وكل شيء طُلي على شيء فهو دمام، ودمّ البيتَ جصّصه، ودمّ السفينة إذا قيّرها، ودمّ اليربوع جحره إذا غطاه وسواه، ورجل دميم كأن وجهه قد طُلي بسواد أو قُبح .والدمدمة تكرار الدّم، ومعنى الآية، فيما يبدو، أن الله تعالى أرسل على ثمود بعد الصيحة والصاعقة والرجفة، ما غطّاهم وسوّى ديارهم، من الرمال أو الطين، المرّة بعد المرّة. دمدمة :ما غطّاهم وسوّى ديارهم، من الرمال أو الطين كما في حمم البركان .أوأجسادهم قد بقيت محفوظة فيما طُليت وسُوّيت به كما في حفريات النباتات والحشرات والأجساد تبقي محفوظة في الجليد أو الحجر سنين طويلة . والفعل يدمدم ودمدم . دَمْغُ :الدَمْغُ : أصله كسر الدماغ، وقد استعير للمحق، ودَمَغَ فلاناً : غلبه وعلاه، ودمغ الحق الباطل: أي محاه. دمنه : جمع دمنه وهى آثار الديار والناس دمنه : جمع دمنه وهى آثار الديار والناس دنأ: الدنئ، من الرجال: الخسيس والجمع: أدنياء ودنآء. دنأ: حدب. والأدنأ: الأحدب. والدنيئة: النقيصة. دنئ: خسيس أو خبيث البطن .ج: أدناء ودنآء، وقد دنأ دنوأة ودناءة. والدنيئة: النقيصة. وأدنأ ودنأى. وتدنأه: حمله على الدناءة. دنابة: قصير. دِهاق : ملأى، مفعمة. دِهَاقًا ‏: في قوله تعالى ‏{‏وَكَأْسًا دِهَاقًا‏}‏ ‏(‏34‏)‏ النبأ‏.‏ دِهاقا‏:‏ ملأى، مفعمة‏.‏ دهان:الدِّهَانِ الجلد الأحمر دهر : زمن طويل دوأ: الداء: اسم جامع لكل مرض وعيب في الرجال ظاهر أو باطن .الداء: المرض، والجمع أدواء. دوالي : أشهر الأمراض التي تصيب الأوردة حيث تصبح الأوردة ملتفة وطويلة غالبا ما تصيب أرجل السيدات دوحة : شجرة عظيمة و يقال دوحة الكرم دولاب، (بالضم) ويفتح: شكل كالناعورة يستقى به الماء. ديبوب: نمام وقواد. ديدب: حمار الوحش، والرقيب، والطليعة، كالديدبان. والديدبون: اللهو. دين : الدين هو الطاعة . ومن الدين جاءت لفظة ديان . وهى من أسماء الله ، ومعناها الحكم والقاضي والقهار.و الدين إيمان وعمل ، إيمان بوجود قوى خارقة فوق طبيعة البشر العقلية ، ولهذه القوى تأثير في مجرى حياة الإنسان. وعمــل ، في أداء فرائض وشعائر وطقوس معينة ، تفرضها الأديان السماوية . ويوم الدين هو يوم الجزاء ، أي يوم الحساب وفى المثل : كما تدين تُدان ، أي كما تجازى تُجازى . . وقد يأتي الدين بمعنى الحساب في قوله تعالي (مالك يوم الدين). فالدين إذن علاقة بين الإنسان والله ، فهو فعل ( عبادة ) ناتجة عن إيمان بعد قناعة ، أو إيمان مطلق فيه تسليم بما هو خارج عن نطاق العقل البشرى وإدراكه ، وعن عمل ملموس ، هو نتيجة هذا الإيمان . والعمل يكون بالممارسات الإنسانية من صلاة وصوم وتقديم ذبائح وفروض وارتداء ثياب معينة وقص شعر أو تركه والنذور وغير ذلك دِينَارٍ ‏ : في قوله تعالى ‏{‏وَمِنْهُمْ مَنْ إِنْ تَأْمَنْهُ بِدِينَارٍ لا يُؤَدِّهِ إِلَيْكَ إِلاّ مَا دُمْتَ عَلَيْهِ قَائـِمًا‏}‏ ‏(‏75‏)‏ آل عمران‏.‏ الدِينار‏:‏ نقد من الذهب، وقد يختلف وزنه من عصر إلى آخر، ومن دولة إلى أخرى‏.‏ والمقصود الإشارة إلى خفة الوزن في مقابل القنطار الذي ذكر في الآية الكريمة‏.‏ دِينَارٍ :الدِينار: نقد من الذهب، وقد يختلف وزنه من عصر إلى آخر، ومن دولة إلى أخرى. والمقصود الإشارة إلى خفة الوزن في مقابل القنطار الذي ذكر في الآية الكريمة.

ذال[عدل]

ذ اع :ذاع الخبر: أي انتشر وشاع، وأذاعوا به : نشروه وأشاعوه. ذ ود :الذَودُ : الكف والطرد، و " تذودان " في الآية أي تطردان غنمهما عن غنم الناس لئلا تختلط بها. ذؤابة: الناصية، أو منبتها من الرأس، وشعر في أعلى ناصية الفرس، ج: ذوائب . ذأب :الذأب: الذم، والصوت الشديد. ذئب: كلب البر، ج: أذؤب وذئاب وذؤبان، (بالضم). ورجل مذؤوب: وقع الذئب في غنمه. والذئبان: الشعر على عنق البعير ومشفره، وبقية الوبر. ذئبان: مثنى: كوكبان أبيضان بين العوائذ والفرقدين. ذَّأْذاءُ والذَّأْذَاءَةُ، بِمَدِّهِما‏:‏ الزَّجْرُ، والاضْطِرَابُ في المَشْيِ، كالتَّذَأْذُؤِ والذَّأْذَأَةِ‏.‏ ذأذاء: الذأذاءة: الزجر، والاضطراب في المشي، كالتذأذؤ والذأذأة. ذَأْم : الذَأْمُ:العيب، وذأمه: أي عابه وحقره، ومذؤوما أي مَعيباً محقرا. ذَأْمُ‏:‏الذَأْمُ‏:‏العيب، وذأمه‏:‏ أي عابه وحقره، ومذؤومًا أي مَعيبًا محقرًا ذاب: عيب. وناقة ذووب: سمينة. ذات الصدور :ما تخفيه وتُسرُّه النفوس والضمائر. ذاريات : الذَّارِيَاتِ ذرواً :الذاريات ، الرّياح تذرو التراب. ذب :الذب: الثور الوحشي ذبأة : جارية مهزولة امليحة خفيفة الروح. ذَّبْأَةُ، بالفتح‏:‏ الجَارِيَةُ المَهْزُولَةُ المَلِيحَةُ الخَفِيفَةُ الرُّوحِ‏.‏ ذبائح :الذبائح في الجاهلية للأصنام وخصوصاً للات والعزى ومناة . و كان الجاهليون يرون في سفك الدماء وسيلة لإخماد غضب الآلهة وللتقرب منهم وطلب رضاهم وما كانوا يأنفون من تضحية البشر أنفسهم.ومن دياناتهم إذا ضحوا الضحايا أن يصبوا دمها على الأنصاب ، ويطلوا به أجسامهم ، ويغمسوا به أيديهم عند حلفهم دلالة على صدق مواعيدهم ويدعون ذلك " اليمين الغموس ". ذبذبة: تردد الشئ المعلق في الهواء، ورجل مذبذب، ويفتح: مترد د بين أمرين. ذبوبا: جفت عطشا ذَخَرَ : خبّأ، وادّخرته أي خبأته وأعددته للعقبى، وأصل تدّخرون هو تذتخرون. ذَخَرَ‏:‏ خبّأ ذَرَأَ َ‏:‏ خَلَقَ ذرأ : خلق .ومنه: الذرية . والأرض: بذرها، وزرع ذرئ والذرأة، بالضم: الشيب، أو أول بياضه في مقدم الرأس .والنعت: أذرأ وذرآء. وكبش أذرأ: في رأسه بياض، أو أرقش الأذنين، وسائره أسود. وأذرأه: أغضبه، وذعره .والناقة: أنزلت اللبن، فهي مذرئ. وملح ذرآني : شديد البياض. وما بيننا ذرء: حائل. وذرأة، بالكسر: دعاء العنز للحلب، يقال: ذرء ذرء. ذرأ: خلق ذرأ: في صفات الله، عز وجل، الذارئ، وهو الذي ذرأ الخلق أي خلقهم .وذرأ الله الخلق يذرؤهم ذرءا: خلقهم. ذرأة، بالضم: الشيب، أو أول بياضه في مقدم الرأس ذربيا:الذربيا: العيب. ذرة :الذرة مؤلفة من زوج من الكهرباء، موجب وسالب. وكتلة الذرة مركزة في وسطها في نواة موجبة التكهرب يلف حولها عدد من جسيمات سالبة التكهرب هي الإلكترونات ومجموع شحناتها مساو لشحنة النواة وفي حالة تعادل معها وتتحرك بسرعة عظيمة حول النواة تبلغ مئات الأميال بالثانية لكي تمنع سقوطها عليها تحت تأثير التجاذب فيما بينهما. وأن كتلة النواة تبلغ بضعة آلاف المرات قدر كتلة مجموع الإلكترونات وأنه يفصل بينهما فراغ هائل وأن حجم كل منهما ضئيل جدا بالنسبة لحجم الذرة الذي كله فراغ تقريبا. و أن كل عنصر مكون من ذرات وأن المركبات مؤلفة من عناصر والخلية من مركبات والنسيج من خلايا والأعضاء من ، أنسجة والأجهزة من أعضاء والكائن من أجهزة. ذريب :الذريب،: الزهر الأصفر. ذعلبة، بالكسر: الذعلبة :الناقة السريعة، ذَعَنَ‏:‏ خضع وذل وانقاد، مذعنين‏:‏ منقادين خاضعين‏.‏ ذَعَنَ: خضع وذل وانقاد، مذعنين: منقادين خاضعين. ذكاة ً: حدةٌ في الشيء ونفاذ، واصطلاحا، الذبح الشرعي، أو ما يلحق به شرعا، بحيث يحل أكل الحيوان المذكّى. ذكوبة : المذكوبة: المرأة الصالحة. ذَكَّيْتُمْ ‏: في قوله تعالى ‏{‏وَمَا أَكَلَ السَّبُعُ إِلاّ مَا ذَكَّيْتُمْ وَمَا ذُبِحَ عَلى النُّصُب‏}‏ ‏(‏3‏)‏ المائدة‏.‏ الذكاة ً‏:‏ حدةٌ في الشيء ونفاذ، واصطلاحا، الذبح الشرعي، أو ما يلحق به شرعا، بحيث يحل أكل الحيوان المذكّى‏.‏ ذَكَّيْتُمْ ‏:‏ في قوله تعالى ‏{‏وَمَا أَكَلَ السَّبُعُ إِلاّ مَا ذَكَّيْتُمْ وَمَا ذُبِحَ عَلى النُّصُب‏}‏ ‏(‏3‏)‏ المائدة‏.‏ الذكاة ً‏:‏ حدةٌ في الشيء ونفاذ، واصطلاحا، الذبح الشرعي، أو ما يلحق به شرعا، بحيث يحل أكل الحيوان المذكّى‏.‏ ذمأ عليه: شق. ذيأه تذييئا: أنضجه حتى تهرأ. وتذيأ الجرح وغيره: تقطع، وفسد، ووجهه: ورم، أو هو انفصال اللحم عن العظم بذبح أو فساد. ذنب: الذنب: الإثم، ج: ذنوب، وجج : ذنوبات، وقد أذنب،. وأذناب الناس، وذنباتهم: أتباعهم وسفلتهم ذهب : سار، أو مر. والمذهب: المتوضأ، والمعتقد الذي يذهب إليه، والطريقة، والأصل. وبضم الميم: الكعبة. والذهب: التبر، ويؤنث، ج: أذهاب وذهوب، وذهبان بالضم .وأذهبه: طلاه به، كذهبه، فهو مذهب وذهيب ومذهب.. والذهبة، بالكسر: المطرة الضعيفة، أو الجود، ج: ذهاب. والذهب: مح البيض، ومكيال لأهل اليمن، ج: ذهاب وأذهاب، ذهبة، بالكسر: المطرة الضعيفة، أو الجود، ج: ذهاب. ذهول :الذُّهول : الانشغال عن الشيء، والانصراف عنه. ذُّهول‏:‏ الذُّهول‏:‏ الانشغال عن الشيء، والانصراف عنه‏.‏ ذو مرَّة :ذو مرور متواصل ذاهباً وجائياً، وصاعداً ونازلا. ذُو مِرَّة فَاسْتَوى: في قوله تعالي : ذُو مِرَّة فَاسْتَوى (6) سورة النّـجم. ذو مرّة فاستوى :ذو قوة وشدة واتقان في الخلق. ذو مرَّة :ذو مرور متواصل ذاهباً وجائياً، وصاعداً ونازلا. ذوب: الذوب: العسل، أو ما في أبيات النحل، أو ما خلص من شمعه . ذوبان :الذوبان، بالضم، والذيبان، بالكسر: بقية الوبر أو الشعر على عنق الفرس أو البعير. ذَودُ‏:‏ الذَودُ‏:‏ الكف والطرد، و ‏"‏ تذودان ‏"‏ في الآية أي تطردان غنمهما عن غنم الناس لئلا تختلط بها‏.‏ ذوى: لم يبق منه إلا بقية

راء[عدل]

ر بح : الرِبْحُ : الزيادة على رأس المال، وهو ضد الخسران. ر تع :الرَتَعُ : الاقامة في خصب وسعة من الطعام، وأصله في البهائم، ويستعار للأناسي. ر تق :الرَّتْقُ : الضم والالتحام، وهو ضد الفتق، ومعنى الآية أن السموات والأرض كانتا منضمتين إلى بعضهما لا فرجة بينهما. ر هـو :الرَّهو : السكون، ومعنى الآية: أي سر ساكنا مطمئنا. وقيل المقصود اترك البحر ساكناً كما هو حين دخلته، وهو قول نراه ضعيفا. ر يش :الرِّيش : ريش الطائر، ولكون الريش للطائر كالثياب للإنسان استعير للثياب. ر ين: انظر : ران رأرأ: حرك الحدقة، أو قلبها وحدد النظر رأرأ: حرك الحدقة، أو قلبها وحدد النظر، والمرأة: برقت بعينيها، وامرأة رأرأة ورأرأ ورأراء. والرأرأة والرأراء. و ربيئة لهم: طليعة. ورابأته: حذرته واتقيته، وراقبته، وحارسته. والمرباء والمربأ والمربأة والمرتبأ: المرقبة. والمرباء: المرقاة. وما ربأت ربأه: ما علمت به، ولم أكترث له. وربأه تربئة: أذهبه. رائحة : مفرد روائح وهى المطرة التى تكون عشية راغ:ذهب. رَانَ ‏"‏ في قوله تعالى‏:‏ ‏{‏كَلاّ بَلْ رَانَ عَلَى قُلُوبِهِمْ مَا كَانُوا يَكْسِبُونَ‏}‏ ‏(‏14‏)‏ المطففين‏.‏ الرَّان أو الرِّين‏:‏صدأ يعلو الشيء، وران على قلوبهم أي صار ذلك كصدإٍ على جلاء قلوبهم، فعمي عليهم معرفة الخير من الشر‏.‏ ربأ: ربأ القوم يربؤهم ربأ، وربأ لهم: اطلع لهم على شرف. والربيئة: الطليعة .والربيئة العين. رباط , بالكسر : هو القلب . ورباط : نسيج ضام لين يعمل على ربط العضلات بالعظام فمثلا الأصابع لا تحتوى على أي عضلات ولكن تحتوى على هذه الأربطة التي تصلها بالعضلات. . والرباط:عبارة عن حزمة من أنسجة ليفية والتي تربط المفاصل معا وكذلك مختلف العظام والغضاريف رَبِحَتْ ‏:‏ في قوله تعالى ‏{‏أُولَئِكَ الَّذِينَ اشْتَرَوُا الضَّلالَةَ بِالْهُدَى فَمَا رَبِحَتْ تِجَارَتُهُمْ‏}‏ ‏(‏16‏)‏ البقرة‏.‏ الرِبْحُ‏:‏ الزيادة على رأس المال، وهو ضد الخسران‏.‏ ربط البوق:أحد وسائل منع الحمل وفيها يتم ربط بوق قناة فالوب لمنع عملية إخصاب البويضة ربو:الربو حالة تنفس تتميز بقلة الهواء الداخل إلى الرئتين مسببا عسر التنفس ومما يزيد الحالة سوءا نزلات البرد والحساسية وبعض الأطعمة رتأ العقدة، رتوءا: شدها. والرتآن: الرتكان. وأرتأ: ضحك في فتور. ومارتأ كبده بطعام: ما أكل شيئا يسكن جوعه. رتأ: رتأ العقدة رتأ: شدها. رَتْقًا ‏:في قوله تعالى ‏{‏أَوَلَمْ يَرَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ كَانَتَا رَتْقًا فَفَتَقْنَاهُمَا‏}‏ ‏(‏30‏)‏ الأنبياء‏.‏ الرَّتْقُ‏:‏ الضم والالتحام، وهو ضد الفتق، ومعنى الآية أن السموات والأرض كانتا منضمتين إلى بعضهما لا فرجة بينهما‏.‏ رَتْقًا ‏:في قوله تعالى ‏{‏أَوَلَمْ يَرَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ كَانَتَا رَتْقًا فَفَتَقْنَاهُمَا‏}‏ ‏(‏30‏)‏ الأنبياء‏.‏ الرَّتْقُ‏:‏ الضم والالتحام، وهو ضد الفتق، ومعنى الآية أن السموات والأرض كانتا منضمتين إلى بعضهما لا فرجة بينهما‏.‏ رثأ: الرثيئة: اللبن الحامض يحلب عليه فيخثر. ورثأه يرثؤه رثأ: خلطه. وقيل: رثأه: صيره رثيئة. وأرثأ اللبن: خثر. الرثيئة: اللبن الحليب يصب عليه اللبن الحامض فيروب من ساعته. ورجل مرثوء: ضعيف الفؤاد قليل الفطنة، وبه رثأة. والرثيئة: الحمق، والبعير: أصابته رثأة لداء في منكبه. والرثء: قلة لفطنة، والحمق. ويقال كبش أرثأ، ونعجة رثآء. وارتثأ في رأيه: خلط، والرثيئة: شربها رجأ: أرجأ الأمر: أخره، رجّت رجّاً : رجّت الأرض رجّاً حُرّكت حركة مضطربة. رجع :الرجع هو المطر أو الماء أو السحاب . و كلمة " الرجع " تأتي أيضا من الرجوع او العودة إلى ما كان منه البدء .والسماء ذات الرجع أشبه بمرآة عاكسة عندما تعكس الأشعة الحرارية تحت الحمراء فترجعها إلى الأرض لتدفئها . أوتعكس السماء و تشتت ما ينقذف إليها من الكون والعالم الخارجي لتحمي الأرض من قذائف الأشعة الكونية المميتة ، والأشعة فوق البنفسجية القاتلة ، أي أن الرجع مثلما يكون من السماء إلى الأرض ، يكون أيضاً من السماء إلى الفضاء الخارجي في الكون . رحمن :الرحمن هو وصف مختص بالله تعالى، فلا يوصف غيره بهذا الوصف. بخلاف وصف الرحمة، فيصح اطلاقه على غير الله تعالى. والرحمن: هو كثير الرحمة. رَحِيقٍ ‏ :‏ في قوله تعالى‏:‏ ‏{‏يُسْقَوْنَ مِنْ رَحِيقٍ مَخْتُـومٍ‏}‏ ‏(‏25‏)‏ المطففين‏.‏ الرَحيقُ‏:‏ الشراب الصافي الخالص من الغش‏.‏ وأطلقه العرب أيضًا على الخمر‏.‏ رحيق :الرَحيقُ : الشراب الصافي الخالص من الغش. وأطلقه العرب أيضاً على الخمر. رُخَاءً ‏ :‏ في قوله تعالى‏:‏ ‏{‏فَسَخَّرْنَا لَهُ الرِّيحَ تَجْرِي بِأَمْرِهِ رُخَاءً حَيْثُ أَصَابَ‏}‏ ‏(‏36‏)‏ ص‏.‏ الرِّخو‏:‏ الهش من كل شيء، وهو ضد الصلب، والرُخاء الريح اللينة، والرَخاء سعة العيش‏.‏ رِدْء :الرَّدْءُ : التابع لغيره المعين له. ردأ: ردأ الشئ بالشئ: جعله له ردءا. وأردأه: أعانه. وترادأ القوم: تعاونوا. ردء: معين. وأردأته: أفسدته. وأردأ الرجل: فعل شيئا رديئا أو أصابه. ردء، بالكسر: العون، والعدل الثقيل. وردأه به: جعله له ردءا وقوة وعمادا، والحائط: دعمه .وأردأه بحجر: رماه به. وأردأه: أعانه وفعل رديئا ورداءة: فسد، فهو ردئ من أردئاء. رِدْءًا ‏:‏ في قوله تعالى‏:‏ ‏{‏وَأَخِي هَارُونُ هُوَ أَفْصَحُ مِنِّي لِسَانًا فَأَرْسِلْهُ مَعِيَ رِدْءًا يُصَدِّقُنِي إِنِّي أَخَافُ أَنْ يُكَذِّبُونِ‏}‏ ‏(‏34‏)‏ القصص‏.‏ الرَّدْءُ‏:‏ التابع لغيره المعين له‏.‏ رَدَمَ : سدّ وأطبق، والرّدم سد الثُّلمة. رَدْمًا ‏ :‏ في قوله تعالى‏:‏ ‏{‏قَالَ مَا مَكَّنِّي فِيهِ رَبِّي خَيْرٌ فَأَعِينُونِي بِقُوَّةٍ أَجْعَلْ بَيْنَكمْ وَبَيْنَهُمْ رَدْمًا‏}‏‏(‏95‏)‏ الكهف‏.‏ رَدَمَ‏:‏ سدّ وأطبق، والرّدم سد الثُّلمة‏.‏ رزأ: أصاب شيئا .رزأه ماله رزءا، بالضم: أصاب منه. ورزأه رزءا ومرزئة: أصاب منه خيرا. والرزيئة: المصيبة، كالرزء والمرزئة، ج: أرزاء ورزايا. وما رزئته، بالكسر: ما نقصته. وارتزأ: انتقص. والمرزؤن، بالتشديد الكرماء، وقوم مات خيارهم. رزيئة: مصيبة .ج: أرزاء ورزايا. وما رزئته، بالكسر: ما نقصته. وارتزأ: انتقص. والمرزؤن: الكرماء، وقوم مات خيارهم. رسالة : بعثة رشأ، : جامع. والرشأ : الظبي إذا قوي ومشى مع أمه، ج: أرشاء، وشجرة تسمو فوق القامة. رشف : مص رضاب : بالضم الريق المرشوف ويطلق على قطع الريق في الفم وفتات المسك وقطع الثلج والسكر ولعاب العسل ورغوتة وما تقطع من الندى على الشجر رضوا بصفات ما عدموه جهلا * وحسن القول من حسن الفعال رضيض: حجارة المعادن فيها الذهب والفضة، رضيع : صغير يرضع من امه .أو كل من يتعاطى العلوم من الشيوخ والمتوسطين والمبتدئين رطأ: جامع . والرطأ : الحمق، وهو رطئ من رطاء، وهي رطئة ورطاء، وأرطأت: بلغت أن تجامع. واسترطأ: صار رطيئا. رطوبة: يشير هذا المصطلح إلى الماء أو محلول مائي. رفأ السفينة: أدناها من الشط، والموضع مرفأ، ويضم، والثوب: لأم خرقه، وضم بعضه إلى بعض، وهو رفاء. وأرفأ: جنح، وامتشط، ودنا، وأدنى، وحابى ودارأ. وترافؤوا: توافقوا، وتواطؤوا. ورفأه ترفئة وترفيئا: قال له: بالرفاء والبنين، أي بالالتئام وجمع الشمل. واليرفئي: المنتزع القلب فزعا، وراعي الغنم. رَفْرَفٍ ‏ :‏ في قوله تعالى‏:‏ ‏{‏مُتَّكِئِينَ عَلَى رَفْرَفٍ خُضْرٍ وَعَبْقَرِيٍّ حِسَانٍ‏}‏ ‏(‏76‏)‏ الرحمن‏.‏ رَفَّ الطير‏:‏ أي نشر جناحيه، ورفيف الشجر‏:‏ أي انتشار أغصانه، والرفرف المنتشر من الأوراق، وهي في الآية الثياب التي يتكأ عليها وتفترش‏.‏ رَفْرَفٍ :رَفَّ الطير: أي نشر جناحيه، ورفيف الشجر : أي انتشار أغصانه، والرفرف المنتشر من الأوراق.والرفرف: طرف الخيمة الواقع على الارض، مشبّهاً برفيف الطير، وهو نشر جناحيه. وقيل هي المخادّ. رَقٍّ ‏: في قوله تعالى‏:‏ ‏{‏فِي رَقٍّ مَنْشُورٍ‏}‏ ‏(‏3‏)‏ الطور‏.‏ الرَّق‏:‏ ما يكتب فيه، وقيل‏:‏ ما رقّ من الجلد ليكتب فيه‏.‏ و رَقٍّ منشور: الكتاب المكتوب في الرق المنشور أوالصحائف التى تنشر لتطّلع على ما فيه.والرّق ما يُكتب فيه. رقأ الدمع رقئا ورقوءا: جف وسكن. والرقوء: ما يوضع على الدم ليرقئه. وقيل: لا تسبوا الإبل فإن فيها رقوء الدم، أي تعطى في الديات، فتحقن الدماء. ورقا العرق رقئا ورقوءا: ارتفع، وأرقأته أنا، وبينهم رقئا: أفسد، وأصلح. رقوء الدم: كالإبل تعطى في الديات، فتحقن الدماء . ورقا العرق رقئا ورقوءا: ارتفع . والرقوء: ما يوضع على الدم ليرقئه(يجففه). ركب : علا واستوى رِكْزًا ‏ :‏ في قوله تعالى ‏{‏وَكَمْ أَهْلَكْنَا قَبْلَهُمْ مِنْ قَرْنٍ هَلْ تُحِسُّ مِنْهُمْ مِنْ أَحَدٍ أَوْ تَسْمَعُ لَهُمْ رِكْزًا‏}‏‏(‏98‏)‏ مريم‏.‏ الرِّكزُ‏:‏ الصوت الخفي‏.‏ رمأ رمئا ورموءا: أقام ظنه وحققه. وأرمأ إليه: دنا. ومرمآت الأخبار، بشد الميم وفتحها: أباطيلها. ورمأت الإبل بالمكان ترمأ رمأ ورموءا: أقامت فيه. وخص بعضهم به إقامتها في العشب. رِمَاحُكُمْ ‏:‏ في قوله تعالى‏:‏ ‏{‏لَيَبْلُوَنَّكُمُ اللَّهُ بِشَيْءٍ مِنَ الصَّيـْدِ تَنَالُهُ أَيْدِيكُمْ وَرِمَاحُكُمْ لِيَعْلـَمَ اللَّهُ مَنْ يَخَافُهُ بِالْغَيـْبِ‏}‏ ‏(‏94‏)‏ المائدة‏.‏ الرُّمح‏:‏ الآلة المعروفة في القتال‏.‏ رَمَادٍ ‏:‏ في قوله تعالى ‏{‏مَثَلُ الَّذِينَ كَفَرُوا بِرَبِّهِمْ أَعْمَالُهُمْ كَرَمَادٍ اشْتَدَّتْ بِهِ الرِّيحُ فِي يَوْمٍ عَاصِفٍ‏}‏ ‏(‏18‏)‏ إبراهيم‏.‏ الرَّماد‏:‏ ما تخلّف من احتراق المواد‏.‏ رَمَاد :الرَّماد : ما تخلّف من احتراق المواد. رَمَادٍ ‏:في قوله تعالى ‏{‏مَثَلُ الَّذِينَ كَفَرُوا بِرَبِّهِمْ أَعْمَالُهُمْ كَرَمَادٍ اشْتَدَّتْ بِهِ الرِّيحُ فِي يَوْمٍ عَاصِفٍ‏}‏ ‏(‏18‏)‏ إبراهيم‏.الرَّماد‏:‏ ما تخلّف من احتراق المواد‏.‏ رمح :الرُّمح : الآلة المعروفة في القتال. رَمْز :الرَّمز : الإشارة، وقد تكون بالشفتين، أو بالحاجب، أو باليدين، أو بغير ذلك. رَمْزًا ‏:‏ في قوله تعالى ‏{‏قَالَ آيَتُكَ أَلاّ تُكَلِّمَ النَّاسَ ثَلاثَةَ أَيَّامٍ إِلاّ رَمْزًا‏}‏ ‏(‏41‏)‏ آل عمران‏.‏ الرَّمز‏:‏ الإشارة، وقد تكون بالشفتين، أو بالحاجب، أو باليدين، أو بغير ذلك‏.‏ رَمْزًا ‏:‏ في قوله تعالى ‏{‏قَالَ آيَتُكَ أَلاّ تُكَلِّمَ النَّاسَ ثَلاثَةَ أَيَّامٍ إِلاّ رَمْزًا‏}‏ ‏(‏41‏)‏ آل عمران‏.‏ الرَّمز‏:‏ الإشارة، وقد تكون بالشفتين، أو بالحاجب، أو باليدين، أو بغير ذلك‏.‏ رمضاء : شدة الحر رَمَضَان : الشهر القمري التاسع، كرّمه الله تعالى بنزول القرآن وفرض الصيام، وقيل إنّه سمّي بذلك لموافقة فريضته في الزمان الأول زمن الرمضاء وهي شدة الحر. رَمَضَان ‏:‏ في قوله تعالى ‏{‏شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنْزِلَ فِيـهِ الْقُرْآنُ هُدىً لِلنَّـاس‏}‏ ‏(‏185‏)‏ البقرة‏.‏ رَمَضَان‏:‏ الشهر القمري التاسع، كرّمه الله تعالى بنزول القرآن وفرض الصيام، وقيل إنّه سمّي بذلك لموافقة فريضته في الزمان الأول زمن الرمضاء وهي شدة الحر، وهو بعيد‏.‏ رَمَضَان ‏:في قوله تعالى ‏{‏شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنْزِلَ فِيـهِ الْقُرْآنُ هُدىً لِلنَّـاس‏}‏ ‏(‏185‏)‏ البقرة‏.‏ رَمَضَان‏:‏ الشهر القمري التاسع، كرّمه الله تعالى بنزول القرآن وفرض الصيام، وسمّي بذلك لموافقة فريضته في الزمان الأول زمن الرمضاء وهي شدة الحر ‏.‏ رّميم :العظم البالي، الذي يتفتت ويتناثر. رنأ إليه : نظر. وجاء يرنأ في مشيته: يتثاقل. رهأ: الرهيأة: الضعف والعجز والتواني. رَهْوًا ‏:‏ في قوله تعالى ‏{‏وَاتْرُكِ الْبَحْرَ رَهْوًا إِنَّهُمْ جُنْدٌ مُغْرَقُونَ‏}‏‏(‏24‏)‏ الدخان‏.‏ الرَّهو‏:‏ السكون ‏.‏ رَهْوًا ‏:في قوله تعالى ‏{‏وَاتْرُكِ الْبَحْرَ رَهْوًا إِنَّهُمْ جُنْدٌ مُغْرَقُونَ‏}‏‏(‏24‏)‏ الدخان‏.‏ الرَّهو‏:‏ السكون، ومعنى الآية‏:‏ أي سر ساكنا مطمئنا‏.‏ وقيل المقصود اترك البحر ساكنًا كما هو حين دخلته، وهو قول نراه ضعيفا‏.‏ رهيأة: أن تغرورق العينان من الكبر أو من الجهد. وترهيأ عيناها من الكبر والمرأة ترهيأ في مشيتها أي تكفأ رهيأة: ضعف وتواني، وأن تجعل أحد العدلين أثقل من الآخر، وأن تغرورق العينان جهدا أو كبرا، وأن يفسد رأيه ولا يحكمه، وأن يحمل حملا فلا يشده وهو يميل. وترهيأ: اضطرب، وتحرك .والسحاب: تهيأ للمطر روأ في الأمر تروئة وترويئا: نظر فيه، وتعقبه، ولم يعجل بجواب، والاسم: الرويئة والروية. والراء: شجروأروأ المكان: كثر به، وزبد البحر. روأ: روأ في الأمر تروئة وترويئا: نظر فيه وتعقبه ولم يعجل بجواب. وهي الرويئة و الروية رَوَاكِدَ ‏:‏ في قوله تعالى ‏{‏إِنْ يَشَأْ يُسْكِنِ الرِّيحَ فَيَظْلَلْنَ رَوَاكِدَ عَـلَى ظَهْرِه‏}‏ ‏(‏33‏)‏ الشورى‏.‏ الرُّكود‏:‏ السكون، وركدت الريح أي سكنت‏.‏ رَوَاكِدَ ‏:‏ في قوله تعالى ‏{‏إِنْ يَشَأْ يُسْكِنِ الرِّيحَ فَيَظْلَلْنَ رَوَاكِدَ عَـلَى ظَهْرِه‏}‏ ‏(‏33‏)‏ الشورى‏.‏ الرُّكود‏:‏ السكون، وركدت الريح أي سكنت‏.‏ رَوَاكِدَ :الرُّكود : السكون، وركدت الريح أي سكنت. رَوْحٌ : الروح هو الراحة والاستراحة، أي الفرح والسرور (راحة النفس). روضة : مفرد رياض مستنقع الماء في الرمل والعشب أو الارض ذات الخضرة والستان الحسن روع : في قوله تعالى ‏{‏فَلَمَّا ذَهَبَ عَنْ إِبْرَاهِيمَ الرَّوْعُ وَجَاءَتْهُ الْبُشْرَى يُجَادِلُنَا فِي قَوْمِ لُوطٍ‏}‏ ‏(‏74‏)‏ هود‏.‏ الرَّوْع‏:‏ الفزع والخوف، والرُّوع القلب والعقل‏.‏ روْع :الرَّوْعُ ‏‏ في قوله تعالى ‏{‏فَلَمَّا ذَهَبَ عَنْ إِبْرَاهِيمَ الرَّوْعُ وَجَاءَتْهُ الْبُشْرَى يُجَادِلُنَا فِي قَوْمِ لُوطٍ‏}‏ ‏(‏74‏)‏ هود‏.‏ الرَّوْع‏:‏ الفزع والخوف، والرُّوع القلب والعقل‏.‏ روم : الرُّوم : اسم قوم، أصلهم من مدينة روما.: ريأه تريئة: فسح عن ناقه، وفي الأمر: روأ. ورايأه: اتقاه. والاسم: الرئ، بالكسر. رياض :نبات . جمع روضة وهي مستنقع الماء في الرمل والعشب أو الارض ذات الخضرة والستان الحسن ريْحَانُ :الرَّيْحَانُ:الرزق، وقيل الحب المأكول، كالحنطة والرز والشعير، وقيل نبات الريحا الطيّب الرائحة رِيشًا ‏:‏ في قوله تعالى‏:‏ ‏{‏يَا بَنـي آدَمَ قَدْ أَنْزَلْنَا عَلَيْـكُمْ لِبـَاسًا يُوَارِي سَوْآتِكُمْ وَرِيـشًا‏}‏‏(‏36‏)‏ الأعراف‏.‏ الرِّيش‏:‏ ريش الطائر، ولكون الريش للطائر كالثياب للإنسان استعير للثياب‏.‏ رِيشًا ‏:‏ في قوله تعالى‏:‏ ‏{‏يَا بَنـي آدَمَ قَدْ أَنْزَلْنَا عَلَيْـكُمْ لِبـَاسًا يُوَارِي سَوْآتِكُمْ وَرِيـشًا‏}‏‏(‏36‏)‏ الأعراف‏.‏ الرِّيش‏:‏ ريش الطائر، ولكون الريش للطائر كالثياب للإنسان استعير للثياب‏.‏ رِيعٍ ‏ :‏ فـي قوله تعالـى‏:‏ ‏{‏أَتَبْنُونَ بِكُلِّ رِيعٍ آيـَةً تَعْبَثـُونَ‏}‏ ‏(‏128‏)‏ الشعراء‏.‏ الريع‏:‏ كل مكان مرتفع يبدو من بعيد‏.‏ رِيعٍ ‏:‏ فـي قوله تعالـى‏:‏ ‏{‏أَتَبْنُونَ بِكُلِّ رِيعٍ آيـَةً تَعْبَثـُونَ‏}‏ ‏(‏128‏)‏ الشعراء‏.‏ الريع‏:‏ كل مكان مرتفع يبدو من بعيد‏.‏ رِيع :الريع : كل مكان مرتفع يبدو من بعيد.

زال[عدل]

ز هـد :الزُّهْدُ في الشيء: قلة الرغبة فيه، والزهيد الشيء القليل. زأزأ: تزأزأ منه: هابه وتصاغر له. وزأزأه الخوف. وتزأزأ منه: اختبأ. زأزأه: خوفه زأزأه: خوفه وتزأزأ: تزعزع. زاغ : مال (عنه البصر) يقال زاغت الشمس مالت وزاغ البصر وتزايغت أسنانه تمايلت زَاغَ الْبَصَرُ : في قوله تعالي : مَا زَاغَ ا لْبَصَرُ وَمَا طَغى (17) سورة النّـجم. ما زاغ البصر وما طغى :انّ ما رآه محمد (صلى الله عليه وآله وسلم) في معراجه كان حقاً، وليس وهماً، كما تدّعون أيها المكذّبون. زاهِدِينَ ‏"‏ في قولـه تعالـى‏:‏ ‏{‏وَكَانُوا فِيـهِ مِنَ الزَّاهِدِينَ‏}‏ ‏(‏20‏)‏ يوسف‏.‏ الزُّهْدُ في الشيء‏:‏ قلة الرغبة فيه، والزهيد الشيء القليل‏.‏ زبأة، بالفتح: غضبة. زبأة، بالفتح: غضبة. زَّبَانِيَة :الزَّبْنُ: الدفع، والزبانية: هم الملائكة الذين يدفعون الكفار إلى نار جهنم. زَّبَانِيَةَ ‏:في قوله تعالى ‏{‏سَنَدْعُ الزَّبَانِيَةَ‏}‏ ‏(‏18‏)‏ العلق‏.‏ الزَّبْنُ‏:‏ الدفع، والزبانية‏:‏ هم الملائكة الذين يدفعون الكفار إلى نار جهنم‏.‏ زّبر : كتب الملائكة الحفظة. زحار:الزحار هو التهاب الأمعاء نتيجة وجود أي مثير بداخلها ربما يكون كيميائي أي بكتريا أو حيوان أولى أو أي طفيل آخر ويحدث الزحار عند عدم توافر مستوى صحي ونظافي مناسب ومن أعراضها التبرز بولا به دم وألم معوي زَحْف :الزَّحف : المشي على المقعدة أو البطن، وفي الآية تصوير سير الجيش لكثرته وثقل حركته بالزحف . زَحْفًا: في قوله تعالى ‏{‏يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا لَقِيتُمُ الَّذِينَ كَفَرُوا زَحْفًا فَلا تُوَلُّوهُمُ الأَدْبَارَ‏}‏‏(‏15‏)‏ الأنفال‏.‏ الزَّحف‏:‏ المشي على المقعدة أو البطن‏.‏ زرأ: أزرأ إلى كذا: صار إليه. زَرَابِيُّ : جمع زَربيّة، وزرابي النبات ما بدا فيه اليُبس فاحمرّ أو اصفرّ وفيه خضرة، و البُسُط المنسوجة من الصوف الناعم تُفرش في الأرض للزينة والجلوس عليها، لأهل الترف واليسار، وأصل زريبة أذربيّة، نسبة إلى أذربيجان. زَرَابِيُّ ‏:في قوله تعالى‏:‏ ‏{‏وَزَرَابِيُّ مَبْثُوثَةٌ‏}‏ ‏(‏16‏)‏ الغاشية‏.‏ زرابي‏:‏ جمع زَربيّة، وزرابي النبات ما بدا فيه اليُبس فاحمرّ أو اصفرّ وفيه خضرة ‏.‏ زُرْقًا:‏ في قوله تعالى‏:‏ ‏{‏يَوْمَ يُنْفَخُ فِي الصُّورِ وَنَحْشُرُ الْمُجْرِمِينَ يَوْمَئِذٍ زُرْقًا‏}‏ ‏(‏102‏)‏ طه‏.‏ الزُّرْقَة‏:‏ هي اللون المعروف ‏.‏ زُّرْقَة : هي اللون المعروف، والمقصود بالآية: أي زرق الأبدان، وذلك غاية في التشويه، وغالباً ما تزرق الأبدان في حالات الاختناق لنقص الأكسجين، وهنا نتيجة الحشر الشديد المصاحب للخوف الذي لا أمل للنجاة من مسبباته. زَرِيَ: زرى عليه فعله: أي عابه، وتزدري أعينكم: أي تحتقرهم، وتستخسّهم. زَفَّ : أسرع، وأصل الزفيف في هبوب الريح، وسرعة النعام الذي يخلط طيرانه بمشيه. زكأ: زكأه: ضربه. وزكأه: نقده. زكأه : ضربه، وألفا: نقده، أو عجل نقده. ورجل زكأ وزكاء النقد: موسر عاجل النقد. وازدكأ منه حقه: أخذه. زَمْهَرِير : شدة البرد. زَمْهَرِيرًا ‏:‏ في قوله تعالى‏:‏ ‏{‏مُتَّكِئِيـنَ فِيـهَا عَلَى الأرَائِكِ لا يـَرَوْنَ فِيهَا شَمْسًا وَلا زَمْهَرِيرًا‏}‏‏(‏13‏)‏ الإنسان‏.‏ الزمهرير‏:‏ شدة البرد‏.‏ زنأ إليه زنئا وزنوءا: لجأ. وأزنأه: ألجأه، وصعده، وحقنه. والزناء: القصير المجتمع، والحاقن لبوله. والزنئ: السقاء الصغير. وزنأ عليه تزنئة: ضيق. زنئ: سقاء صغير. زنجبيلُ :نبات من الفصيلة الزنجبارية، له عروق غلاظ تضرب في الأرض، حِرِّيفة الطعم، وقد كانت العرب تحبه لأنه يسبب لذعاً في اللسان، إذا مزج في الشراب. زَنْجَبِيلًا ‏; في قوله تعالى‏:‏ ‏{‏وَيُسْقَوْنَ فِيهَا كَأْسًا كَانَ مِزَاجُهَا زَنْجَبِيلًا‏}‏ ‏(‏17‏)‏ الإنسان‏.‏ الزنجبيلُ.‏ زَنِيمٍ ‏:‏ في قوله تعالى‏:‏ ‏{‏عُتُلٍّ بَعْدَ ذَلِكَ زَنِيمٍ‏}‏ ‏(‏ 13‏)‏ القلم‏.‏ الزَّنيم‏:‏ الدعيّ في القوم، أي‏:‏ الملصق بهم وليس منهم‏.‏ زَنِيمٍ :الزَّنيم: الدعيّ في القوم، أي: الملصق بهم وليس منهم. زَهْرَةَ ‏: في قوله تعالى‏:‏ ‏{‏وَلا تَمُدَّنَ عَيْنَيْكَ إِلَى مَا مَتَّعْنَا بِهِ أَزْوَاجًا مِنْهُمْ زَهْرَةَ الْحَيَاةِ الدُّنْيـَا‏}‏‏(‏131‏)‏ طه‏.‏ زَهْرَة النبت‏:‏ نَوْره، وزهرة الدنيا‏:‏ نضارتها وحسنها‏.‏ زَهْرَةَ :زَهْرَة النبت: نَوْره، وزهرة الدنيا: نضارتها وحسنها. زهري : مرض جنسي معدٍ ينتج عن طريق الاتصال الجنسي مع شخص مصاب ويمكن نقله من الأم الحامل إلى جنينها عن طريق المشيمة ويسببه ميكروب يسمى يريبونوما باليدوم زوء المنية: ما يحدث منها. وزاء الدهر به: انقلب به. زوجية :الزوجية في اللغة كل واحد معه آخر من جنسه، فهو واحد من اثنين له شريك ولا تطلق على فرد واحد أبدا بل على شيء له قرين. أومن كل شيء خلق الله نوعين مختلفين كالشقاء والسعادة والهدى والضلالة كالكفر والإيمان.. والليل والنهار والسماء والأرض والإنس والجن والشمس والقمر والذكر والأنثى. سأسأ بالحمار سأسأة وسأساء: زجره ليحتبس، أو دعاه ليشرب أو يمضي. وتسأسأت الأمور: اختلفت.