مضادات الإسهال

من ويكي الكتب
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث


تعريف الإسهال[عدل]

الإسهال (Diarrhea) هو خلل ينتج في الأمعاء يسبب سوءاً في امتصاص الأطعمة المهضومة في المعدة، وكذلك المياه والأملاح المعدنية، فتكون النتيحة إخراج بقايا الطعام والمياه بدون امتصاص. أكبر مشكلة يمكن أن تنشأ نتيجة للإسهال هي الجفاف الناتج عن الفقدان المستمر للسوائل والأملاح المعدنية.

ينشأ الإسهال عن سببين رئيسيين:

1- التسمم الميكروبي الذي يسبب إسهالاً. ويكون الإسهال هنا آلية دفاع ينشئها الجسم للتخلص السريع من الميكروبات الموجودة في الأمعاء. 2- ينتج كعرض جانبي عن كثير من الأدوية الأخرى كالمضادات الحيوية عموماً.

متى يستخدم مضاد الإسهال[عدل]

يستخدم مضاد الإسهال عندما :

  1. يستمر الإسهال أكثر من 5 أيام، حيث يصبح من الضروري إيقافه للحد من فقدان السوائل والأملاح المعدنية والفيتامينات
  2. يكون الإسهال غير ناتج عن تسمم ميكروبي بلل نتيجة لعرض جانبي لدواء معين أو لسبب غير معروف. ويمكن البدء في مضاد الإسهال في هذه الحالة منذ اليوم الأول
  3. إسهال المسافر (Traveler's Diarrhea) الذي يصيب المسافرين إلى بلدان غير متقدمة مثل أفغانستان أو الهند أو الباكستان أو معظم الدول الأفريقية جنوب خط الاستواء، حيث تزيد فرصة الإصابة بالإسهال بسبب تغير في طبيعة مياه الشرب، وتناول أطعمة ملوثة بميكروبات غير مؤذية لسكان المنطقة، ولكنها مؤذية للمسافر القادم حديثاً إليها. ويعود هذا إلى عدم تعود المسافر على مثل هذه الميكروبات.

قبل أن نستخدم مضاداً للإسهال[عدل]

لا تعالج أي حالة إسهال بمضاد للإسهال. فالإسهال الذي ينتج عن تسمم جرثومي إنما هو وسيلة للتخلص من الجراثيم المضرة في الجسم. وإيقاف الإسهال في هذه الحالة مضر ويمكن أن يطيل أمد التسمم الميكروبي. فقبل معالجة الإسهال على المريض أن يتأكد من مسبباته. فإذا كان السبب تسمماً ميكروبياً فلا يأخذ مضاد الإسهال على الإطلاق وإانما يُكتفى بالسوائل والأملاح والفيتامينات لتعويض الكميات الكبيرةالتي يخسرها المريض نتيجة للإسهال.

أنواع من مضادات الإسهال[عدل]

لعل أشهر أنواع مضادات الإسهال هو دواء Imodium ويضم المادة الفعالة المسماة Loperamide، ويستخدم هذا الدواء بكثرة للمصاببين بالإسهال [بحاجة لمصدر].