معجم معاني كلام العرب/ج1:ألف-ثاء

من ويكي الكتب
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث


« معجم معاني كلام العرب
أ - ب - ت - ث
»
فهرس المحتويات ج - ح - خ


معجم دكتور عوف ( المختار من كلام العرب ) وضعه دكتورأحمد محمد عوف

الجزء الأول[عدل]

ألف[عدل]

  • آب :الأوبة : الأوْب الرجوع إلى الشيء و آب: رجع، وفلان أواب : رجاع إلى التوبة. والأواب هو الراجع إلى الله تعالى بترك المعاصي وفعل الطاعات. والإياب هو الرجوع إلى منتهى القصد فلا يقال لمن رجع من بعض الطريق: آب .و الأوبة تفيد معنى الرجوع كالتوبة..الأوب: الرجوع، آب إلى الشيء رجع، يؤوب أوباً وإياباً وأوبة وأيبة".
  • أب : في قوله تعالى: }وفاكهة وأبا{ [عبس/31]. الأب: المرعى المتهيئ للرعي والجز. أب: الكلأ، أو المرعى، أو ما أنبتت الأرض. وأب للسير يئب ويؤب أبا وأبيبا وأبابا وأبابا وأبابة: تهيأ، وإبابة وأبابة: اشتاق. وأب أبه: قصد قصده. وأبت أبابته استقامت طريقته
  • آب : شهر، معرب. والمآب: المرجع والمنقلب. والأوبات: القوائم، واحدتها: أوبة.
  • أب : والد، ويسمى كل من كان سببا في إيجاد شيء أو صلاحه أو ظهوره أبا. ويسمى العم مع الأب ، أوالأم مع الأب، أو الجد مع الأب، أبوين . قال تعالى في قصة يعقوب: }ما تعبدون من بعدي؟ قالوا: نعبد إلهك وإله آبائك إبراهيم وإسماعيل وإسحق إلها واحدا [البقرة/133]، وإسماعيل لم يكن من آبائهم وإنما كان عمهم. وسمي معلم الإنسان أبا. وجمع الأب آباء وأبوة
  • أبأ : الأباءة أجمة القصب، والجمع أباء.
  • أَبًّا : في قوله تعالى {وَفَاكِهَةً وَأَبًّا} (31) عبس. الأبُّ:هو المرعى المتهيء للرعي والجزّ.
  • أباءة : القصبة، ج: أباء. وأبأته بسهم: رميته به.
  • أباب :الماء والسراب وبالضم معظم السيل.
  • أبابيل : في قوله تعالى: }وأرسل عليهم طيرا أبابيل{ [الفيل/3] أي: متفرقة كقطعات إبل، الواحد إبيل (الأبابيل: جماعة في تفرقة، واحدها: إبيل وإبول).
  • إبالة : حزمة من الحطب
  • أبب : صاح. وتأبب به: تعجب، وتبجح.
  • آبت الشمس إيابا وأوبا : غابت. وتأوبه وتأيبه: أتاه ليلا، والمصدر: المتأوب والمتأيب. وائتببت الماء: وردته ليلا.
  • أبتا : يا أبتي .
  • أَبْتَرُ :في قوله تعالى : {إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ الأَبْتَرُ} (3) الكوثر. الأبتر: الذي لا عَقِبَ له ولا نَسل، وأصله من البَتر وهو القَطع. وقيل الأبتر بمعنى الذي لا خير فيه.
  • أبتر : الذي لا عَقِبَ له ولا نَسل، وأصله من البَتر وهو القَطع. وقيل الأبتر بمعنى الذي لا خير فيه.وأبتر : في قوله تعالى: {إن شانئك هو الأبتر} [الكوثر/3]. الأبتر: المقطوع الذكر
  • أبد : قال تعالى: }خالدين فيها أبدا{ [النساء/122]. الأبد: عبارة عن مدة الزمان الممتد الذي لا يتجزأ كما يتجرأ الزمان، وذلك أنه يقال: زمان كذا، ولا يقال: أبد كذا. وقيل: أبد آبد. وأبيد أي: دائم (يقال لا أفعل ذلك أبد الأبيد، وأبد الآباد، وأبد الدهر، وأبيد الأبيد، وأبد الأبدية.
  • أبداء : المفاصل، واحدها بدى، مقصور، وهو أيضا بدء، مهموز
  • آبدة : بقرة وحشية، والأوابد: الوحشيات، وتأبد البعير: توحش، فصار كالأوابد، وتأبد وجه فلان: توحش.
  • إبراز :اظهار يقال برز الشئ
  • إبط : الجزء الأجوف الذي يصل الذراع بباقي الجسم
  • إبعاد :هو حركة الذراع أو القدم بعيدا عن الجسم
  • أَبَقَ : في قوله تعالى {إِذْ أَبَـقَ إِلَـى الْفُلـكِ الْمَشْحُـونِ}(140) الصافات. أبق: هَرَبَ العبد من سيده، يقول الراغب " أبق العبد يأبِق إباقا، وأبق يأبَق إذا هرب ".
  • أَبَقَ : هَرَبَ العبد من سيده، وأبق العبد يأبِق إباقا، وأبق يأبَق إذا هرب ". وقال الله تعالى: }إذ أبق إلى الفلك المشحون{ [الصافات/140]. يقال: أبق العبد يأبق إباقا، وأبق يأبق: إذا هرب. بكسر الباء وفتحها. وعبد آبق وجمعه أباق، وتأبق الرجل: تشبه به في الاستتار
  • أبكاراً : عذارى. لم يطمثهنّ إنس ولا جان .
  • إبل :قال الله تعالى: }ومن الإبل اثنين{ [الأنعام/144]، الإبل يقع على البعران الكثيرة ولا واحد له من لفظه. و الإبل: السحاب التي تحمل الماء للمطر.
  • أبل الرجل : كثرت إبله.
  • آبه الله : أبعده.
  • أبوت القوم : كنت لهم أبا.
  • أبى :الإباء: شدة الامتناع، فكل إباء امتناع وليس كل امتناع إباء. قوله تعالى: }ويأبى الله إلا أن يتم نوره{ [التوبة/32]، وقال: }وتأبى قلوبهم{ [التوبة/8]، وقوله تعالى: }أبى واستكبر{ [البقرة/34]
  • أتأ : أتأة أم قيس بن ضرار قاتل المقدام، وهي من بكر وائل.
  • إتاء : ريع.
  • أتاكم : في قوله تعالى: }إن أتاكم عذاب الله أو أتتكم الساعة{ [الأنعام/40]، وقوله تعالى: }أتى أمر الله{ [النحل/1] الإتيان يقال للمجيء بالذات.
  • أتراباً : متماثلات، متساويات في السن، متعايشات معاً.
  • أتربه وتربه : جعل عليه التراب. وجمل وناقة تربوت: ذلول. والتربة: الأنملة، ونبت، وهي الترباء والتربة.
  • أَتْقَنَ :في قوله تعالى : {وَتَرَى الْجِبَالَ تَحْسَبُهَا جَامِدَةً وَهِيَ تَمُرُّ مَرَّ السَّحَابِ صُنْعَ اللَّهِ الَّذِي أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ إِنَّهُ خَبِيرٌ بِمَا تَفْعَلُونَ} (88) النمل. أتقن الشيء: أحكَمَه، وأتى به على أتم صورة.
  • أتكأ : جعل له متكأ
  • أتم :الماتم هو اجتماع النساء في الخير والشر و في الغم والفرح. وأتم بالمكان يأتم أتوما: أقام. وجمع مأتم: مآتم.
  • أتن : الاتان بالفتح: الانثى من الحمير، ويجتمع في القلة على آتن وفي الكثرة على أتن وأتن بضمتين
  • أتى :الإتيان: مجيء بسهولة، ومنه قيل للسيل المار على وجهه: أتي وأتاوي. و (أتت أكلها ضعفين) أي أعطت ثمرتها ضعفي غيرها من الارضين.وقوله: (وآتوا الزكوة) أى أعطوها، يقال: " أتيته " أي أعطيته. وأتيته - بغير مد - أي جئته. قوله: (آتنا غداءنا) أي إئتنا به. قوله: (وآتوهم ما أنفقوا) أي أعطوا أزواجهن ما أنفقوا، أي إدفعوا إليهم المهر.و قوله: (أتى امر الله) اي اتى وعدا
  • إتيان : مجيء بسهولة
  • أث : أث النبات يئث أثاثه، أي: كثر والتف وتكاثف.
  • أثأ : جاء فلان في أثئية من قومه أي جماعة. قال: وأثأته إذا رميته بسهم .وأثيته بسهم أي رميته. وأصبح فلان مؤتثئا أي لا يشتهي الطعام
  • أثئية، كالأثفية : الجماعة. وأثأته بسهم: رميته به. وأصبح مؤتثئا، أي: لا يشتهي الطعام.
  • أثاث : متاع البيت الكثير، وأصله من: أث: أث النبات يئث أثاثه، أي: كثر والتف وتكاثف.
  • أثارة : سمنت الإبل على أثارة أي: على أثر من شحم. }أو أثارة من علم{ [الأحقاف/4].
  • أثايت :نساء أثايت: كثيرات الحمل، كأن عليهن أثاثا.
  • أثر :أثر الشيء:حصول ما يدل على وجوده، يقال: أثر وأثر، والجمع: الآثار. قال الله تعالى: }وآثارا في الأرض{ [غافر/21]، وقوله: }فانظر إلى آثار رحمة الله{ [الروم/50].
  • أثعبان :بضم الهمزة لسان
  • أَثْلٍ : في قوله تعالى عن قوم سبأ {فَأَعْرَضُوا فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ سَيْلَ الْعَرِمِ وَبَدَّلْنَاهُمْ بِجَنَّتَيْهِمْ جَنَّتَيْنِ ذَوَاتَيْ أُكُلٍ خَمْطٍ وَأَثْلٍ وَشَيْءٍ مِنْ سِدْرٍ قَلِيلٍ} (16) سبأ. أثْلُ الشيء: أصله، والأثْلُ: نوع من الشجر.
  • أثل : قال تعالي: }ذواتي أكل خمط وأثل وشيء من سدر قليل{ [سبأ/16]. أثل: شجر ثابت الأصل، وشجر متأثل: ثابت ثبوته، وتأثل كذا: ثبت ثبوته.
  • أثْلُ الشيء : أصله، والأثْلُ: نوع من الشجر.
  • أثلب، ويكسر : التراب والحجارة، أو فتاتها.
  • إثم :الإثم والأثام: اسم للأفعال المبطئة عن الثواب (يقال: أثمت الناقة المشي تأثمه إثما: أبطأت. .وقوله تعالى: }فيهما إثم كبير ومنافع للناس{ [البقرة/219] أي: في تناولهما إبطاء عن الخيرات. وقد أثم إثما وأثاما فهو آثم وأثيم. وتأثم: خرج من إثمه. وقوله تعالى: }أخذته العزة بالإثم{ [البقرة/206] أي: حملته عزته على فعل ما يؤثمه، }ومن يفعل ذلك يلق أثاما{ [الفرقان/68] أي: عذابا.وقوله تعالى: }معتد أثيم{ [القلم/12] أي: آثم، وقوله: }يسارعون في الإثم والعدوان{ [المائدة/62].
  • أثيرة : جليلة لها أثرة وخصوصية تمتاز بها
  • أجأ : جبل لطيئ يذكر ويؤنث. وهنالك ثلاثة أجبل: أجأ وسلمى والعوجاء. وينسب إليهما الأجئيون.
  • أجأته :جئت به.
  • أجاءه إلى الشئ : جاء به
  • أُجاجاً : الماء الشديد الملوحة والمرارة.
  • أجاد : أتي بالجديد دون الردئ
  • أجة البحر : شدته وقوته، ومنه " أجيج النار " وهو توقدها وحرارتها.
  • إجتباب : استئصال الخصية والتلقيح للنخل.
  • أجج : الأجاج: المالح المر الشديد الملوحة.و يقال: أج الماء يؤج أجوجا إذا ملح واشتدت ملوحته.
  • أجداث :الأجداث :القبور.
  • أجرنباء : النوم بلا وسادة.
  • أجل : مدّة الشيء والوقت الذي يحدّد لحلول أمرٍ وانتهائه، يقال: جاء أجله إذا حان موته.
  • أجلاً : أي وقتا محدَّدا لعمله.والاجل الاوّل أجل العبد من حين ولادته إلى حين موته، والاجل الثاني ـ يعني المسمّى عنده ـ من حين وفاته إلى يوم يلقاه في البرزخ لا يعلمه إلاّ اللّه
  • أجن : أجنا مثل تعب تعبا فهو آجن. الآجن " أي المتغير لونه وطعمه، يقال أجن الماء: تغير لونه وطعمه فهو آجن. والاجانة بالكسر والتشديد: واحدة الاجاجين وهي المر كن، والذي يغسل فيه الثياب. والاجانة: موقع الماء تحت الشجرة والجمع أجاجين. والاجنة بالضم: لغة في الوجنة واحدة الوجنات.
  • أَجْنَأَ وجانَأَ وتَجَانَأََ : أشْرَفَ كَاهِلُهُ على صَدْرِهِ، فهو أجْنِأُ.
  • إجهاض : عملية طرد الجنين من الرحم ونتيجة لذلك سيموت الجنين ويتم عمل الإجهاض إذا كانت الحامل ضعيفة الجسد لدرجة أن استمرار الحمل سيؤدى إلى موت الحامل
  • أح : أح الرجل يؤح أحا: أي سعل
  • أحْتَنِكَنَّ : في قوله تعالى {لَئِنْ أَخَّرْتَنِ إِلَى يـَوْمِ الْقِيـَامَةِ لأَحْتـَنِكَنَّ ذُرِّيَّـتَهُ إِلا قَلِيلًا} (62) الإسراء. الحنَك: الفم، وحَنَكَ الفرس: أي جعل في فيه الرسن، ويقال حنكت الدابة باللجام: أي وضعت في حنكها اللجام، ليسهل قيادها. وهنا يتوعد إبليس بأنه سيقود أتباعه من الآدميين ويتمكن منهم تمكن قائد الدّابة الواضع اللجام في حنكها.
  • أحجر : إذا حفر فبلغ الكدا، وهي الصخور.
  • أحح :أح الرجل يؤح أحا: أي سعل
  • أحد :واحد. وقيل أصل أحد وحد وقيل أحد بمعنى أول كما يقال يوم الاحد.

وفي رواية ابن عباس (قل هو الله أحد) يعني غير مبعض ولا مجزأ ولا يقع عليه اسم العدد ولا الزيادة ولا النقصان. و " الاحد " من أسمائه تعالى، وهو الفرد الذي لم يزل وحده ولم يكن معه

  • أحد " بضمتين : جبل معروف على ظهر مدينة الرسول الله صلى الله عليه وآله، وبقر به كانت الوقعة التي قتل فيها حمزة عم النبي صلى الله عليه وآله وقبره هناك.
  • أحد :أي واحد. وقيل أصل أحد. وقيل أحد بمعنى أول كما يقال يوم الاحد. وأحد في قل هو الله أحد بدل من الله لان النكرة تبدل من المعرفة.وفي رواية ابن عباس (قل هو الله أحد) يعني غير مبعض ولا مجزأ ولا يقع عليه اسم العدد ولا الزيادة ولا النقصان. و " الاحد " من أسمائه تعالى، وهو الفرد الذي لم يزل وحده ولم يكن معه شريك . والاحد بمعنى الواحد، وهو أول العدد، تقول أحد واثنان وأحد عشر وإحدى عشرة. وأما قولهم ما في الدار أحد فهو اسم لمن يصلح أن يخاطب، يستوي فيه الواحد والجمع والمؤنث، قال تعالى (لستن كأحد من النساء) وقال (فما منكم من أحد عنه حاجزين). وأحده ووحده. والاحد: أحد أيام الاسبوع، وجمعه الآحاد. ومنه الحديث " إتقوا أخذ الاحد " أي شره.
  • إحداث : انظر : حدث .
  • أحدب : انظر : حدب .
  • أحدب : عرق مستبطن عظم الذراع
  • أحطب : الأحطب الشديد الهزال
  • أحْقَافِ : في قوله تعالى: {وَاذْكُرْ أَخَا عـَادٍ إِذْ أَنْذَرَ قَوْمَهُ بِالأَحْقـَافِ وَقَدْ خَلَتِ النـُّذُرُ مِنْ بَيْـنِ يـَدَيْهِ وَمِنْ خَلْفِهِ أَلاّ تَعْبُدُوا إِلاّ اللَّهَ إِنِّي أَخَافُ عَلَيْـكُمْ عَذَابَ يَـوْمٍ عَظِيـمٍ} (21) الأحقاف. الأحقاف: جمح حِقْف، وهو الكثيب من الرمل المائل، أو ما عظم واستدار، والأحقاف اسم ديار عاد قوم هود وهي تقع اليوم في سلطنة عُمان.
  • أحكام : الاحكام ما كان منها في الاداب الاجتماعية مثل مساعدة الضعفاء والمحتاجين من المؤمنين وترك أذى الاخرين وما شابههما فهما يشتركان فيهما أو يختلف بعضهم عن بعضهم الاخر في الاحكام، مثل اختلاف أحكام الرجل عن المرأة والمريض عن المعافى والمسافر عن المقيم إلى غير ذلك.
  • أحن : في الحديث " ألا إن كل دم كان في الجاهلية أو إحنة فهي تحت قدمي هذه " ثم فسر الاحنة بالشحناء، والاحنة بكسر الفاء: واحدة الاحن وهي الضغائن، يقال في صدره علي إحنة أي حقد، وأحن الرجل يأحن: حقد وأظهر العداوة. والاحنة اسم منه والجمع إحن.
  • إخبات : انظر خبت .
  • إختتان :كان الإختتان من شعائر الدين عند الجاهلية ومن أهل ( مكة ) من كان يختن البنات أيضاً .
  • أخدان : جمع خدن :قال الله تعالى: }ولا متخذات أخدان{ [النساء/25]، والخدن :المصاحب، وأكثر ذلك يستعمل فيمن يصاحب بشهوة، كما يقال: خدن المرأة وخدينها.
  • أخدعان :الأخدعان عرقان خفيان في موضع الحجامة من العنق.
  • أخدود : انظر : خد
  • آخِر :الآخِر : الباقي بعد فناء كل شيء، وهو منزّه عن الفناء.
  • إِدّاً : فظيعا، وأصله من أدّت الناقة أي رجّعت أنينها ترجيعاً شديدا، والإدَدُ: الدواهي العظام.
  • إِدًّا : في قوله تعالى {لَقَدْ جِئْتُمْ شَيْئًا إِدًّا} (89) مريم. إدًّا: فظيعا، وأصله من أدّت الناقة أي رجّعت أنينها ترجيعًا شديدا، والإدَدُ: الدواهي العظام.
  • أدب : تعني كلمة الأدب الكلام الانشائي البليغ ، الصادر عن عاطفة ،و المؤثر في النفوس وفي عواطف القاريء والسامع له.أنظر شعر.
  • أدب : الظرف، وحسن التناول، أدب، كحسن، أدبا فهو أديب، ج: أدباء. وأدبه: علمه، فتأدب واستأدب. والأدبة، بالضم، والمأدبة والمأدبة: طعام صنع لدعوة أو عرس. وآدب البلاد إيدابا: ملأها عدلا. والأدب، بالفتح: العجب ومصدر: أدبه يأدبه: دعاه إلى طعامه، كأدبه إيدابا، وأدب يأدب أدبا: عمل مأدبة (وأدبة). وأدب البحر: كثرة مائه.
  • إدبار النجوم :حين تدبر النجوم، عندما يغمرها ضياءالصبح، فتأخذ بالمغيب.
  • أدبر : أعرض وولى دبره، قال: }ثم أدبر واستكبر{ [المدثر/23] .
  • إدفاء : قتل . ،أدفأت الجريح ودافأته ودفوته ودافيته وداففته: إذا أجهزت عليه
  • أَدْهَى : في قوله تعالى: {بَلِ السَّاعَةُ مَوْعِدُهُمْ وَالسَّاعَةُ أَدْهَى وَأَمَرُّ} (46) القمر. الداهية: الأمر العظيم والشديد، وأدهى من الدهاء وهو عظيم البليّة، أي أنّ الساعة أشد وأعظم من كل داهية.
  • أديما : جلد مدبوغ
  • أَذَاعُوا : في قوله تعالى {وَإِذَا جَاءَهُمْ أَمْرٌ مِنَ الأَمْنِ أَوِ الْخَوْفِ أَذَاعُوا بِهِ} (83) النساء. ذاع الخبر: أي انتشر وشاع، وأذاعوا به: نشروه وأشاعوه.
  • إذوابة : الإذوابة: الزبد يذاب في البرمة للسمن.
  • أذيب: ماء كثير. والذيب: العيب.
  • أرب، بالفتح : ما بين السبابة والوسطى، وبالضم: صغار البهم ساعة تولد.
  • إرب، بالكسر : الدهاء، كالإربة، ويضم، والنكر، والخبث، والغائلة، والعضو، والعقل، والدين، والفرج، والحاجة، كالإربة بالكسر والضم، والأرب والمأربة. وأرب إربا ، وأربت معدته: فسدت، وأرب الرجل: تساقطت أعضاؤه، وقطع إربه. وأربت من يديك: سقطت آرابك من اليدين خاصة، وأربتيده: قطعت، أو افتقر فاحتاج إلى ما بأيدي الناس.
  • أربة، بالضم : العقدة، أو التي لا تنحل حتى تحل. والأربية، بالضم: أصل الفخذ.
  • إربيان، بالكسر : سمك، وبقلة.. والأربى، بفتح الراء: الداهية.
  • أرجأ الأمر : أخره، والناقة: دنا نتاجها، والصائد: لم يصب شيئا .و مرجؤون والمرجئة فرجل مرجي، بالتشديد، وإذا همزت، فرجل مرجئ.
  • أرضية :(لعبادة الأصنام والأوثان ) لاسترضاء الآلهة
  • أرفأ : جنح، ودنا، وأدنى
  • إِرَمَ : في قوله تعالى {إِرَمَ ذَاتِ الْعِمَادِ} (7) الفجر. إرَم: هي بلدة عاد .ومعنى إرم القديمة، أو القوية، والإرَم هو العَلَمُ المبني من الحجارة.
  • أرهف : أي رقق ولطف
  • أزأ الغنم : أشبعها
  • أزب : الطويل، كالأزيب. والأزبة: الشدة، والقحط. وإزاب، بالكسر: ماء لبني العنبر. وأزب الماء، كضرب: جرى، ومنه: المئزاب: بل الماء. وإبل آزبة: ضامزة. وتأزبوا المال بينهم: اقتسموه.
  • إزب، بالكسر : القصير والغليظ، والداهية، واللئيم، والدميم، والدقيق المفاصل الضاوي لا تزيد عظامه، وإنما زيادته في بطنه وسفلته.
  • أزبت الإبل : لم تجتر.
  • أزفت الآزفة :أزفت; دنت، والآزفة: اسم من أسماء القيامة، وسمِّيت بالآزفة ; لأ نّها في تقدير الله قريبة الوقوع.
  • آزفة : الآزفة اسم من أسماء القيامة، وسمِّيت بالآزفة ; لأ نّها في تقدير الله قريبة الوقوع.
  • إسب، بالكسر : شعر الركب أو الفرج أو الاست. وكبش مؤسب، كمعظم: كثير الصوف. وآسبت الأرض: أعشبت.
  • إستبراء : أن يشتري الرجل جارية، فلا يطؤها حتى تحيض عنده حيضة ثم تطهر، وكذلك إذا سباها لم يطأها حتى يستبرئها بحيضة، ومعناه: طلب براءتها من الحمل.أو أن يستفرغ بقية البول، وينقي موضعه ومجراه.
  • أسحار :السَّحر: اسم الوقت الذي يختلط فيه ظلام اللّيل بضياء النهار، أواخر اللّيل المتصلة بأوائل الصبح.
  • أسرار : جمع سر بالكسرة وهو ما يكتم ضنا به وأسررت
  • آسِنٍ : في قوله تعالى {مَثَلُ الْجَنَّةِ الَّتِي وُعِدَ الْمُتَّقُونَ فِيهَا أَنْهَارٌ مِنْ مَاءٍ غَيْرِ آسِنٍ وَأَنْهَارٌ مِنْ لَبَنٍ لَمْ يَتَغَيَّرْ طَعْمُهُ}(15) محمد. آسِن: متغير الرائحة. وفي عمدة الحفاظ: أسَنَ الماءُ يأسِنُ ويأسُنُ أُسُونًا إذا تغيرت رائحته تغيُّرًا منكرًا يُتأذى بها.
  • آسِنٍ : متغير الرائحة. وأسَنَ الماءُ يأسِنُ ويأسُنُ أُسُوناً إذا تغيرت رائحته تغيُّراً منكراً يُتأذى بها.
  • إسهال :الإسهال هو خروج البراز في صورة سائلة وهو من أعراض الإصابة بالأنفلونزا ويمكن أن تنتج نتيجة تناول الأطعمة المتبلة ، وإذا لم يعالج الإسهال ينتج الجفا
  • أشأ : الأشاء: صغار النخل، واحدتها أشاءة.
  • أشبة، بالضم : اسم الذئب. وأشب " محركة: يريد النخيل الملتفة.
  • أشبه، يأشبه : خلطه، وفلانا: عابه ولامه، يأشبه ويأشبه. وأشب الشجر: التف، كتأشب. أشبته تأشيبا. والأشابة، بالضم: الأخلاط، ومن الكسب: ما خالطه الحرام، ج: الأشائب. والأشباني، محركة: الأحمر جدا. والتأشيب: التحريش. وتأشبوا: اختلطوا، أو اجتمعوا، كائتشبوا فيهما، وإليه: انضموا. وهو مؤتشب، بالفتح، (أي): غير صريح في نسبه.
  • أَشِرٌ : شديد الفرح والدهشة بما عنده.
  • أَشْرَاطُ : جمع شرط
  • أَشْرَاطُهَا : فـي قولـه تعالـى: {فَهـَلْ يَنْظُرُونَ إِلاّ السَّاعَةَ أَنْ تَأْتِيَهُمْ بَغْتَةً فَقَدْ جَاءَ أَشْرَاطُهَا فَأَنَّى لَهُمْ إِذَا جَاءَتْهُمْ ذِكْرَاهُمْ} (18) محمد. الشَّرطُ: العلامة، واشراط الساعة علاماتها.
  • أشعر الهدي : إذا طعن في سنامه الأيمن حتى يسيل منه دم، ليُعْلَم أنه هديٌ
  • أصبأ : ما وضع إصبعه فيه وأصبأهم: هجم عليهم وهو لا يشعر بمكانهم.
  • أصحاب الشؤم : الذين يعطون كتبهم بشمائلهم.
  • أصحاب الشمال : أصحاب الشؤم، سُمّوا بذلك لتناولهم الكتاب بشمالهم، كتاب الأعمال الذي أحصى واستنسخ كلّ ما فعل الإنسان في هذا العالم; ليرى ما عمل حاضراً.
  • أصْمَع : صغير الأذن، والصوامع : جمع صومعة، وهي متعبدات النصارى، سميت بذلك لأنها دقيقة الرأس.
  • إضافة : من ضيف .
  • أضغاث : من ضغث .
  • أضغانهم : من ضغن .
  • إضلال :انظر : ضل .
  • أطيبان :الأطيبان الأكل والنكاح وقيل: هما النوم والنكاح، وقيل: التمر واللبن.
  • أَعْجَازُ نَخْل مُنقَعِر : جذوع نخل انقلعت من أصولها.وأَعْجَاز: جذوع
  • أعلام : الأعلام : الجبال .
  • أعمى : الأعمى هو الذي وُلِد أعمى من بطن أمه لا يرى. أما الكفيف فكان مبصراً ثم كُفّ بصره فيما بعد.
  • أعيننا :فإنّك بأعيننا :فإنك بحفظنا ورعايتنا.
  • أَغْطَشَ : انظر غطش
  • أغنى : أعطى العباد ما فيه غناهم وسدّ حاجتهم.
  • إفاضة : الإفاضة شرعًا: انصراف الحجيج بعد انقضاء الموقف في عرفات
  • أَفْصَحُ : فَصُح الرجل: أي جادت لغته، والفصاحة خلوص الكلام بحيث لا يلتبس على سامعه.
  • أفضأت : أطعمت و الصواب: بالقاف.
  • أَفَضْتُمْ : في قوله تعالى: { فَإِذَا أَفَضْتُمْ مِنْ عَرَفَات } ( البقرة: 198 ). فاض الخبر: أي شاع، وفاض الماء: أي كُثُر حتى سال على ضفة الوادي، وأفاض الناس من عرفات إلى منًى، إذا دفعوا منها بعد انقضاء الموقف؛ وكل دفعة إفاضة. والإفاضة شرعًا: انصراف الحجيج بعد انقضاء الموقف في عرفات
  • أفنان : جمع فنن وهو الغصن الطرى الورق أو الغض المورق أوالأشكال المختلفة . و أفنان وفنون جمع فن وهو الحال والضرب من الشئ ويقال :أخذوا في أفانين الكلام وافتن في الحديث وتفنن فيه وجرى الفرس أفانين من الجرى وافتن في جريه ورجل فينان الشعر وغصن فينان كثير الأفنان وهو في ظل عيش فينان
  • أَقْفَالُ : جمع القُفْلُ : هو ما يجعل مانعا من فتح الباب، ثم عبر به عن كل مانع للإنسان عن تعاطي بعض الأفعال.
  • أقنى : أي أعطى ما فيه القِنيةُ وهي المال المدخر.وقيل الاغناء والتمويل، وقيل أيضاً الإرضاء.
  • أكأ : استوثق من غريمه بالشهود. وأكأ إكاءة، وإكاء
  • أَكْدَى :الكُدْية : الأرض الصُلبة، وأكدى أي قلّ عطاؤه وبخل. وفي قوله تعالي : وَأَعْطى قَلِيلاً وَأَكْدى(34) سورة النّـجم .أكدى :امتنع عن العطاء لبخله امتناعاً شديداً.
  • أكمام : ذَاتُ ا لاَْكْمَامِ :الكُم: الوعاء والغلاف، وجمعها أكمام، والكُم ; هو ما يغطِّي الثمار من أوعية، ويقصد به هنا غلاف الطّلع .
  • ألأ : الألاء: شجر، ورقه وحمله دباغ، يمد ويقصر، وهو حسن المنظر مر الطعم، ولا يزال أخضر شتاء وصيفا. واحدته ألاءة
  • ألاء : شجر مر. وأديم مألوء: دبغ به
  • ألب القوم إليه : أتوه من كل جانب، والإبل يألبها ويألبها: ساقها، والإبل: انساقت، وانضم بعضها إلى بعض، و ألبت السماء: دام مطرها. والتألب: الغليظ المجتمع منا ومن حمر الوحش، والوعل. والإلب، بالكسر: الفتر، وشجرة كالأترج ، وبالفتح: نشاط الساقي، وميل النفس إلى الهوى، والعطش، والتدبير على العدو من حيث لا يعلم، وشدة الحمى والحر، وابتداء برء الدمل. وريح ألوب: باردة، تسفي التراب. ورجل ألوب: سريع إخراج الدلو، أو نشيط.
  • ألبة ، بالضم: المجاعة. والتأليب: التحريض، والإفساد. والمئلب: السريع.
  • إلتهاب الأربطة : يحدث نتيجة لزيادة الضغط على الأربطة أو بسبب بعض الميكروبات
  • إلتهاب الغدد النكفية : مرض فيروسي معدٍ والذي يؤدى إلى انتفاخ الغدد اللعابية وفى البالغين ربما يصيب الخصيتين والمبيضين مسببا عقمًا
  • إلتهاب الكبد :من أنواع الالتهاب الكبدي الالتهاب الكبدي الوبائي أ والالتهاب الكبدي ب والذي يؤدى إلى التهاب الكبد ومن أعراضه الصفراء واصفرار العين وأنسجة الجلد والذي يحدث بسبب الصفراء.
  • إلتهاب الكيس الزلالى : عملية التهاب الكيس الزلالى الخاص بالمفاصل تحدث في الغالب بسبب الضغوط الكبيرة الواقعة على المفاصل
  • إلتهاب اللثة :التهاب اللثة يتميز باحمرار اللثة وانتفاخها ونزيف وهى تنتج من عدم الاعتناء بالفم ويمكن أن تحدث لأسباب أخرى مثل الحمل
  • إلتهاب المفاصل : حالة التهاب وتضخم العظام المكونة للمفاصل وينتج عنها ألم مع عدم القدرة على ثنى المفصل
  • إلتهاب الوريد : التهاب يصيب الأوعية الدموية
  • إِلْحَاف :أَلْحف به : أي ألحّ بسؤاله، وإلحافا أي إلحاحا.
  • أَلْهم : ألقى في روعه، وألهمها أي ألقى في النفس البشرية، وهذا يختص بما كان من جهة الله تعالى، أو من جهة الملأ الأعلى .
  • أَلهَمَها فُجُورَها وَتَقواها :ألقى في النفس إحساسا تُفرِّق به بين الضلال والهدى. ويُعَبَّرُ عن ذلك في عصرنا بالضمي
  • ألْية : (العضلة الأَلْيَوية). ولا يقال : إلية بكسر الهمزة أو العضلة الأُلْيوية بضم الهمزة . والأَلْيَة العجيزة ،أو ما ركب العجز من شحم و لحم ، ج: أَلْيَات .وأَلايا و لا تقل إلْيَة و لا لِيَّة .و الأَلْية : بالفتح العجيزة للناس و غيرهم ، و لا تقل لِيَّة و لا إلْيَة فإنهما خطأ .و الأَلْيَة بالفتح أَلْية الشاة و لا تقل إلية بالكسر و لا لِيَّة و تثنيتها أَلْيَان بغير تاء.
  • أَمُّ :الأَمُّ بفتح الهمزة: القصد؛ تقول: أمَّه يؤمُّه أمًّا، إذا قصده.
  • أم الرأس : الدماغ .
  • أم جندب : الداهية، والغدر، والظلم.
  • أم محبوب : الحية.
  • أَمْت :الأَمْتُ : النـتوء اليسير
  • إِمَّة و الأُمَّة بكسر الهمزة وبضمها : الحالة والشِّرْعَة والطريقة، ومنه قوله تعالى: { إنا وجدنا أباءنا على أمة } (الزخرف:23) أي: كانوا على دين وشِرعة لا يحيدون عنها .والأُمَّة : القرن من الزمن يقال: قد مضت أمم، أي قرون وسنون .وأمة كل نبي: من أرسل إليهم، من كافر ومؤمن؛ قال تعالى: { ولقد بعثنا في كل أمة رسولاً } (النحل:36) . وكل من الحيوان أمة، ومنه قوله صلى الله عليه وسلم: ( لولا أن الكلاب أمة من الأمم لأمرت بقتلها ). و الأمَّة : الجماعة، ومنه قوله تعالى: { وإذ قالت أمة منهم } (الأعراف:164) أي: جماعة .و أُمُّ كل شيء: أصله وعماده، وفي التنـزيل قوله سبحانه: {هن أم الكتاب } (آل عمران:7) أي: أصله وأساسه الذي يرجع إليه عن الاشتباه؛ وقوله: { وإنه في أم الكتاب لدينا } (الزخرف:4) أي: في اللوح المحفوظ، إذ هو الأصل الذي نزل منه القرآن .
  • أَمْتًا : في قوله تعالى {لا تَرَى فِيهَا عِوَجًا وَلا أَمْتًا} (107) طه. الأَمْتُ: النـتوء اليسير، ومعنى الآية لا ارتفاع فيها ولا انخفاض فهي مستوية.
  • أمد :الأمد: الزمن الذي ينتظر به وقوع الشيء.
  • إمساك :الإمساك هو صعوبة التخلص من الفضلات التي توجد بداخل الأمعاء وهى تنتج في الغالب من الأغذية القليلة
  • أمسى : دخل في المساء، و تمسون: أي تدخلون في المساء.
  • أَمْشَاج :البويضة الملقحة بالحيوان المنوي . تبدأ النطفة الأمشاج في الانشطار إلى خليتين فأربع فثمان وهكذا وتستمر المرحلة في قناة المبيض إلى أن تصل إلى الرحم فتبدأ مرحلة العلقة .ومَشَجَ : خلط، وأمشاج: اخلاط النطفة، التي يتولد منها الإنسان.
  • أَمْعَاءَ : معي
  • أمعاء : يشير لفظ أمعاء إلى المعدة وباقي الأحشاء
  • أمونيا :الأمونيا مركب يحتوى على عنصري النيتروجين والهيدروجين
  • آن :الآن: منتهى ما يبلغ من حرارة.
  • أناب : المسك، أو عطر يضاهيه. وهو مؤتنب: لا يشتهي الطعام.
  • إنابة : انظر نوب
  • أَناَمِ : في قوله تعالى {وَالأَرْضَ وَضَعَهَا لِلأَنَامِ} (10) الرحمن. الأَنام: الخَلق، وهو كل ما ظهر على وجه الأرض من دابة فيها روح .
  • أنام :الآنَام :الناس. وقيل أن معنى الأنام هو كلّ ذي روح. والأَنام: الخَلق، وهو كل ما ظهر على وجه الأرض من دابة فيها روح.
  • أنب، محركة : الباذنجان.
  • أنبه تأنيبا : لامه، أو بكته.
  • أُنشئن إنشاءً :لم يُولدن من آباء وأمّهات، ولم يمررن بأطوار الطفولة والصبا والإكتمال، بل خُلقن على ما هنّ عليه .
  • إنشق : أي إنفرج والشق بالفتح انفراج في الشئ والشقة القطعة المنشقة وشق عصا المسلمين خالفهم وانشقت العصا بينهم تخالفوا
  • أَنِصْتوا : اسكتوا.
  • أنغام : جمع نغم محركة وهو ترجيع الغناء وترديده
  • أنغى : مضارع نغى :تكلم بكلام مفهوم و (النغية) النغمة فهى كالنبسة
  • أنفلونزا : مرض فيروسي معدي والذي يؤدى في الغالب إلى احتقان في الزور مع إرهاق
  • إهاب : الجلد، أو ما لم يدبغ، ج: آهبة.
  • أهبة، بالضم : العدة، وقد أهب للأمر تأهيبا، وتأهب.
  • أَهْتَأُ : أحْدَبُ.
  • أهداب :الأهداب هي شعيرات وهى تشبه الرموش توجد في قناة فالوب وفى الطبقة المخاطية للأنف وهى تعمل كمصفاة أو لدفع المواد في حركة موجية
  • أَهْرَأْنا : أبْرَدْنا أو خاصٌّ برَواحِ القَيْظِ، فَهُمْ مَهْرُوؤُون: إذا قَتَلَهُمْ البَرْدُ أو الحَرٌُّ.
  • أهْزَأَ : دَخَلَ في شِدَّةِ البَرْدِ.
  • أَهُشُّ : هَشّ (الورق): خبطه بعصاً ليتحات، والمعنى أنه يخبط الشجر ليتناثر ورقه فترعاه الغنم.
  • أوأ : شجر، واحدته آءة. والآءة تجمع على آء: هوشجر معروف. وتصغيرها: أويأة
  • أواب : انظر آب
  • أوب :الأوب: الرجوع
  • أوب : غضب، وأوأبته. والتأويب: السير جميع النهار، أو تباري الركاب في السير، كالمآوبة. وريح مؤوبة: تهب النهار كله. وأوب، والإياب والأوبة والأيبة والإيبة والتأويب والتأييب والتأوب: الرجوع. والأوب: السحاب، والريح، والسرعة، ورجع القوائم في السير، والقصد، والعادة، والاستقامة، والنحل، والطريق، والجهة، وورود الماء ليلا، وجمع آيب، كالأواب والأياب.
  • أوبة : انظر آب
  • أَوْجَسَ :أحس في نفسه
  • أَوْحى : في قوله تعالي : فَأَوْحى إِلى عَبْدِهِ مَا أَوْحى (10) سورة النّـجم. الوحي :مّا رآه النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) ليلة المعراج
  • أوّل : الأوّل : هو الذي لا شيء قبله، من غير أن تكون لوجوده بداية.
  • أويس : تصغير أوس وهو من أسماء الذئب.
  • إِيْ : في قوله تعالى: {وَيَسْتَنْبِئُونَكَ أَحَقٌّ هُوَ قُلْ إِي وَرَبِّي إِنَّهُ لَحَقٌّ وَمَا أَنْتُمْ بِمُعْجِزِينَ}(53) يونس. إيْ: حرف جواب بمعنى نعم، يعقبه القسم.
  • إيْ : حرف جواب بمعنى نعم، يعقبه القسم.
  • أي : أعدى أحدهما إثر الآخر، وتعادت المواشي بعضها في إثر بعض، ورأيت عداء القوم الذين يعدون من الرجالة. والاعتداء: مجاوزة الحق. قال تعالى: }ولا تمسكوهن ضرارا لتعتدوا{ [البقرة/231]، وقال: }ومن يعص الله ورسوله ويتعد حدوده{ [النساء/14]، }اعتدوا منكم في السبت{ [البقرة/65]، فذلك بأخذهم الحيتان على جهة الاستحلال، قال: }تلك حدود الله فلا تعتدوها{ [البقرة/229]، وقال: }فأولئك هم العادون{ [المؤمنون/7]، }فمن اعتدى بعد ذلك{ [البقرة/178]، }بل أنتم قوم عادون{ [الشعراء/166]، أي: معتدون، أو معادون، أو متجاوزون الطور، من قولهم: عدا طوره، }ولا تعتدوا إن الله لا يحب المعتدين{ [البقرة/190]. فهذا هو الاعتداء على سبيل الابتداء لا على سبيل المجازاة؛ لأنه قال: }فمن اعتدى عليكم فاعتدوا عليه بمثل ما اعتدى عليكم{ [البقرة/194]، أي: قابلوه بحسب اعتدائه وتجاوزوا إليه بحسب تجاوزه. ومن العدوان المحظور ابتداء قوله: }وتعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الإثم والعدوان{ [المائدة/2]، ومن العدوان الذي هو على سبيل المجازاة، ويصح أن يتعاطى مع من ابتدأ قوله: }فلا عدوان إلا على الظالمين{ [البقرة/193]، }ومن يفعل ذلك عدوانا وظلما فسوف نصليه نارا{ [النساء/30]، وقوله تعالى: }فمن اضطر غير باغ ولا عاد{ [البقرة/ 173]، أي غير باغ لتناول لذة، }ولا عاد{ أي متجاوز سد الجوعة. وقيل: غير باغ على الإمام ولا عاد في المعصية طريق المخبتين (وهذا قول مجاهد. وانظر: الدر المنثور 1/408). وقد عدا طوره: تجاوزه، وتعدى إلى غيره، ومنه: التعدي في الفعل. وتعدية الفعل في النحو هو تجاوز معنى الفعل من الفاعل إلى المفعول. وما عدا كذا يستعمل في الاستثناء، وقوله: }إذ أنتم بالعدوة الدنيا وهم بالعدوة القصوى{ [الأنفال/42]، أي: الجانب المتجاوز للقرب.
  • أياب : السقاء. والأيبة: الأوبة.
  • آيَاتِ رَبِّهِ ا لْكُبْرى : في قوله تعالي : لَقَدْ رَأَى مِنْ آيَاتِ رَبِّهِ ا لْكُبْرى (18) سورة النّـجم . رأى محمّد (صلى الله عليه وآله وسلم) ملكوت السماوات ليلة المعراج رؤية حسِّية صادقة، وهو ما تشير إليه الآية، أ نّه رأى في معراجه من آيات ربه الكبرى
  • أَيامى : جمع أيِّم .
  • أَيَامَى : في قوله تعالى {وَأَنْكِحُوا الأَيَامَى مِنْكُمْ وَالصَّالِحِينَ مِنْ عِبَادِكُمْ وَإِمَائِكُمْ إِنْ يَكُونُوا فُقَرَاءَ يُغْنِهِمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ وَاللَّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ} (32) النور. الأَيامى: جمع أيِّم، وهي المرأة التي لا بعل لها ثيبًا كانت أو بكرا.والشائع إطلاق الأيم على التي كانت ذات زوج ثم خلت عنه بفراق أو موت. وهنا في الآية تشمل الرجل والمرأة ثيبًا أو بكرًا.
  • أيّان :متى
  • إيباء : الإشارة بالأصابع من أمامك ليقبل، والإيماء من خلفك ليتأخر..
  • آيبة : شربة القائلة.
  • آيَةً : في قوله تعالي : (قَالَ رَبِّ اجْعَل لِي آيَةً قَالَ آيَتُكَ أَلا تُكَلِّمَ النَّاسَ ثَلاَثَ لَيَالٍ سَوِيّا) (الاية 10) سورة مريم. الاية:العلامة الواضحة للشيء المحسوس، والامارة الدالّة على المراد للامر المعقول. وفي قوله تعالى:(وَكأَيِّن مِنْ آيَةٍ فِي السَّمَاوَاتِ وَالاَرْضِ يَمُرُّونَ عَلَيْهَا وَهُمْ عَنْهَا مُعْرِضُونَ) (الاية 105) سورة يوسف.أي كم من أمارة تدُلُّ على قدرة اللّه وحكمته، أو غيرها من صفاته يمرُّون عليها وهم عنها معرضون. وقد تكون (الاية): معجزة من معجزات الانبياء أو جملة من ألفاظ سورة قرآنيّة معيّنة بالعدد أو فصلاً أو فصولاً من كتاب اللّه تبيِّن حكماً من أحكام شريعته. والاية في اللّغة: العلامة الظاهرة وسُمِّيت معجزات الانبياء آيةً لانّها علامة على صدقهم وعلى قدرة اللّه الذي مكّنهم من الاتيان بتلك المعجزة، مثل عصا موسى وناقة صالح.
  • إيتاء : إعطاء}وإقام الصلاة وإيتاء الزكاة{ [الأنبياء/73].
  • أيد : قوّة، فاليد هنا كناية عن القوة، فالعرب تستعمل كلمة اليد بمعنى القوة والفضل والإحسان.وأيد جمع يد فهو جمع الجمع
  • إيدز : مرض نقص المناعة في الجسم والفيروس المسبب لهذا المرض هو إتش آي في وهو مميت بنسبة 90% للأشخاص الحاملين للمرض لمدة أكثر من عامين
  • أَيْقَاظ : متنبهين غير نائمين.
  • أيِّم : المرأة التي لا بعل لها ثيباً كانت أو بكرا.والشائع إطلاق الأيم على التي كانت ذات زوج ثم خلت عنه بفراق أو موت. و تشمل الرجل والمرأة ثيباً أو بكرا. وأَيامى : جمع أيِّم .
  • إيمان : الإيمان قبل العمل . وحتى تقوم بعمل ما فرضته عليك الأديان ، لابد وأن تكون مؤمناً وقبل القيام بهذا العمل ، كل الإيمان بوجود إله انصرفت إليه ذاتك ، واعتبرته حامياً لك قديراً عليك يُسأل فيُجيب ويُنادى فيلبى .
  • الاء : شجر مر. وأديم مألوء: دبغ به
  • ابتداء : انظر : بدأ
  • ابتهال : الاجتهاد في الدعاء، والاسترسال فيه، والتضرع، ومنه أخذت المباهلة في الاصطلاح الإسلامي.
  • ابراز : اظهار
  • ابزخ : الذي خرج صدره ونتأت خثلته، أو الذي إذا مشى كأنه يرجع استه، كالمفسوء، أو من إذا قعد لايستطيع أن يقوم إلا بجهد، أو من دخل صلبه في وركيه
  • ابْلَعِي : في قوله تعالى: {وَقِيلَ يَا أَرْضُ ابْلَعِي مَاءَكِ وَيَا سَمَاءُ أَقْلِعِي} (44)هود. البَلْعُ: تغييب الشيء في الجوف، ثم اطلق على كل تغييب على سبيل التشبيه.
  • ابيضاض الدم : مرض سرطاني في الدم وهو يتميز بزيادة عدد كريات الدم غير الناضجة في الدم
  • اتبع : انظر : تبع
  • اتخذ : افتعل منه، }أفتتخذونه وذريته أولياء من دوني{ [الكهف/50]، } }واتخذوا من دون الله آلهة{ [مريم/81].
  • اتْلُ :في قوله تعالي :(وَاتْلُ مَا أُوحِيَ إِلَيْكَ مِن كِتَابِ رَبِّكَ...) (الاية 27) سورة الكهف.
  • اثر : الأثر علم الحديث
  • اجب : القطع كالجباب بالكسر
  • اجْتُثَّتْ :في قوله تعالى: {وَمَثَلُ كَلِمَةٍ خَبِيثَةٍ كَشَجَرَةٍ خَبِيثَةٍ اجْتُثَّتْ مِنْ فَوْقِ الأَرْضِ مَا لَهَا مِنْ قَرَارٍ} (26) إبراهيم. جُثّةُ الشيء: شخصه الظاهر، ومنه جثة الإنسان، والجُثُّ: ما ارتفع من الأرض، اجتثت من فوق الأرض: أي قُلعت، وأصله اقتُلعت جُثَّتُها.
  • احتراز :حذر
  • احتشبوا : تجمعوا. وأحشبه: أغضبه.
  • اخْلَعْ : في قوله تعالى {إِنِّي أَنَا رَبُّكَ فَاخْلَعْ نَعْلَيْكَ إِنَّكَ بِالْوَادِ الْمُقَدَّسِ طُوىً} (12) طه. الخَلْعُ: النَّزع والتنحية، (فاخلع نعليك) أي انزعهما.
  • ارْتَبْتُمْ :شككتم في وقوع الآخرة والجزاء.
  • ارتفاع ضغط الدم :في حالة ارتفاع ضغط الدم يزداد ضغط الدم داخل الأوعية الدموية
  • ازْدُجِرَ :طُرد وصُد بالصياح وبالكلام القبيح.
  • استئثار : تفرد بالشيء من دون غيره، وقولهم: استأثر الله بفلان، كناية عن موته.
  • استأسد : أي طال وبلغ
  • استئصال الثدي : عملية جراحية يتم فيها استئصال أحد الثديين أو كليهما ربما بسبب سرطئئ
  • استئصال الرحم :عملية جراحية يتم فيها إزالة الرحم
  • استئصال الزائدة الدودية : تتم عملية إلاستئصال بسبب الالتهاب الذي يحدث في جدار الزائدة
  • استجماتزم : حالة عدم استواء تقوس عدسة العين مما ينتج عنها تجمع أشعة الضوء المكونة للصورة في أماكن وبؤر مختلفة على شبكية العين
  • استغفار : الاستغفار مصدراستَغفَر يستغفر . انظر غفر . وهو مأخوذ من مادة غَفَرَ
  • استواء الشخص : أي ظهوره بصورته ووقوفه معتدلا ليري.
  • اسْتَوَى :الاستواء : هو الاستيلاء والهيمنة .
  • اسْلام :الاسلام: هو الانقياد للّه، ولِمَا أُنزِلَ من الشرائع والاحكام.
  • اشْتَعَلَ : في قوله تعالى: {قَالَ رَبِّ إِنِّي وَهَنَ الْعَظْمُ مِنِّي وَاشْتَعَلَ الرَّأْسُ شَيْبا} (4) مريم. الشُّعْلَة: لهب النار، وما أشعل فيه من الحطب، اشتعل الرأس شيبا أي أسرع فيه الشيب إسراع النار في الحطب.
  • اصابة : صواب
  • اصطلاب :من صلب .
  • اطلنشأ : تحول من منزل إلى منزل.
  • اطلنفأ : لزق بالأرض.
  • اطمأن : أنظر طمن
  • اقتداء : اتّباع
  • اقْرَأْ :في قوله تعالي:(اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ) (الاية 1) سورة العلق. قرأ الكتاب قراءة وقرآنا تتبع كلماته نظرا ونطق بها .
  • اقرأه ويقرئه : عَلَّم تلاوة لفظه مع تعليم معناه فهو: مقرئ.
  • اُمُّ الكتاب : أصل الكتاب وهو اللّوح المحفوظ الذي لايُغيّر ما فيه ولا يُبدّل.
  • انبجاس : قريب من الانفجار، إلا أن الانبجاس أكثر ما يقال في الخارج من ضيق، والانفجار أعم، وبجس الشيء أي شقّه، وهذا يعني أن الانبجاس هو خروج الماء بعد أن يشق طريقه.
  • انْبَجَسَتْ : في قوله تعالى {وَقَطَّعْنـَاهُمُ اثْنَتَيْ عَشْرَةَ أَسْبَاطًا أُمَمًا وَأَوْحَيْنَا إِلَى مُوسَى إِذِ اسْتَسْقَاهُ قَوْمُهُ أَنِ اضْرِبْ بِعَصَاكَ الْحَجَرَ فَانْبَجَسَتْ مِنـْهُ اثْنَتَا عَشْرَةَ عَيْنًا} (160) الأعراف. الانبجاس: قريب من الانفجار، إلا أن الانبجاس أكثر ما يقال في الخارج من ضيق، والانفجار أعم، وبجس الشيء أي شقّه، وهذا يعني أن الانبجاس هو خروج الماء بعد أن يشق طريقه.
  • انبجست : انظر : بجس
  • اندرأ : انتشر.
  • انسداد في شرايين القلب : وهذا ينتج عن تصلب الشرايين أو تجلط الدم بالأوعية
  • انفجار :الانفجار ما يخرج من شيء واسع
  • انْفِصَامَ :فَصَمه : كسره أو قطعه من غير أن تتفرق كِسَرُه.وعليه يكون الفصم هو الكسر من غير بينونة.
  • انْقضَّ (الحائط) : أي سقط وانهار.
  • اوباة : الفلاة.
  • اوداء : جمع واد
  • اولو العزم : من الرسل

باء[عدل]

  • بؤب : القصير من الخيل، الغليظ اللحم، الفسيح الخطو، البعيد القدر.
  • بأبأ يبأبئ بأبأة. وبأبأت الصبي وبأبأت به : قلت له بأبي أنت وأمي .وقالوا: بأبأ الصبي أبوه إذا قال له: بابا. وبأبأه الصبي، إذا قال له: بابا. وبأبأ الرجل: أسرع. وبأبأنا أي أسرعنا. وتبأبأت تبأبؤا إذا عدوت. والبؤبؤ: السيد الظريف الخفيف أو الأصل الكريم أو الخسيس. وبؤبؤ الرجل: أصله. والبؤبؤ: العالم المعلم. و البؤبؤ إنسان العين. والبأباء، ممدود: ترقيص المرأة ولدها.
  • بأبأ :البأبأة قول الإنسان لصاحبه بأبي أنت، ومعناه أفديك بأبي، فيشتق من ذلك فعل بأبأ به. والبأباء، ممدود: ترقيص المرأة ولدها. والبأباء: زجر السنور، وهو الغس.
  • بأبأه : والبؤبؤ السيد الظريف، ورأس المكحلة، وبدن الجرادة، وإنسان العين، ووسط الشئ.
  • بأببة : هدير الفحل.
  • بأدلة : البأدلة: ما بين العنق إلى الترقوة، والجمع: البآدل
  • بِئْرٍ :في قوله تعالى: {فَكَأَيِّنْ مِنْ قَرْيَةٍ أَهْلَكْنَاهَا وَهِيَ ظَالِمَةٌ فَهِيَ خَاوِيَةٌ عَلَى عُرُوشِهَا وَبِئْرٍ مُعَطَّلَةٍ وَقَصْرٍ مَشِيدٍ} (45) الحج. البئر: حفرة عميقة يجمع فيها الماء ويستخرج منها.
  • بئر : حفرة عميقة يجمع فيها الماء ويستخرج منها.
  • باءة : نكاح. وبوأ تبويئا: نكح. والمباءة: المنزل، والباءة بيت النحل في الجبل
  • بائدة : عرب درست أخبارهم وطمست آثارهم وأشهر قبائلهم: عاد وثمود وَطسمٌ وجدِيسُ.
  • باب : ج: أبواب وبيبان، وأبوبة والبواب: لازمه، وحرفته: البوابة،. وباب له يبوب: صار بوابا له. والباب والبابة في الحساب والحدود: الغاية. وبابات الكتاب: سطوره، لا واحد لها.
  • بَابِلَ : في قوله تعالى: {يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنْزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ}(102) البقرة. بَابِل: اسم مدينة شمال العراق.
  • بَابِل : اسم مدينة شمال العراق.
  • بابية : الأعجوبة
  • بَاخِعٌ :في قوله تعالى: {فَلَعَلَّكَ بَاخِعٌ نَفْسَكَ عَلَى آثَارِهِمْ إِنْ لَمْ يُؤْمِنُوا بِهَذَا الْحَدِيثِ أَسَفًا} (6) الكهف. البَخْعُ: قتل النفس، وفي الآية يحثه على ترك إهلاك نفسه عليه السلام حزنًا عليهم لعدم إيمانهم.
  • باخع : انظر : بخع.
  • باد : انظر : بدا
  • بادية : انظر : بدا
  • بَاسِقَاتٍ : في قوله تعالى: {وَالنَّخْلَ بَاسِقَاتٍ لَهَا طَلْعٌ نَضِيـدٌ} (10) ق. البُسوق: الطول، " والنخل باسقات " أي طويلات، ولا يقال للطويل باسق إلا إذا كان طوله في علو وارتفاع.
  • باطن :الباطن : المطّلع على بواطن الاُمور .
  • ببة : الشاب الممتلئ البدن وصفة للأحمق. والبب: البأج، والغلام السمين.
  • بتأ :بالمكان أقام
  • بتأ : بتأ بالمكان يبتأ بتوءا: أقام. وقيل هذه لغة، والفصيح بتا بتوا.
  • بتأ : بتأ بالمكان يبتأ بتوءا: أقام. وقيل هذه لغة، والفصيح بتا بتوا.
  • بتر : البتر قطع الذنب أو العقب. وفلان أبتر: إذا لم يكن له عقب يخلفه، ورجل أبتر وأباتر: انقطع ذكره عن الخير ورجل أباتر: يقطع رحمه، و خطبة بتراء لما لم يذكر فيها اسم الله تعالى. وقوله تعالى: }إن شانئك هو الأبتر{ [الكوثر/3] أي: المقطوع الذكر،
  • بتر : عملية إزالة وقطع لجزء من الجسم يتصل اتصال مباشر بالجلد مثل: قطع جزء من الإصبع أو كله يعتبر عملية بتر. ولكن في نفس الوقت عملية إزالة جزء من المستقيم مثلاًً لا تعد بتراً.
  • بَتْكُ : البتك :قطع الأعضاء والشعر، يقال: بتك شعره وأذنه. قال الله تعالى: }فليبتكن آذان الأنعام{ [النساء/119]، وسيف باتك : قاطع للأعضاء، وبتكت الشعر: تناولت قطعة منه، والبتكة: القطعة المنجذبة، جمعها بتك .و البت قطع الحبل والوصل.والبَتْكُ: قطع خاص، و البتك يقارب البت، لكن البتك يستعمل في قطع الأعضاء والشعر، يقال: بتك شعره وأذنه، وكان العرب في الجاهلية يشُقون آذان الأنعام كعلامة على أنها مقدّمة للآلهة.
  • بتلات :البتلات بالزهرة تشكل التويج.
  • بتول : البتول: المنقطعة عن الرجال. والمبتل: (النخلة يكون لها فسيلة قد انفردت واستغنت عن أمها، فتلك الفسيلة: البتول.
  • بث : البث: التفريق وإثارة الشيء كبث الريح التراب، وبث النفس ما انطوت عليه من الغم والسر، يقال: بثثته فانبث، ومنه قوله عز وجل: }فكانت هباء منبثا{ [الواقعة/6]، وقوله عز وجل: }وبث فيها من كل دابة{ [البقرة/164] إشارة إلى إيجاده تعالى مالم يكن موجودا وإظهاره إياه. وقوله عز وجل: }كالفراش المبثوث{ [القارعة/4] أي: المهيج بعد ركونه وخفائه.
  • بثأ : بثاء: موضع معروف. بجس : بجس الماء وانبجس: انفجر، :الانبجاس: ما يخرج من شيء ضيق، والانفجار ما يخرج من شيء واسع، ولذلك قال عز وجل: }فانبجست منه اثنتا عشرة عينا{ [الأعراف/160]. والانبجاس: ابتداء الانفجار، والانفجار بعده غاية له.
  • بحث :البحث: الكشف والطلب، وبحثت عن الأمر، وبحثت كذا، . قال الله تعالى: }فبعث الله غرابا يبحث في الأرض{ [المائدة/31].والبَحث: التنقيب على الشيء، والاجتهاد في معرفة باطنه وخفيِّه.
  • بحر : البحر: كل مكان واسع جامع للماء الكثير. ويقال: بحرت كذا: أوسعته سعة البحر . وبحرت البعير: شققت أذنه شقا واسعا، فسميت البحيرة. قال تعالى: }ما جعل الله من بحيرة{ [المائدة/103] .وكل متوسع في شيء بحرا،وللمتوسع في علمه بحر، وقد تبحر أي: توسع في كذا، والتبحر في العلم: التوسع وماء بحراني، أي: ملح.
  • بحر مَسْجُور :بحر مملوء
  • بحيرة : انظر : بحر.
  • بخس :البخس: نقص الشيء على سبيل الظلم، قال تعالى: }وهم فيها لا يبخسون{ [هود/15]، وقال تعالى: }. والبخس والباخس: الشيء الطفيف الناقص . وباخس: ناقص، ومبخوس : منقوص، و تباخسوا: تناقصوا وتغابنوا فبخس بعضهم بعضا.
  • بَخْعُ : البخع: قتل النفس غما، قال تعالى: }فلعلك باخع نفسك{ [الكهف/6].
  • بخل : البخل: إمساك المقتنيات عما لا يحق حبسها عنه، ويقابله الجود، و البخيل الذي يكثر منه البخل.
  • بدء :أول فعل الشئ.
  • بدأ :بدأت بكذا وأبدأت وابتدأت، أي: قدمت، والبدء والابتداء: تقديم الشيء على غيره ضربا من التقديم. قال تعالى: }وبدأ خلق الإنسان من طين{ [السجدة/7]. ومبدأ الشيء: هو الذي منه يتركب، أو منه يكون، فالحروف مبدأ الكلام، والخشب مبدأ الباب. والله هو المبدئ المعيد .وقوله تعالى: }بادئ الرأي{ [هود/27] أي: ما يبدأ من الرأي، وشيء بديء: لم يعهد من قبل كالبديع. والبدأة: النصيب المبدأ به في القسمة.
  • بدء : العظم بما عليه من اللحم. والجمع أبداء وبدوء
  • بدئ : المخلوق والجمع أبداء وبدوء.
  • بدء : انظر : بدأ
  • بدأ : في أسماء الله عز وجل المبدئ. والبدء أول فعل الشئ. بدأ به وبدأه يبدؤه بدءا وأبدأه وابتدأه. ويقال البدء والبدأة والبدأة والبديئة والبديئة والبداءة . البداهة: أول ما يفجؤك، الهاء فيه بدل من الهمز. وبديت بالشئ قدمته. وبدأت: ابتدأت وأبدأت بالأمر بدءا: ابتدأت به. وبدأت الشئ: فعلته ابتداء. والبدء والبدئ: الأول، ومنه بادي بدء، وبادي بدئ أي أول شئ .وبادئ الرأي: أوله وابتداؤه. وبدئ ذي بدئ أي أول أول. وقيل: إنه هو يبدئ ويعيد، فالأول من البادئ والثاني من المبدئ وكلاهما صفة لله. والبدئ: المخلوق. والبدء: العظم بما عليه من اللحم. والجمع أبداء وبدوء والأبداء: المفاصل، واحدها بدى، مقصور، وهو أيضا بدء، مهموز. وبدئ الرجل يبدأ بدءا: خرج به بثر شبه الجدري :وقيل هو الجدري بعينه..وأبدأ الصبي: خرجت أسنانه بعد سقوطها
  • بدأ : في أسماء الله عز وجل المبدئ: هو الذي أنشأ الأشياء واخترعها ابتداء من غير سابق مثال. والبدء فعل الشئ أول. بدأ به وبدأه يبدؤه بدءا وأبدأه وابتدأه. ويقال: لك البدء والبدأة والبدأة والبديئة والبداءة والبداءة أن تبدأ قبل غيرك في الرمي وغيره .والبديئة والبداءة والبداهة: أول ما يفجؤك، الهاء فيه بدل من الهمز. وبديت بالشئ قدمته. وبدأت: ابتدأت وأبدأت بالأمر بدءا: ابتدأت به. وبدأت الشئ: فعلته ابتداء. والبدء والبدئ: الأول، ومنه بادي بدء، وبادي بدئ أي أول شئ .وبادئ الرأي: أوله وابتداؤه. وبدئ ذي بدئ أي أول أول. وبدأ في الأمر وعاد وأبدأ وأعاد. وقال: إنه هو يبدئ ويعيد، فالأول من البادئ والثاني من المبدئ وكلاهما صفة لله. والبدئ: المخلوق. والبدء: العظم بما عليه من اللحم. والبدء: خير عظم في الجزور، وقيل خير نصيب في الجزور. والجمع أبداء وبدوء والأبداء: المفاصل، واحدها بدى، مقصور، وهو أيضا بدء، مهموز، تقديره بدع.والبدأة: النصيب من أنصباء الجزور .وبدئ الرجل يبدأ بدءا: خرج به بثر شبه الجدري، ثم قال: قال بعضهم هو الجدري بعينه. ورجل مبدوء: خرج به ذلك .وأبدأ الصبي: خرجت أسنانه بعد سقوطها.
  • بدا :بدا الشيء بدوا وبداء أي: ظهر ظهورا بينا، قال الله تعالى: }وبدا لهم من الله ما لم يكونوا يحتسبون{ [الزمر/47]، }. والبدو: خلاف الحضر، قال تعالى: }وجاء بكم من البدو{ [يوسف/100] أي: البادية، وهي كل مكان يبدو ما يعن فيهن أي: يعرض، ويقال للمقيم بالبادية: باد، كقوله تعالى: }سواء العاكف فيه والباد{ [الحج/25]، }لو أنهم بادون في الأعراب{ [الأحزاب/20]. .ة بدا الامر بُدُوّا وبَداء: ظهر ظهورا بيِّنا.بدا له في الامر كذا: جدّ له فيه رأي، نشأ له فيه رأي.
  • بداء :بدا للّه في أمرٍ بداء أي ظهر له في ذلك الامر ما كان خافيا على العباد. وبدا الامر بُدُوّا وبَداء: ظهر ظهورا بيِّنا.وبدا له في الامر كذا: جدّ له فيه رأي، نشأ له فيه رأي.
  • بدارا : انظر : بدر
  • بداهة : أول ما يفجؤك.
  • بدر :قال تعالى: }ولا تأكلوها إسرافا وبدارا{ [النساء/6] أي: مسارعة، يقال: بدرت إليه وبادرت، والبادرة: الحدة، وهو ما يبدر من حدة الرجل عند غضبه من قول أو فعل. والجمع :بوادر .والبدر سمي بذلك لمبادرته الشمس بالطلوع.
  • بدرة : البدرة: كيس فيه ألف أو عشرة آلاف درهم .و بدر كذا: طلع طلوع البدر.
  • بدع :الإبداع: إنشاء صنعة بلا احتذاء واقتداء والبديع: المبدع نحو قوله تعالى: }بديع السموات والأرض{ [البقرة/117]، وقوله تعالى: }قل ما كنت بدعا من الرسل{ [الأحقاف/9] معناه: مبدعا لم يتقدمني رسول أو مبدعا فيما أقوله. والبدعة: إيراد قول لم يستن ، وروي: (كل محدثة بدعة، وكل بدعة ضلالة، وكل ضلالة في النار
  • بدعا : انظر : بدع
  • بدعة : انظر : بدع
  • بدل :الإبدال والتبديل والتبدل والاستبدال: جعل شيء مكان آخر .والتبديل قد يقال للتغيير وإن لم يأت ببدله، قال تعالى: }فبدل الذين ظلموا قولا غير الذي قيل لهم{ [البقرة/59]، }وليبدلنهم من بعد خوفهم أمنا{ [النور/55].والأبدال: قوم صالحون يجعلهم الله مكان آخرين
  • بدن :البدن: الجسد.وامرأة بادن وبدين: عظيمة البدن، وبدن إذا سمن .وقوله تعالى: }فاليوم ننجيك ببدنك{ [يونس/92] أي: بجسدك، والدرع بدنه لكونها على البدن
  • بدو : انظر : بدا
  • بدور : جمع بدر هو القمر عند الكمال
  • بديع : انظر : بدع
  • بذئ : الفاحش القول، والبذئ: الفاحش من الرجال، والأنثى بذيئة. ويقال امرأة بذيئة ورجل بذئ من قوم أبذياء
  • بذأ : بذأت الرجل بذءا: إذا رأيت منه حالا كرهتها. وبذأته عيني تبذؤه بذاء وبذاءة: ازدرته واحتقرته، ولم تقبله، ولم تعجبك مرآته. وبذأته أبذؤه بذءأ: إذا ذممته. وبذأ الشئ: ذمه. وبذئ الرجل: إذا ازدري. وبذأ الأرض: ذم مرعاها. وأرض بذيئة لا مرعى بها. وباذأت الرجل: إذا خاصمته. وقيل البذاء: المباذأة وهي المفاحشة. والبذئ: الفاحش القول، ورجل بذئ من قوم أبذياء، والبذئ: الفاحش من الرجال، والأنثى بذيئة. وقد بذؤ يبذؤ بذاء وبذاءة، وبعضهم يقول: بذئ يبذأ بذءا. فاليوم يوم تفاضل وبذاء، وامرأة بذيئة ورجل بذئ من قوم أبذياء: بين البذاءة.
  • بذأ : بذأت الرجل بذءا: إذا رأيت منه حالا كرهتها. وبذأته عيني تبذؤه بذاء وبذاءة: ازدرته واحتقرته، ولم تقبله، ولم تعجبك مرآته. وبذأته أبذؤه بذءأ: إذا ذممته. وبذأ الشئ: ذمه. وبذئ الرجل: إذا ازدري. وبذأ الأرض: ذم مرعاها. وأرض بذيئة لا مرعى بها. وباذأت الرجل: إذا خاصمته. وقيل البذاء: المباذأة وهي المفاحشة. والبذئ: الفاحش القول، والبذئ: الفاحش من الرجال، والأنثى بذيئة. ويقال امرأة بذيئة ورجل بذئ من قوم أبذياء.
  • بذر :التبذير: التفريق، وأصله إلقاء البذر وطرحه، فاستعير لكل مضيع لماله، فتبذير البذر: تضييع في الظاهر لمن لم يعرف مآل ما يلقيه. قال الله تعالى: }إن المبذرين كانوا إخوان الشياطين{ [الإسراء/27]، وقال تعالى: }ولا تبذر تبذيرا{ [الإسراء/26].
  • بَر : ا لْبَرُّ :الصادق فيما وعد .
  • برأ : البارئ: من أسماء الله الحسني، والله البارئ الذارئ. وفيالقرآن : البارئ المصوروالبارئ: هو الذي خلق الخلق. والبرية: الخلق . وبرئت من المرض، وبرأ المريض يبرأ ويبرؤ برءا وبروءا.وبرأت أبرأ برءا وبروءا . وبراء جمع برئ أو جمع بارئ. وقوله عز وجل: براءة من الله ورسوله. أي إعذار وإنذار. وأبرأته مما لي عليه وبرأته تبرئة، وبرئ من الأمر يبرأ ويبرؤ. والبراء جمع برئ، وبراء غير مصروف على حذف إحدى الهمزتين.ولا يثنى ولا يجمع، لأنه مصدر في الأصل، وفي غير موضع من القرآن: إني برئ، والأنثى بريئة، ولا يقال: براءة، وهما بريئتان، والجمع بريئات. ولو قيل: برئ، لقيل في الاثنين: بريئان، وفي الجمع: بريئون وبراء وأبرياء وفي المؤنث: إنني بريئة وبريئتان، وفي الجمع بريئات وبرايا. ورجل برئ وبراء . وقوم براء . وجمع برئ براء ،وبرئ وأبرياء . وليلة البراء ليلة يتبرأ القمر من الشمس، وهي أول ليلة من الشهر. والبراء أول يوم من الشهر، وقد أبرأ: إذا دخل في البراء، وهو أول الشهر. والبراء جمعه أبرئة . وآخر ليلة من الشهر تسمى براء لتبرؤ القمر فيه من الشمس أو لأنه قد برئ من هذا الشهر. وابن البراء: أول يوم من الشهر. والاستبراء: أن يشتري الرجل جارية، فلا يطؤها حتى تحيض عنده حيضة ثم تطهر، وكذلك إذا سباها لم يطأها حتى يستبرئها بحيضة، ومعناه: طلب براءتها من الحمل.واستبرأ المرأة: إذا لم يطأها حتى تحيض، وكذلك استبرأ الرحم .و الاستبراء أن يستفرغ بقية البول، وينقي موضعه ومجراه.
  • برأ : البارئ: من أسماء الله عز وجل، والله البارئ الذارئ. وفي التنزيل العزيز: البارئ المصور. وقال تعالى: فتوبوا إلى بارئكم. قال: البارئ: هو الذي خلق الخلق. والبرية: الخلق . وهي من برأ الله الخلق أي خلقهم. وبرئت من المرض، وبرأ المريض يبرأ ويبرؤ برءا وبروءا.وبرأت أبرأ برءا وبروءا . وبراء جمع برئ أو جمع بارئ. وقوله عز وجل: براءة من الله ورسوله. أي إعذار وإنذار. وأبرأته مما لي عليه وبرأته تبرئة، وبرئ من الأمر يبرأ ويبرؤ. والبراء جمع برئ، وبراء غير مصروف على حذف إحدى الهمزتين.ولا يثنى ولا يجمع، لأنه مصدر في الأصل، وفي غير موضع من القرآن: إني برئ، والأنثى بريئة، ولا يقال: براءة، وهما بريئتان، والجمع بريئات. ولو قيل: برئ، لقيل في الاثنين: بريئان، وفي الجمع: بريئون وبراء. وزاد الأصمعي: نحن برآء على فعلاء، وبراء على فعال، وأبرياء، وفي المؤنث: إنني بريئة وبريئتان، وفي الجمع بريئات وبرايا. ورجل برئ وبراء . وقوم براء . ويجمع برئ على أربعة من الجموع: برئ وبراء ،وبرئ وأبرياء . وليلة البراء ليلة يتبرأ القمر من الشمس، وهي أول ليلة من الشهر. والبراء أول يوم من الشهر، وقد أبرأ: إذا دخل في البراء، وهو أول الشهر. والبراء جمعه أبرئة . وآخر ليلة من الشهر تسمى براء لتبرؤ القمر فيه من الشمس أو لأنه قد برئ من هذا الشهر. وابن البراء: أول يوم من الشهر. والاستبراء: أن يشتري الرجل جارية، فلا يطؤها حتى تحيض عنده حيضة ثم تطهر، وكذلك إذا سباها لم يطأها حتى يستبرئها بحيضة، ومعناه: طلب براءتها من الحمل.واستبرأ المرأة: إذا لم يطأها حتى تحيض، وكذلك استبرأ الرحم .و الاستبراء أن يستفرغ بقية البول، وينقي موضعه ومجراه.
  • براء :أول يوم من الشهر والبراء جمعه أبرئة .
  • براز : مادة الطعام غير المستعمل في الجسم والذي يخرج عن طريق فتحة الشرج كمواد إخراجية صلبة . ولا يقال البُرازبضم الباء.والبِراز: المبارزة في الحرب، والبِراز أيضاً كناية عن ثِقْل الغذاء وهو الغائط .والبَرَاز بالفتح الفضاء الواسع .والبِراز بالكسر المبارزة في الحرب و هو أيضاً أي البِراز كناية عن الغائط. و البِراز:المواد المطرودة من الأمعاء عند التبرز.
  • براقع : جمع برقع : السماء السابعة والرابعة أو الأولى
  • برد : الأبردان: الظل والفئ، سميا بذلك لبردهما. والأبردان أيضا الغداة والعشي
  • بُرَداء : ولا يقال بَرْداء.والبُرَدَاء:كَكُرَ ماء الحمَّى الباردة وتسمى النّافِضَة(ملاريا ) .و البرداء الحمَّى بالقِرَّة.
  • بَرْزَخٌ : البرزخ الفاصل أو الحاجز بين الشيء والشيء كما في قوله تعالى (بينهما برزخ لا يبغيان) سورة الرحمن. وهو العالم الذي يفصل بين الدنيا والآخرة.
  • برهة : زمن طويل
  • برية : الخلق .
  • بسّت بسّاً : وبسّت الجبال بسّاً فُتّتت الجبال فتّاً . بسّاً; يفتّت الأرض ويبعثرها في الفضاء غباراً. وهباءً متفرِّقاً .هباء منبثاً :غباراً متفرقاً في الفضاء.
  • بسم : ضحك من غير قهقهة، وهو ابتداء الضحك.
  • بُسوق : طول، " والنخل باسقات " أي طويلات، ولا يقال للطويل باسق إلا إذا كان طوله في علو وارتفاع.
  • بصل : بقل زراعي من فصيلة الزنبقيات، أصله من آسيا الوسطى، يؤكل نيئاً أو مطبوخا، وله فوائد صحية جمّة.
  • بَصَلِهَا :في قوله تعالى: {وَإِذْ قُلْتُمْ يَا مُوسَى لَنْ نَصْبِرَ عَلَى طَعَامٍ وَاحِدٍ فَادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُخْرِجْ لَنَا مِمَّا تُنْبِتُ الأَرْضُ مِنْ بَقْلِهَا وَقِثَّائِهَا وَفُومِهَا وَعَدَسِهَا وَبَصَلِهَا} (61) البقرة. البصل: بقل زراعي من فصيلة الزنبقيات يؤكل نيئًا أو مطبوخا .
  • بصمة :البصمة هي خطوط مختلفة تقع في أطراف الأصابع وهذه البصمة تختلف من شخص إلى آخر حتى الأخوة الأشقاء
  • بُطءُ : تأخر في السير، وبَطّأ أي حمل غيره على البطء.
  • بطء ضربات القلب : حالة يتصف فيها خفقان القلب بالبطء حيث تكون ضرباته أقل من 60 نبضة في الدقيقة
  • بطأ : البطء والإبطاء: نقيض الإسراع. تقول منه: بطؤ مجيئك وبطؤ في مشيه يبطؤ بطأ وبطاء، وأبطأ، وتباطأ، وهو بطئ، ولا تقل: أبطيت، والجمع بطاء. ومنه الإبطاء والتباطؤ. وقد استبطأ وأبطأ الرجل: إذا كانت دوابه بطاء، وكذلك أبطأ القوم: إذا كانت دوابهم بطاء. وأبطأ عليه الأمر: تأخر. وبطأ فلان بفلان: إذا ثبطه عن أمر عزم عليه.
  • بطن : جوف أو موضع البطن من القميص. وبَطَن: ما خفي من الاُمور.
  • بطين : تجويف صغير يكون الجزء السفلى من القلب حيث يتمثل في حجرتين يمنى ويسرى
  • بِغَالَ :في قوله تعالى: {وَالْخَيْلَ وَالْبِغَالَ وَالْحَمِيرَ لِتَرْكَبُوهَا وَزِينَةً وَيَخْلُقُ مَا لا تَعْلَمُونَ}(8) النحل. البَغْل: حيوان متولد من حيوانين مختلفي النوع، وهما الحمار والفرس.
  • بَغْل : حيوان متولد من حيوانين مختلفي النوع، وهما الحمار والفرس.
  • بُقْعَةِ : في قوله تعالى {فَلَمَّا أَتَاهَا نُودِيَ مِنْ شَاطِئِ الْوَادِ الأَيْمَنِ فِي الْبُقْعَةِ الْمُبَارَكَةِ مِنَ الشَّجَرَةِ أَنْ يَا مُوسَى إِنِّي أَنَا اللَّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ} (30) القصص. البُقعة:هي الموضع الخاص، وقال الليث: هي قطعة من الأرض على غير الهيئة التي إلى جنبها، ثم استعملت البقعة في مطلق المكان، وإن لم يكن فيه مخالفةٌ لما إلى جنبه.
  • بُقعة :هي الموضع الخاص، وقال الليث: هي قطعة من الأرض على غير الهيئة التي إلى جنبها، ثم استعملت البقعة في مطلق المكان، وإن لم يكن فيه مخالفةٌ لما إلى جنبه.
  • بَقْلُ : جميع النباتات العشبية التي يتغذى بها الإنسان.
  • بَقْلِهَا : في قوله تعالى: {وَإِذْ قُلْتُمْ يَا مُوسَى لَنْ نَصْبِرَ عَلَى طَعَامٍ وَاحِدٍ فَادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُخْرِجْ لَنَا مِمَّا تُنْبِتُ الأرْضُ مِنْ بَقْلِهَا وَقِثَّائِهَا وَفُومِهَا وَعَدَسِهَا} (61) البقرة. البَقْلُ: جميع النباتات العشبية التي يتغذى بها الإنسان.
  • بقيع :البقيع الموضع الذي فيه أُروم الشجر من ضروب شتى، وبه سمي بقيع الغرقد، والغرقد: كبار العوسج، وهو مقبرة أهل المدينة، وهي داخل المدينة.
  • بكأ : بكأت الناقة والشاة تبكأ بكأ وبكؤت تبكؤ بكاءة وبكوءا، وهي بكئ وبكيئة: قل لبنها، وقيل انقطع. وناقة بكيئة وأينق بكاء . وبكأ الرجل بكاءة، فهو بكئ من قوم بكاء: قل كلامه خلقة. وفي الحديث: نحن معاشر الأنبياء فينا بكء وبكاء: أي قلة كلام إلا فيما نحتاج إليه. بكؤت الناقة: إذا قل لبنها. والاسم البك ء. وبكئ الرجل: لم يصب حاجته. والبكء: نبت كالجرجير، واحدته بكأة.
  • بَكَّةَ : في قوله تعالى: {إِنَّ أَوَّلَ بَيْـتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ مُبَارَكًا وَهُدىً لِلْعَالَمِيـنَ} (96) آل عمران. بَكَّة: قيل مكة، وقيل اسم لموضع الطواف، لأن الناس يتباكُّون فيه، ويزدحمون، ويرجح أن يكون البك هو البلد، ومنه (بعلبك) أي بلد الإله بعل معبود الكنعانيين زمن وثنيتهم.
  • بَكَّة : مكة، وقيل اسم لموضع الطواف، لأن الناس يتباكُّون فيه، ويزدحمون، ويرجح أن يكون البك هو البلد، ومنه (بعلبك) أي بلد الإله بعل معبود الكنعانيين زمن وثنيتهم
  • بَلْعُ : تغييب الشيء في الجوف، ثم اطلق على كل تغييب على سبيل التشبيه.
  • بلعة :البلعة هي كتلة الطعام الممضوغ والممزوج باللعاب والذي يمر عبر المريء إلى المعدة
  • بهأ : بهأ به يبهأ وبهئ وبهؤ بهأ وبهاء وبهوءا: أنس به. وبهأت به وبهئت: أنست. والبهاء: الناقة التي تستأنس إلى الحالب، وهو من بهأت به، أي أنست به. ويقال: ناقة بهاء . وبهؤوا : أنسوا به. وابتهأت بالشئ: أنست به وأحببت قربه. و البهاء من الحسن.
  • بوأ : باء إلى الشئ يبوء بوءا: رجع. وبؤت إليه وأبأته، وبؤته. والباءة والباء: النكاح .لأن الرجل يتبوأ من أهله أي يستمكن من أهله، كما يتبوأ من داره .ويقال: الجماع نفسه باءة، والأصل في الباءة المنزل. وعقد التزويج باءة لأن من تزوج امرأة بوأها منزلا. ويقال: فلان حريص على الباء والباءة والباه ، أي على النكاح والتزويج . والباءة الواحدة والباء الجمع، وتجمع الباءة على الباءات. وبوأ الرجل: نكح. وللبئر مباءتان: إحداهما مرجع الماء إلى جمها، والأخرى موضع وقوف سائق السانية. وباء كفي: أي صار كفي له مباءة أي مرجعا. وباء بذنبه وبإثمه يبوء بوءا وبواء: احتمله وصار المذنب مأوى الذنب، وقيل اعترف به. وباؤوا بغضب من الله: رجعوا به أي صار عليهم. و باؤوا: احتملوا . وبؤت بهذا الذنب أي احتملته. وباؤوا بغضب أي بإثم استحقوا به النار . وباء بإثمه، فهو يبوء به بوءا: إذا أقر به. وأبوء بنعمتك علي أوأبوء بذنبي أي ألتزم وأرجع وأقر. والبواء: السواء. وفلان بواء فلان: أي كفؤه ان قتل به. وباءه: قتله به .و البواء: التكافؤ، يقال: ما فلان ببواء لفلان: أي ما هو بكفء له . والقوم بواء: أي سواء. ويقال: القوم على بواء. وقسم المال بينهم على بواء: أي على سواء. وأبأت فلانا بفلان: قتلته به. ويقال: دم فلان بواء لدم فلان: إذا كان كفأ له. والبواء:المساواة.فيقال: باوأت بين القتلى: أي ساويت . ويقال: باء به إذا كان كفأ له، وهم بواء أي أكفاءوبوأهم منزلا: نزل بهم إلى سند جبل. وأبأت بالمكان: أقمت به. وبوأتك بيتا: اتخذت لك بيتا. وتبوأ: نزل وأقام. والمباءة: معطن القوم للابل، حيث تناخ في الموارد و مباءة الغنم منزلها الذي تأوي إليه واستباءه أي اتخذه مباءة. وتبوأت منزلا أي نزلته. وتبوأ المكان: حله. والبيئة والباءة والمباءة: المنزل.
  • بول : سائل مائي شفاف حامضي التفاعل قليلا يفرز عن طريق الكليتي
  • بياب : الساقي يطوف بالماء
  • بَيَان' :البيان : النطق. التعبير عمّا في نفس الإنسان من أفكار ومعان
  • بيت :البيت المعمور :الكعبة، وسميت بالبيت المعمور;لانها تعمر بالحج والعمرة. أي بالعبادة، غير مهجور.
  • بيدر :البيدر: مكان لجمع الغلة فيه وملئه منه لامتلائه من الطعام.
  • بَيِّنَاتِ :البيِّنات : الدلائل الواضحة والمعجزات المثبتة.

تاء[عدل]

  • تأبد :تأبد الشيء: بقي أبدا، ويعبر به عما يبقى مدة طويلة.
  • تأبل الرجل عن امرأته : إذا ترك مقاربتها أو غشيانها
  • تأتأ : تأتأ التيس عند السفاد يتأتئ تأتأة وتئتاء لينزو ويقبل.ورجل تأتاء ، وفيه تأتأة: يتردد في التاء إذا تكلم. والتأتأة: حكاية الصوت. والتأتاء: مشي الصبي الصغير.والتأتاء: التبختر في الحرب شجاعة.
  • تأتب : الاستعداد، والتصلب، وأن تجعل حمال القوس في صدرك، وتخرج منكبيك منها.
  • تأثيم :إثم.
  • تأثيماً : يتكلمون بما فيه إثم . ولا تأثيماً :لا يقول بعضهم لبعض أثمت، لأنهم لا يتكلمون بما فيه إثم .
  • تأريب : الإحكام، والتحديد، والتوفير، والتكميل، وكل موفر: مؤرب. وتأرب: تأبى، وتشدد، وتكلف الدهاء. تَأْسَوْا:تحزنوا.
  • تألب : شجر يتخذ منه القسي
  • تاب إلى الله توبا وتوبة ومتابا وتابة وتتوبة : رجع عن المعصية، وهو تائب وتواب. وتاب الله عليه: وفقه للتوبة وهو تواب على عباده. واستتاب: سأله أن يتوب. والتابوت: أصله تأبوة، سكنت الواو فانقلبت هاء التأنيث تاء.ج: أتباب. وتب الشئ: قطعه.
  • تابة : التوبة.
  • تابوت :التابوت :شيء منحوت من الخشب. وصندوق
  • تب : التب والتباب: الاستمرار في الخسران، واستتب لفلان كذا، أي: استمر، و }تبت يدا أبي لهب{ [المسد/1]، أي: استمرت في خسرانه، وتب والتبب والتباب والتبيب والتتبيب: النقص والخسار. ، وتبت يداه: ضلتا، وخسرتا.
  • تباب : خسران
  • تبار : انظر تبر
  • تبت : انظر : تب
  • تبة، بالكسر : الحالة الشديدة. وأتب الله قوته: أضعفها. وتبتب: شاخ.
  • تبتل :بتل . قال تعالى: }وتبتل إليه تبتيلا{ [المزمل/8] أي: انقطع في العبادة وإخلاص النية انقطاعا يختص به. والتبتل :الانقطاع عن النكاح و البتول: المنقطعة عن الرجال .المبتل: (النخلة يكون لها فسيلة قد انفردت واستغنت عن أمها، فتلك الفسيلة: البتول.
  • تبذير : انظر : بذر
  • تبر : التبر: الكسر والإهلاك، يقال: تبره وتبره. قال تعالى: }إن هؤلاء متبر ما هم فيه{ [الأعراف/139]، وقال: }وكلا تبرنا تتبيرا{ [الفرقان/39]، }وليتبروا ما علوا تتبيرا{ [الإسراء/7]، وقوله تعالى: }ولا تزد الظالمين إلا تبارا{ [نوح/28]، أي: هلاكا.
  • تَبَسَّمَ : في قوله تعالى: {فَتَبَسَّمَ ضَاحِكًا مِنْ قَوْلِهَا وَقَالَ رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ} (19) النمل. البسم: الضحك من غير قهقهة، وهو ابتداء الضحك.
  • تبع : تبعه واتبعه: قفا أثره، تارة بالجسم، وتارة بالارتسام والائتمار، وعلى ذلك قوله تعالى: }فمن تبع هداي فلا خوف عليهم ولا هم يحزنون{ [البقرة/38]، }قال يا قوم اتبعوا المرسلين . اتبعوا من لا يسألكم أجرا{ [يس/20 - 21]، }فمن اتبع هداي{ [طه/123] .}إنكم متبعون{ [الدخان/23] .والتبيع :ولد البقر إذا تبع أمه، والتبع:عيار الشعر والمتبع من البهائم: التي يتبعها ولدهها، وتبع كانوا رؤساء، سموا بذلك لاتباع بعضهم بعضا في الرياسة والسياسة، والجمع التبابعة قال تعالى: }أهم خير أم قوم تبع{ [الدخان/37]، والتبع:الظل.
  • تبوب : المهلكة، وما انطوت عليه الأضلاع.
  • تَبِيدَ :في قوله تعالى {وَدَخَلَ جَنـَّتَهُ وَهُوَ ظَالـِمٌ لِنَفْسِهِ قَالَ مَا أَظُنُّ أَنْ تَبِيــدَ هَذِهِ أَبَدًا} (35) الكهف. تَبِيدَ:أي تهلك، والبَيداء المفازة التي لا شيء فيها، ثم عبر عن كل هالك بالبائد، وإن لم يكن بالبيداء.
  • تَبِيدَ :أي تهلك، والبَيداء المفازة التي لا شيء فيها، ثم عبر عن كل هالك بالبائد، وإن لم يكن بالبيداء.
  • تتبيب : تخسير
  • تتبير : انظر تبر
  • تَتَجَافَى : في قوله تعالى {تَتَجَافَى جُنُوبُهُمْ عَنِ الْمَضَاجِعِ يَدْعُـونَ رَبَّهُمْ خَوْفـًا وَطَمَعـا}(16) السجدة. الجَفوُ: الارتفاع والتباعد، وتجافى جنبه عن الفراش أي نبا عنه.
  • تتري : قال تعالى: }ثم أرسلنا رسلنا تترى{ [المؤمنون/44]، أي: متواترين.
  • تتمارى : تشك، وترتاب .فبأيِّ آلاء ربك تتمارى
  • تثريب : الطي.
  • تثليث :التثليث عند النصارى:المسيح ابن اللّه، واللّه أبوه، وهما مع روح القدس شيء واحد وهو اللّه، فاللّه الواحد ثلاثة: الاب، والابن، وروح القدس، والثلاثة (اللّه وعيسى وروح القدس) واحد وهو اللّه. إنَّ الثلاثة واحد، وإنّ الواحد ثلاثة.
  • تثوب : تنفل بعد الفريضة، وكسب الثواب.
  • تثويب : التعويض، والدعاء إلى الصلاة، أو تثنية الدعاء، أو أن يقول في أذان الفجر: الصلاة خير من النوم مرتين عودا على بدء، والإقامة، والصلاة بعد الفريضة.
  • تجأجأ عن الأمر : كف وانتهى. وتجأجأ عنه: تأخر. وتجأجأت عنه: هبته. وفلان لا يتجأجأ عن فلان، أي هو جرئ عليه.
  • تَجَأْجَأَ : كَفَّ، ونَكَصَ، وانْتَهى.
  • تجاب : أن يتناكح الرجلان أختيهما.
  • تجاب : ما أذيب مرة من حجارة الفضة، وقد بقي فيه منها،
  • تجباب : الخط من الفضة في حجر المعدن.
  • تجر :التجارة: التصرف في رأس المال طلبا للربح، يقال: تجر يتجر، وتاجر وتجر،
  • تَجَسَّسُوا : في قوله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اجْتَنِبُوا كَثِيرًا مِنَ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ وَلا تَجَسَّسُوا وَلا يَغْتَبْ بَعْضُكُمْ بَعْضًا أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَنْ يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتًا فَكَرِهْتُمُوهُ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رَحِيمٌ} (12) الحجرات. جَسَّ الشيء: أي مَسَّه من أجل فحصه، والتجسس: التنقيب عن بواطن الأمور وتتبعها، والمقصود هنا النهي عن تتبع عورات الناس وأسرارهم.
  • تجَشُّؤُ : تَنَفُّسُ المَعِدَ
  • تجليب : المنع.
  • تحت : تحت مقابل لفوق، قال تعالى: }لأكلوا من فوقهم ومن تحت أرجلهم{ [المائدة/66]، }فناداها من تحتها{ [مريم/24] .
  • تحَرِّكْ : في قوله تعالى: {لا تُحَرِّكْ بـِهِ لِسَانَكَ لِتَعْجَـلَ بـِهِ} (16) القيامة. الحركة: ضد السكون، وهي انتقال الشيء من حيز إلى حيز.
  • تَحَرَّوْا :في قوله تعالى: {وَأَنَّا مِنَّا الْمُسْلِمُونَ وَمِنَّا الْقَاسِطُونَ فَمَنْ أَسْلَمَ فَأُولَئِكَ تَحَرَّوْا رَشَدًا}(14) الجن. التحرّي:الاجتهاد وبذل الطاقة في طلب الشيء، تحرّاه: تعمّده، وتحرّوا رشدا: بذلوا جهدهم في طلب الحق والصواب.
  • تحرّي :الاجتهاد وبذل الطاقة في طلب الشيء، تحرّاه: تعمّده، وتحرّوا رشدا : بذلوا جهدهم في طلب الحق والصواب .
  • تحريف : تغيير أو العدول بالكلام إلى خلاف جهة الصواب يقال حرفت الشئ عن وجهة غيرته وانحرف عن كذا مال وتحريف الكلام أن يعدل به عن وجهة ومنه يحرفون الكلم عن مواضعه وقوله لا متحرفا لقتال أي مائلا إليه
  • تحلئ :التحلئ: القشر على وجه الأديم مما يلي الشعر. وحلأ الجلد يحلؤه حلأ وحليئة: قشره وبشره. والحلاءة: قشرة الجلد التي يقشرها الدباغ مما يلي اللحم. والتحلئ، بالكسر: ما أفسده السكين من الجلد إذا قشر. والتحلئ والتحلئة: شعر وجه الأديم ووسخه وسواده. والمحلأة: ما حلئ به. وحلأ المرأة : نكحها. والحلأ: العقبول أوالحر الذي يخرج على شفة الرجل عقب الحمى. والحلاءة: أرض.والحلاءة بالكسر أو موضع شديد البرد
  • تحنيب : احديداب في وظيفي الفرس وصلبها ، أو اعوجاج في الساقين ، وهو محنب. وحنب تحنيبا: نس. والمحنب،: الشيخ المنحني.
  • تحوت :التحوت: الذين كانوا تحت أقدام الناس لا يعلم بهم
  • تَحِيدُ :في قوله تعالى: {وَجَاءَتْ سَكْرَةُ الْمَوْتِ بِالْحَقِّ ذَلِكَ مَا كُنْتَ مِنْهُ تَحِيدُ} (19) ق. الحَيدُ: العدول عن الشيء والنفرة منه.
  • تخاجؤ : أن يؤرم استه ويخرج مؤخره إلى ما وراءه و التخاجؤ في المشي: التباطؤ أو مشية فيها تبختر. خجأ: احمق أو مضطرب. أو الكثير اللحم الثقيل.و تخاجؤ: تباطؤ .
  • تخبت : انظر خبت .
  • تخضلب أمرهم : ضعف، أو اختلط.
  • تَخُطُّهُ : في قوله تعالى {وَمَا كُنْتَ تَتْلُو مِنْ قَبْلِهِ مِنْ كِتَابٍ وَلا تَخُطُّهُ بِيَمِينِكَ إِذًا لارْتَابَ الْمُبْطِلُونَ} ( 48 ) العنكبوت. الخَطُّ: الكَتْبُ لأنه ذو خطوط، والخط كل ما له طول، ويخط أي يكتب.
  • تدأدأ : تدحرج
  • تدارك :التدارك في قوله تعالى: }لولا أن تداركه نعمة من ربه{ [القلم/49]، وقوله: }حتى إذا اداركوا فيها جميعا{ [الأعراف/38]، أي: لحق كل بالآخر. أو جهلوا أمر الآخرة لأن ما يكون ظنونا في الدنيا، فهو في الآخرة يقين.
  • تدبير :التدبير: التفكر في دبر الأمور قال تعالى: }فالمدبرات أمرا{ [النازعات/5]، يعني: ملائكة موكلة بتدبير أمور، والتدبير: عتق العبد عن دبر، أو بعد موته.
  • تَدَّخِرُونَ :في قوله تعالى: {وَأُنَبِّـئُكُمْ بِمـَا تَأْكـُلُونَ وَمَا تَـدَّخِرُونَ فِـي بُيُوتِكُمْ }(49) آل عمران. ذَخَرَ: خبّأ، وادّخرته أي خبأته وأعددته للعقبى، وأصل تدّخرون هو تذتخرون.
  • تَدَّخِرُونَ : في قوله تعالى: {وَأُنَبِّـئُكُمْ بِمـَا تَأْكـُلُونَ وَمَا تَـدَّخِرُونَ فِـي بُيُوتِكُمْ }(49) آل عمران. ذَخَرَ: خبّأ، وادّخرته أي خبأته وأعددته للعقبى، وأصل تدّخرون هو تذتخرون.
  • تَدَلّى : في قوله تعالي : ثُمَّ دَنَا فَتَدَلّى (8) سورة النّـجم . تدلّى:ظهر بكمال صورته فقرب ودنا.
  • تذريب : حمل لمرأة طفلها حتى يقضي حاجته.
  • تَذْهَلُ : في قوله تعالى: {يَوْمَ تَرَوْنَهَا تَذْهَلُ كُلُّ مُرْضِعَةٍ عَمَّا أَرْضَعَتْ}(2) الحج. الذُّهول: الانشغال عن الشيء، والانصراف عنه
  • تَذْهَلُ : في قوله تعالى: {يَوْمَ تَرَوْنَهَا تَذْهَلُ كُلُّ مُرْضِعَةٍ عَمَّا أَرْضَعَتْ}(2) الحج. الذُّهول: الانشغال عن الشيء، والانصراف عنه.
  • تَذُودَانِ " فـي قوله تعالى {وَوَجَدَ مِنْ دُونِهِمُ امْرَأَتَيْنِ تَذُودَانِ} (23) القصص. الذَودُ: الكف والطرد، و " تذودان " في الآية أي تطردان غنمهما عن غنم الناس لئلا تختلط بها.
  • تَذُودَانِ : فـي قوله تعالى {وَوَجَدَ مِنْ دُونِهِمُ امْرَأَتَيْنِ تَذُودَانِ} (23) القصص. الذَودُ: الكف والطرد، و " تذودان " في الآية أي تطردان غنمهما عن غنم الناس لئلا تختلط بها.
  • ترائب : الترائب: عظام الصدر، أو ما ولي الترقوتين منه، أو ما بين الثديين والترقوتين، أو أربع أضلاع من يمنة الصدر، وأربع من يسرته، أو اليدان والرجلان والعينان، أو موضع القلادة. أو ضلوع الصدر، الواحدة: تريبة. قال تعالى: }يخرج من بين الصلب والترائب{ [الطارق/7] / وقوله: }وكواعب أترابا{ [النبأ/33]، }.
  • ترب :التراب والتربة والترباء والترباء والتيرب والتيراب والتورب والتوراب والتريب وترب: افتقر . وترب، بالكسر: اللدة والسن، ومن ولد معك، وهي تربي. وتاربتها: صارت تربها. والتربة، بالفتح: الضعفة. والتراب، بالكسر، أصل ذراع الشاة، ومنه: " التراب الوذامة "، أو هي جمع ترب، مخفف ترب، أو الصواب: الوذام التربة. والمتاربة: مصاحبة الأتراب.
  • ترباء :الترباء: الأرض . وترب: كثر ترابه، وصار في يده التراب، ولزق بالتراب، وخسر، وافتقر تربا ومتربا، ويداه: لا أصاب خيرا. وأترب: قل ماله.
  • تَرَبَّصْتُمْ :التربُّص :الإنتظار،
  • ترصيع : تحلية قلائده وتزينها والترصيع التركيب على وجه يورث الزينة والترصيع التحلية يقال هذا سيف مرصع أي محل بالجواهر والترصيع أيضا أن تكون الالفاظ مستوية الاوزان مستقيمة الاعجاز
  • ترصيع :اقتران الشيء بما يجتمع معه في قدر مشترك
  • ترف : الترفة: التوسع في النعمة . قال تعالى: }واتبع الذين ظلموا ما أترفوا فيه{ [هود/116]، وقال: }ارجعوا إلى ما أترفتم فيه{ [الأنبياء/13]، و }أخذنا مترفيهم بالعذاب{ [المؤمنون/64].
  • تريب : م، جمع التراب: أتربة وتربان.
  • تزأزأ : تزعزع
  • تَزْدَرِي : في قوله تعالى: {وَلا أَقُولُ لَكُمْ عِنْدِي خَزَائِنُ اللَّهِ وَلا أَعْلَمُ الْغَيْبَ وَلا أَقُولُ إِنِّي مَلَكٌ وَلا أَقُولُ لِلَّذِينَ تَزْدَرِي أَعْيُنُكُمْ لَنْ يُؤْتِيَهُمُ اللَّهُ خَيْرا} (31) هود. زَرِيَ: زرى عليه فعله: أي عابه، وتزدري أعينكم: أي تحتقرهم، وتستخسّهم.
  • تسأسأت الأمور : اختلفت.
  • تسبيح :التسبيح: التنزيه وحين يقوم المرء إلى الصلاة إلى أن يدخلها.
  • تسمم وشيقى : حالة تسمم الطعام بالبكتريا ناتجا عن سوء في التعليب أو التسخين أو أي مرحإعداد الطعام
  • تَسْنِيم : عَلَم لِعَينْ بعينها، وأصل الكلمة من العلو، ويقال للشيء المرتفع سنام، وقيل معناه من ماء متسنم، أي عيناً تأتيهم من علو تتسنم عليهم من الغرف.
  • تَسْنِيمٍ : في قوله تعالى: {وَمِزَاجُهُ مِنْ تَسْنِيمٍ} (27) المطففين. تسنيم: عَلَم لِعَينْ بعينها، وأصل الكلمة من العلو، ويقال للشيء المرتفع سنام، وقيل معناه من ماء متسنم، أي عينًا تأتيهم من علو تتسنم عليهم من الغرف.
  • تسوس :عملية تكسير العظام أو الأسنان إلى قطع صغيرة
  • تشريق :شَرَقت الشمس تشرق شروقًا وشرقًا، طلعت. والتشريق يطلق على ثلاثة معانٍ: الأول: الأخذ من ناحية المشرق، تقول: شتان بين مشرِّق ومغرِّب.الثاني: صلاة العيد، مأخوذ من شروق الشمس؛ لأن ذلك وقتها. الثالث: ثلاثة أيام بعد يوم النحر، وهو اليوم الأول من أيام عيد الأضحى. وسُميت هذه الأيام بذلك؛ لأنهم كانوا يُشرِّقون لحوم الأضاحي في الشمس، وتشريق اللحم: تقطيعه وتقديده وبسطه ( نشره ). وتسمى أيام التشريق: الأيام المعدودات، قال تعالى: { وَاذْكُرُوا اللَّهَ فِي أَيَّامٍ مَعْدُودَات } ( البقرة: 203 ) وتسمى أيضًا: أيام منى، لأن الحاجَّ يكون موجودًا فيها تلك الأيام.
  • تصحيف : تغيير وتبديل في الكلام .والتصحيف تغيير اللفظ حتى يتغير المعنى المراد من الوضع وأصله الخطأ يقال صحفه فتصحف أي غيره فتغير حتى التبس واشتبه و التصحيف قراءة الشئ على غير ما هو لاشتباه حروفه
  • تصدية :انظر : صدى
  • تصريف : من صرف.
  • تصغى : من صغا.
  • تصلب الشرايين : زيادة سمك جدار الشرايين وفقد ليونتها وتصلب جدارها ومن ثم نقص في توزيع الدم وخاصة للأقدام والمخ .
  • تصلب متعدد :التصلب المتعدد مرض يتميز بوجود عقد نسيجية على المخ أو الحبل الشوكي ويصاحبه في الغالب شلل جزئي أو كامل
  • تضلع : يمتلئ شبعا وريا يقال تضلع من الطعام والشراب امتلأ منه وكانه ملأ أضلاعه واضطلع بهذا الامر إذا قدر عليه كأنه قويت ضلوعه بحمله والضلاعة القوة وأكل وشرب حتى تضلع
  • تضليل :انظر : ضل .
  • تطور :ّ التّطور :التحول أو الانتقال من حال إلى حال. والطّور هو التّارة – الحال – الحد بين ألشيئين، والجمع أطوار، والأطوار هي الحالات المختلفة والتارات والحدود واحدها طور وهو "التحول من نوع حي إلى نوع حي آخر".
  • تعب : ضد استراح، وأتعبه، وهو تعب ومتعب، لا متعوب. وأتعب العظم: أعتبه بعد الجبر، وإناءه: ملأه، والقوم: تعبت ماشيتهم.
  • تَعْسُ : السقوط والعثار، ويقال أتعسه الله أي كبّه.
  • تَعْسًا :في قوله تعالى {وَالَّذِينَ كَفَرُوا فَتَعْسًا لَهُمْ وَأَضَلَّ أَعْمَالَهُمْ} (8) محمد. التَعْسُ: السقوط والعثار، ويقال أتعسه الله أي كبّه.
  • تعلمتم من منطق الشيخ َيْعُرب * أبينا فصرتم مُعربين ذوي نفْرِ وكنتم قديماً مالكم غيَر عُجـمة * كلامٌ وكنتم كالبهائم في القْفرِ
  • تَّغَابُنِ : انظر غبن
  • تغابنوا : تباخسوا.
  • تغب : القبيح، والريبة، وبالتحريك: الفساد والهلاك، والوسخ، والدرن، والقحط، والجوع والعيب.
  • تَّغَوُّل : التَّلَوُّن، يقال: تَغَوَّلت الـمرأَة إِذا تلوّنت ، و تَغَوَّلت الغُول: تـخيلت وتلوّنت. والغُول أَحد الغِيلان وهي جنس من الشياطين والـجن، كانت العرب تزعم أَن الغُول فـي الفَلاة تتراءَى للناس فتَتَغَوّل تَغوّلاً أَي تَتلوَّن تلوّناً فـي صُوَر شتَّـى و تَغُولهم، أَي تضلهم عن الطريق وتهلكهم، فنفاه النبـي، وأَبطله.
  • تفأ : أتيته على تفئة ذلك: أي على حينه وزمانه.وعلى تفئة ذلك أي على إثره. وتفئ تفأ: إذا احتد وغضب.
  • تَفْتأ : مضارع فتئ الملازمة للنفي، العاملة عمل كان، وهي بمعنى لا تزال ولا تبرح.
  • تَّفَثُ : الوسخ والأدران، والتفث في مناسك الحج : ما كان من نحو قص الأظافر والشارب وحلق الرأس والعانة. و قال تعالى: }ثم ليقضوا تفثهم{ [الحج/29]، أي: يزيلوا وسخهم. وأصل التفث. وسخ الظفر وغير ذلك، مما شابه أن يزال عن البدن.
  • تَفَثَهُمْ :في قوله تعالى: {ثُمَّ لْيَقْضُوا تَفَثَهُمْ وَلْيُوفُوا نُذُورَهُمْ وَلْيَطَّوَّفُوا بِالْبَيْتِ الْعَتِيـقِ}(29) الحج. التَّفَثُ: الوسخ والأدران، والتفث في مناسك الحج: ما كان من نحو قص الأظافر والشارب وحلق الرأس والعانة.
  • تفسير :التفسير النص القرآني مع بيان معانيه.
  • تفشأ :الفشء: الفخر. فشأ وأفشأ: استكبر. وتفشأ به: سخر منه.
  • تفكّهون : تتعجّبون ممّا حلّ وَحدَث.
  • تقْشَعِرُّ :الاقشعرار : أن يلحق الجسم قشعريرة، وهي الرعدة النافضة للجسم من تذكر شيء مهيب أو هجومه.
  • تقصار : التقصارة بالكسر القلادة وتقلدت بالتقصار بالمخنقة
  • الْتَقَمَ : لَقِم ( الطعام) : أكله سريعا، والتقمه أي ابتلعه بسرعة.
  • تكأ : وكأ، و وكأة.
  • تكأة : العصا، وما يتكأ عليه.
  • تكاثر :التكاثر في النبات والحيوان جنسيا أو غير جنسي..ففي الجنسية هناك الذكر وهناك الأنثى. أما طريقة التكاثر غير الجنسية فتكون عن طريق الانشطار، وهو انقسام الجسم إلى جزئين يشكل كل منهما كائنا مستقلا ينفصلان عن بعضهما. فالتكاثر إذن جنسي أو غير جنسي عند الحيوان وعند النبات . وتكاثر:مباهاة.
  • تكافؤ : الاستواء.
  • تلاوة :تلا الكتاب تلاوة، إذا تلفّظ بكلمات كتاب يجب اتباعه مثل القرآن مع تدبّر معاني جملاته.
  • تلب : الخسار، تبا له، وتلبا.
  • تلبية :التلبية عند الجاهليين قد أبقاها الإسلام ، وإنما غير صيغتها وجعلها بما يتفق وعقيدته .كما يبدو أن التلبية كانت عند الجاهليين لم تكن واحدة
  • تَلَّهُ :في قوله تعالى: {فَلَمَّا أَسْلَمَا وَتَلَّهُ لِلْجَبِينِ} (103) الصافات. تَلَّهُ: أي صرعه على جانب بحيث يباشر جبينه الأرض. والجبين أحد جانبي الجبهة.
  • تَلَّهُ : أي صرعه على جانب بحيث يباشر جبينه الأرض. والجبين أحد جانبي الجبهة.
  • تليف الكبد :هي عملية تغليف الكبد بطبقة من نسيج شعري وهذا يؤدى إلى تحطيم النسيج الكبدي ومن ثم يصبح الكبد مليئًا بالدهون وينتج في الغالب من كثرة تعاطى الكحوليات ويمكن أن يحدث بسبب سوء التغذية والتهاب الكبد
  • تماروا : كذّبوا ، وشـكّوا
  • تُمارُونَه : في قوله تعالي : أَفَتُمارُونَهُ عَلَى مَا يَرى (12) سورة النّـجم . أفتمارونه على ما يرى:أفتجادلون محمداً (صلى الله عليه وآله وسلم) على ما رآه في معراجه.
  • تمتع :التمتع في الشرع: هو الإحرام بالعمرة في أشهر الحج، ثم التحلل منها، ثم الإحرام بالحج في العام نفسه.
  • تمثيل ضوئي : عملية التمثيل الضوئي تحصل في النبات فيؤخذ ثاني أكسيد الكربون أول الأمر وينتج الأوكسجين آخره بمساعدة اليخضور(الكلوروفيل) الذي يمتص ضوء الشمس .
  • تُمنون : ما تُمنون : ما تقذفون من المني في رحم النساء، الذي يُخلق منه الإنسان.
  • تَمُور :تَمُور السماء موراً :تتحرّك مضطربة بسرعة ، جيئة وذهاباً ، أي : تفقد نظامها وتتحرّك كما يتحرّك الدخان مضطرباً في الفضاء . يوم تمور السماء موراً، يوم تضطرب السماء، ويختل نظامها، وتتمزق بنيتها
  • تميمة : خرزات تعلق لاتقاء العين ، وقيل أن التَّمِيمةُ: خَرزة رَقْطاء تُنْظَم في السَّير ثم يُعقد في العُنق،وهي التَّمائم والتَّمِيمُ ، والتَّمِيمُ والتمائم جمع تمِيمةٍ ، وقيل:هي قِلادة يجعل فيها سُيُور وعُوَذ. وهي خَرزات كان الأعرابُ يعلِّقونها على أَولادِهم يَنْفون بها النفْس والعَين بزَعْمهم، فأَبطلها الإِسلامُ.
  • تنأ : تنأ بالمكان يتنأ: أقام وقطن. وتنأ فهو تانئ: إذا أقام في البلد وغيره. وهم تناء البلد، والاسم التناءة. وقالوا تنا في المكان أي مقي
  • تَنَابَز : والتنابز التعاير والتداعي بالألقاب.
  • تناقض : التناقض: ثبوت الشيء وسلبه، ويقولون: ما لا يصح اجتماعهما في محل واحد. وقيل: الله تعالى لا ند له ولا ضد؛ لأن الند هو الاشتراك في الجوهر؛ والضد هو أن يعتقب الشيئان المتنافيان على جنس واحد، والله تعالى منزه عن أن يكون جوهرا، فإذا لا ضد له ولا ند، وقوله تعالي: }ويكونون عليهم ضدا{ [مريم/82]، أي: منافين لهم.
  • تَّنَاوُشُ :النَّوش : التناول السهل أو الخفيف، والمعنى كيف ومن أين يطلبون أسباب النجاة بعد فوات وقتها ؟.
  • تنعيم : موضع بمكة، سمي بذلك لأن جبلاً عن يمينه يقال له نعيم، وآخر عن شماله يقال له ناعم، والوادي نعمان، منه يُحْرِم المكيون بالعمرة.
  • تنفس : يتنفس النبات فيأخذ الأوكسجين ويطرد ثاني أكسيد الكربون.
  • تَنُوءُ :ناء بالشيء : نهض به مثقلا، ً وناء به الحمل: أثقله وأجهده حتى أماله.
  • تنور : شجر عظام بالروم، منه القطران.
  • التهاب الشعب الهوائية : التهاب وانتفاخ في الشعب الهوائية ويمكن أن يكون حاداً أو مزمناً ، التهاب الشعب الهوائية المزمن: وفيه يلازم السعال (الكحة) المريض مصحوباً ببلغم لمدة ثلاثة شهور أو عامين، كما يلتهب ويتورم الغشاء المبطن لممرات الهواء مما يؤدى إلى ضيقها وإعاقة مرور الهواء فيها بسهولة، وتحفز وجود مثل هذه الالتهابات على إنتاج البلغم الأمر الذي يزيد من إعاقة ممرات الهواء ويؤدى في نهاية الأمر إلى إصابة الإنسان بعدوى بكتيرية في الرئة
  • تَهَتَّأَ : تَقَطَّعَ وبَلِيَ.
  • تَهَجَّأَ الحَرفَ : تَهَجَّاهُ.
  • تَهَجَّدْ :الهُجود : النوم، والتهجد ترك النوم، ثم غلب التهجد على التنفل بالصلاة ليلا.
  • توبة : رجوع من الذنب، والتوبُ جمع توبة، وتاب إلى الله يتوب توباً ومتاباً: أناب ورجع عن المعصية إلى الطاعة.,أصل تاب عاد إلى الله ورجع وأناب .والتوبة لفظ يشترك فيه العبد والرب سبحانه وتعالى، فإذا نُسِبَت إلى العبد فالمعنى: أنه رجع إلى ربه عن المعصية، وإذا وصف بها الرب تبارك وتعالى فالمعنى: أنه رجع على عبده برحمته وفضله. وأما عن اتصاف الله بأنه توّاب بصيغة المبالغة فالمراد لكثرة من يتوب إليه تعالى أو أنه الملهم لعباده الكثيرين أن يتوبوا.والتواب: الذي يعود إلى القبول كلما عاد العبد إلى الذنب وتاب".وأما وصف العبد بأنه تواب أي كثير الرجوع إلى الطاعة
  • توحيد :الله إله واحد ليس بمولود ولا والد. والتوحيد : هو الإيمان بإله واحد أحد لا شريك له ، منفرداً بذاته في عدم المثل والنظير . لا يتجزأ ولا يثنى ولا يقبل الانقسام
  • توراب : التراب.
  • تورون :تقدحون.
  • توكأ عليه : تحمل، واعتمد، كأوكأ، والناقة: أخذها الطلق فصرخت.
  • تَوْكِيد :وَكَد القول وأكّده : أي قوّاه وأحكمه، ومعنى الآية لا تنقضوا الأيمان بعد عقدها وإِحكامها وتأكيدها.
  • تولب : الجحش. واتلأب الأمر اتلئبابا، والاسم، التلأبيبة: استقام وانتصب، و تولب الحمار: أقام صدره ورأسه، و تولب الطريق: استقام وامتد.
  • تولّى :أعرض.
  • تِين : شجرة من فصيلة التوتيات، ويعتبر التين من أغنى مصادر الفيتامينات (أ، ب، ث)كما يحتوي على نسبة عالية من المواد المعدنية، وعلى الأخص الحديد، والكلس، والنحاس، وهي المواد البانية لخلايا الجسم، والمولدة لخضاب الدم في حالات فقر الدّم، كما يحتوي على نسبة عالية من السكر تبلغ حوالي 19% من وزنه، وللتين فوائد جمة يضيق المقام بعرضها. والتينِ :في قوله تعالى: {وَالتِّينِ وَالزَّيْتُونِ} (1) التين. التِين: شجرة من فصيلة التوتيات.
  • تّيه : الحيرة والضياع.

ثاء[عدل]

  • ثئب ، ثأبأ، فهو مثؤوب، وتثاءب وتثأب : أصابه كسل وفترة كفترة النعاس، وهي الثؤباء والثأب. والأثأب: شجر، واحدته بهاء، وع. وتثاءب الخبر: تجسسه.
  • ثأثأ : ثأثأ الشئ عن موضعه: أزاله. وثأثأ الرجل عن الأمر: حبس والثأثأة: الحبس. وثأثأت عن القوم: دفعت عنهم. وثأثأ عن الشئ: إذا أراده ثم بدا له تركه أو المقام عليه.تثأثأت تثأثؤا: إذا أردت سفرا ثم بدا لك المقام. وثأثأ عنه غضبه: أطفأه. ولقيت فلانا فتثأثأت منه: أي هبته. وأثأته بسهم رميته. وثأثأ الإبل: أرواها من الماء، و سقاها وقيل ثأثأت الإبل أي سقيتها حتى يذهب عطشها، ولم أروها. وقيل ثأثأت الإبل: ارويتها. وثأثأ بالتيس: دعاه.
  • ثائب : الريح الشديدة تكون في أول المطر، ومن البحر: ماؤه الفائض بعد الجزر. واستثابه: سأله أن يثيبه
  • ثاب ثوبا وثؤوبا : رجع، كثوب تثويبا، وجسمه ثوبانا: أقبل، والحوض ثوبا وثؤوبا: امتلأ أو قارب. والثواب: العسل، والنحل، والجزاء، كالمثوبة. أثابه الله، وأثوبه، وثوبه مثوبته: أعطاه إياها. ومثاب البئر: مقام الساقي، أو وسطها.
  • ثب : جلس متمكنا، كثبثب، والأمر: تم. والثابة: الشابة
  • ثبَاتٍ : في قوله تعالى {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا خُذُوا حِذْرَكُمْ فَانْفِرُوا ثُبَاتٍ أَوِ انْفِرُوا جَمِيعًا}(71) النساء. الثُبات: جمع ثُبة، وهي الفرقة أو الجماعة، والمعنى: انفروا جماعات متفرقة، يريد سرية في إثر أخرى.
  • ثُبات : جمع ثُبة، وهي الفرقة أو الجماعة، والمعنى : انفروا جماعات متفرقة، يريد سرية في إثر أخرى.
  • ثبط :ثَبَّطهُ عن الأمر تثبيطاً: أي صَرَفه عنه وردّه.
  • ثَبَّطَهُمْ : في قوله تعالى: {وَلَوْ أَرَادُوا الْخُرُوجَ لأَعَدُّوا لَهُ عُدَّةً وَلَكِنْ كَرِهَ اللَّهُ انْبِعَاثَهُمْ فَثَبَّطَهُمْ وَقِيلَ اقْعُدُوا مَعَ الْقَاعِدِينَ} (46) التوبة. ثَبَّطهُ عن الأمر تثبيطًا: أي صَرَفه عنه وردّه.
  • ثَجَّاج : أي شديد الانصباب.
  • ثَجَّاجًا : في قوله تعالى: {وَأَنْزَلْنَا مِنَ الْمُعْصِرَاتِ مَاءً ثَجَّاجـًا} (14) النبأ. ثَجَّاجا: أي شديد الانصباب.
  • ثَجَّاجا : في قوله تعالى: { وَأَنْزَلْنَا مِنَ الْمُعْصِرَاتِ مَاءً ثَجَّاجا } ( النبأ:14 ) الثجُّ لغة: الماء الكثير، أي منصبٌّ جدًا؛ وفي الاصطلاح الشرعي يطلق "الثجُّ" على سيلان دماء الهدي والأضاحي، وفي الحديث عنه صلى الله عليه وسلم: ( أفضل الحج العجُّ والثج ) ، والعَجُّ هو رفع الصوت بالتلبية
  • ثدأ : الثداء: نبت له ورق كأنه ورق الكراث والثندوة للرجل: بمنزلة الثدي للمرأة أو اللحم الذي حول الثدي.
  • ثدأ: الثداء: نبت له ورق كأنه ورق الكراث والثندوة للرجل: بمنزلة الثدي للمرأة أو اللحم الذي حول الثدي.
  • ثدى :جمع ثادية وثدى بالكسر وثداه : بل
  • ثرب : شحم رقيق يغشي الكرش والأمعاء، ج: ثروب وأثرب. وأثارب. والثربات: الأصابع. وثربه يثربه، وثربه، وعليه، وأثربه: لامه، وعيره بذنبه. والمثرب: القليل العطاء، وبالتشديد: المخلط المفسد. وثرب المريض يثربه. نزع عنه ثوبه. وأثرب الكبش: زاد شحمه. وشاة ثرباء: سمينة.
  • ثرطأ : الثرطئة: الرجل الثقيل .والثرطئة من النساء والرجال: القصير.
  • ثرطأ : الثرطئة: الرجل الثقيل .والثرطئة من النساء والرجال: القصير.
  • ثَّرَى : في قوله تعالى: {لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَمَا تَحْتَ الثَّرَى}(6) طه. الثَّرى: التراب الندي، الذي تحت التراب الظاهر .
  • ثَّرى : التراب الندي، الذي تحت التراب الظاهر، و( الثرى ) من العطش .
  • ثطأ : ثطا إذا خطا. وثطئ ثطأ: حمق. وثطأته بيدي ورجلي حتى ما يتحرك أي وطئت .والثطأة: العنكبوت.
  • ثطأ : ثطا إذا خطا. وثطئ ثطأ: حمق. وثطأته بيدي ورجلي حتى ما يتحرك أي وطئت .والثطأة: العنكبوت.
  • ثعب الماء والدم : فجره فانثعب. وماء ثعب وثعب وأثعوب وأثعبان: سائل. والثعب: مسيل الوادي، ج: ثعبان. ومثاعب المدينة: مسايل مائها.
  • ثعبة ، بالضم: وزغة خبيثة خضراء الرأس، والفأرة، وشجر.
  • ثعلب : م، وه�