مجاهد بن حامد الرفاعي

من ويكي الكتب
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث



مجاهد بن حامد بن أحمد بن زعل باشا الرفاعي ، شيخ مشايخ قبيلة الرفاعي في سوريا، ولبنان، والأردن، ومصر، والعراق، واليمن .. اقتصادي ورجل أعمال سعودي، ومفكر سياسي، وشاعر.

النسب[عدل]

نسب الاشراف الرفاعية.jpg

المؤلفات ، والبحوث[عدل]

  • المجلد الأول لموسوعة : سورية .. ثورة وطن (ISBN 978-603-01-0242-6) للشيخ مجاهد بن حامد الرفاعي
  • المجلد الثاني لموسوعة : سورية .. ثورة وطن (ISBN 978-603-01-1052-0) للشيخ مجاهد بن حامد الرفاعي
  • كتاب : سياسة الحوار .. بين أتباع الأديان والثقافات (ISBN 978-603-01-9042-3) للشيخ مجاهد بن حامد الرفاعي

مقالات ثقافية متنوعة[عدل]

( الشريعة الإسلامية .. بين إقامة الحدود وإقامة الحياة )[1] ، ( المدرسة المتفوقة تفاعل وتعاون لا تنافس )[2] ، ( سياسة الحوار بين أتباع الأديان والثقافات )[3] ، ( كتاب يقدم لائحة لقبول الآخر بعيدا عن صراع الحضارات )[4] ، ( هل دولة الإسلام قائمة ، أم غائبة .. وماذا عن الخلافة الإسلامية ؟؟ )[5] ،

قصائده الشعرية[عدل]

مرثية ليث الرفاعي[عدل]

مرثية ليث الرفاعي - رحمه الله تعالى
(مجاهد بن حامد الرفاعي)

[من البحر الوافر]

تَرَكْتَ الدَّمْعَ يَجْرِي فِي الْخُدُودِ وَعَقْلِي مِنْ شُرُودٍ فِي شُرُودِي
رَحَلْتَ أَخِي وَتَبْقى ذِكْرَيَاتٌ تُؤَرّقُ كَالْتِهَابٍ فِي الْكُبُودِ
وَلَمْ تَتْرُكْ لِيَ الأَحْزَانُ وَيْحِي سِوَى عَظْمًا تَلَصَّقَ بِالْجُلُــودِ
عَلَيْكَ مَنَاحَتِي يَـا لَيْثُ دَوَّتْ كَمَا لَوْ أَنَّهَا صَوْتُ الرُّعُـــــودِ
وَمَا مِنْ شِيمَتِي التَّنْوِيحُ لَكْنْ  رَحِيلَك يَا أَخِي فَوْقَ الصُّمُودِ
وَإنِّي مُؤْمِنٌ بقَضَــــاءِ ربِّــــي  وَما أَنا بِالْفَتَى الْعَاصِي الْكَنُودِ
أَخِي يَا رَاَحَةَ الشَّاهِ الْمُـوَلَّى أَخِي يَا وَاحَةَ الْجَاهِ التَّلِيدِ
أَخِي يَا فَوْحَةَ الْحَبَقِ الِمُدَلَّى  أَخِي يَا دَوْحَةَ الْخُلُقِ الْحَمِيدِ
فَقَدْنَا طِيبَ عِشْرَتِكَ التِي كَـمْ لَنَا كَانَتْ حِمــىً مِنْ كُلِّ سُــــودِ
مَلَكْتَ الطَّيِّبَاتِ مِنَ الْمَزَايَا  وَفِيكَ الْإِعْتِدَالُ بِلَا حُدُودِ
وَفِيكَ الزُّهْدُ وَالْوَرَعُ الْمُرَجَّى  وَلَا مَا أَنْتَ بِالْمَرْءِ الصَّلُــــودُ
وَنِلْتَ رِضَى أَبِيكَ بُعَيْدَ بِرٍّ وَأُمُّكَ دَآئِمًا تَدْعُو بِجُودِ
فَكَـــمْ هَلَّتْ لِفَقْدِكُـــمُ دُمُـــــوعُ  وَكَـمْ صَلَّتْ عَلَيْكَ مِنَ الْوُفـــــودِ
فَنِعْمَ الْحُرُّ أَنْتَ ابْنَ الرِّفَاعِي وَنِعْمَ أَخُو الْمَوَاقِفِ وَالْعُهُودِ
فَإنْ يَكُ مِـنْ وَدَاعٍ فَـالتَّلاَقِي  سَيَحْـلُو عِنْدَ جَنَّـــــاتِ الْخُـــلُودِ

 

تعبت من الحياة[عدل]

تعبت من الحياة
(مجاهد بن حامد الرفاعي)

[من البحر الوافر]

أَرَدْتُ لِحَرْفِي الْعَلْيَا فَرَادَا وَمِثْلِي لاَ يَخِيبُ إِذَا أَرَادَا
شُمُوعٌ أَحْرُفِي وَالْحَرْفُ عِنْدِي إِذَا أَخْــــــــمَدْتُه ُزَادَ اْتِّقَــــاَدَا
وَمَا نِلْتُ الْمَحَامِدَ بِالْأَمَانِي وَلَكِنْ نلتُ أَشْرَفَهَا جِهَادَا
وَرِثْتُ الْعِزَّ عَنْ قَوْمٍ كِرَامٍ يُحِبُّونَ التَّطَوُّعَ وَالسّدَادَا
فَحَامِدُ وَالِدِي بَحْــــرُ الْعَطَايَا وَجَدِّي خَيْرُ مَنْ فِي الْعُسْرِ جَادَا
وَأَهْلِي مَنْ عَرَفْتَ بَنُو الـرِّفَاعِي لَعَمْرِي خَيْرُ مَنْ رَكِـبَ الْجِيَادَا
سَعَوْا نَحْوَ الذُّرَى رَدَعُوا الْعَوَادِي رَعَوْا حَقَّ الْوَرَى رَفَعُوا الْعِمَادَا
لَهُمْ هِمَـمٌ وَأَسْيَافٌ صِقَالٌ تَرُدُّ عَنِ الْغِوَايَةِ مَنْ تَمَادَى
مَشَيْتُ عَلَى خُطَاهُمْ لِلْمَعَالِي أَرُومُ بِهِمَّتِي الْقِــــمَمَ البِعَادَا
زَرَعتُ الخَيرَ فِي جَدبٍ وَخَصبٍ وَعِندَ اللهِ ألتَــــمِسُ الحَصَادَا
يُلَبَّى لِلْخَــــلَائِقِ كُــــلُّ أَمْــــرٍ مَتَى مَا كُنْتُ فِيِ النَّاسِ الْمُنَادَى
أَلَا فَاسْأَلْ بَنِي حَوْرَانَ عَنِّي وَجَدَّةَ هَلْ رَأَوا مِثْلِي نِجَادَا
فَكَمْ نَوْحٍ أَحَلْتُ شَجَاهُ سَعْداً وَكَمْ جُرْحٍ غَـدَوْتُ لَهُ ضِمَادَا
وَكَمْ قَاسَيْتُ كَمْ مِنْ أَجْلِ غَيْرِي وَكَـــمْ جَازَيْتُ لَمْ آلُ اْجْـتِهَادَا
تَعِبْتُ مِنَ الْحَيَاةِ وَأَتْعَبَتِنِي نُفُوسٌ قَدْ أَذَاقَتْنِي السُّهَادَا
نُفُوسٌ لَمْ أَجِدْ مِنْهَا وَفَاءً وَقَبْلُ عَلَيَّ تَعْتَمِدُ اعْتِمَادَا
وَكُـــــــنْتُ لَدَى النَّوَائِبِ أَفْــتَدِيهَا وَأَكْفِيــــــهَا الْمُلِمَّاتِ الشِّـــــــدَادَا 
وَأَنْجَزْتُ الْمُهِمَّةَ بِاقْتِدَارٍ وَحَقَّقْتُ الْمَسَاعِيَ وَالْمُرَادَا
فَلَمْ يَرْعَواْ لِتَضْحِيَتِي مَقَامًـــا وَلَا اَعْتَدُّواْ بِإِخْلَاصي اْعِتِدَادَا
فَهُمْ لَـــــــمْ يَاْبَهُواْ لِجَمِيلِ صُنْعِي وَلَكِـــــنْ كَافَـــــؤُوا جُهْدِي عِنَادَا
وَيُسْلِمُنِي النَّصِيبُ إِلَى مَصِـــــيرٍ مَرِيرٍ يُشْـــــــبِهُ اللَّيْلَ اسْــــوِدَادَا
سَأَبْقَى مَا حَيِيتُ لَهُمْ وَفِيًّا وَإِنْ زَادُواْ جَفَاءً وَابْتِعَادَا
وَوَجْدِي بِالتِي أَهْوَى عَجِيبٌ وَإِنْ جَارَتْ بَذَلْتُ لَهَا الْوِدَادَا
هَوَاهَا خَالِدٌ فِي نَبْضِ شِعْرِي إِلَـــــى أَنْ يَبْعَثَ اللهُ الْعِبَادَا
.. ..

 

       

إِنْ صِرْتُ .. مَيْتًا[عدل]

إِنْ صِرْتُ مَيْتًا
(مجاهد بن حامد الرفاعي)

[من البحر الوافر]

إِلَهِــي أَعْـــطِنِي مَــجْدًا رَفِيـــعَا وَإِيـمَانًا وَوِجْــــدَانًا مُـــــطِيعَا
وَفِــي دُنْيَـــايَ رَبَّـــي لَا تُصِبْنِي وَفِي أُخْــــرَايَ لَا تُرِنِـــي ضَرِيعَا
وَثَبِّتْنِــــــي أِذَا الْأَيَّــــامُ دَارَتْ وَهَبْ فِي الْعُسْرِ لٍـي صَبْرًا مَنِيعَا
عَلَى دُنْيَايَ ضَاعَ خَرِيفُ عُمْرِي فَعَوِّضْنِــي بِآخِرَتِــــــي رَبِيعَا
إَلَيْكَ إِلَيْكَ قَـــدْ فَوَّضْتُ أَمْـــــرِي فَــــدُونَكَ إِنَّنِي لَـــــنْ أَسْتَطِيعَا
وَلَقِّنْنِي الشَّـهَادَةَ فِـي وَفَـــاتِي أَلَا وَاجْعَـــلْ كِتَابَكَ لِــي شَـفِيعَا
وَآنِسْ وَحْشَـتِي إِنْ صِـــرْتُ مَيْتًا وَهَبْ لِي فِي الثَّرَى لَحْدًا وَسِـيعَا
وَبِي اْرْأَفْ يَوْمَ تَنْعَانِي النَّوَاعِي وَيَتْرُكُـــنِي أَحِبَّائِــــي جَمِيـــعَا
وَأَدْخِـلْنِي بِعَفْـــوِكَ فِي جِـــنَانٍ فَحَاشَــى الْعَفْوُ عِنْدَكَ أَنْ يَضِيعَا
وَلَا تَجْعَلْ شَــرَابِيَ مِنْ حَــــمِيمٍ وَأَوْرِدْ مُهْجَتِي الْحَـوْضَ النَّصِيعَا
وَرُؤْيَةُ وَجْـهِكَ اللَّهُـــمَّ أَرْجُــــو مَعَ الْأَخْـــيَارِ مَنْ سَكَنُواْ الْبَقِيعَا

              

أنظر أيضا[عدل]

مراجع[عدل]

  1. https://www.alwatan.com.sa/article/164704/الشريعة-الإسلامية-بين-إقامة-الحدود-وإقامة-الحياةp=14936 جريدة الوطن السعودية : الشريعة الإسلامية.. بين إقامة الحدود وإقامة الحياة.. بقلم الشيخ مجاهد بن حامد الرفاعي]
  2. https://www.alwatan.com.sa/article/359683/المدرسة-المتفوقة-تفاعل-وتعاون-لا-تنافسp=14936 جريدة الوطن السعودية : المدرسة المتفوقة تفاعل وتعاون لا تنافس.. بقلم الشيخ مجاهد بن حامد الرفاعي]
  3. http://mobile.alweeam.com.sa/367236/كتاب-سياسة-الحوار-بين-أتباع-الأديان-وا/ صحيفة الوئام السعودية : سياسة الحوار بين أتباع الأديان والثقافات ]
  4. https://www.alwatan.com.sa/article/279993/كتاب-يقدم-لائحة-لقبول-الآخر-بعيدا-عن-صراع-الحضاراتp=14936 جريدة الوطن السعودية : كتاب يقدم لائحة لقبول الآخر بعيدا عن صراع الحضارات .. ]
  5. https://ayyamsyria.net/archives/190375 صحيفة الأيام : هل دولة الإسلام قائمة ، أم غائبة .. وماذا عن الخلافة الإسلامية ؟؟ … بقلم مجاهد بن حامد الرفاعي ]

روابط خارجية[عدل]