رضاعة من الزجاجة

من ويكي الكتب
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث


كم مرّة يجب أن أغذّي طفلي الرضيع؟[عدل]

كما هو الحال مع الرضاعة من الصّدر، أكثر الخبراء يوافقون بأنّك يجب أن لا تتبعي برنامجا صارما في الأسابيع الأولى، بأنك قد تكونين قادرة على حساب نمط تقريبي لرضاعة طفلك خلال شهر أو اثنان. إعرضي القنينة كلّ اثنان إلى ثلاث ساعات في باديء الأمر أو عندما تظهر علامات الجوع على طفلك الرضيع. إلى أن يصل وزن الطفل الرضيع إلى حوالي 10 باوندات، سيكون وزن وجبة الرضاعة الواحدة تقريبا الثلاث أونسات. لا تجبري الطفل على أكل أكثر مما يستعدّ هو لأكله. طبيب أطفالك يجب أن ينصحك بشأن الكميات المناسبة لطفلك الرضيع أثناء نموه.

هل أحتاج لتعقيم الرضاعات ؟[عدل]

قبل أول استعمال للرضاعات الجديدة، حلمات الرضاعات ، والحلقات، يجب أن يتم تعقيمها بتغطيسها في قدر الماء المغلي لخمس دقائق على الأقل. ثمّ تترك لتجف على منشفة نظيفة. بعد ذلك، يكفي التنظيف الجيد بالماء الدافئ و الصابون، أو وضعها في غسالة الصحون، و ذلك بعد كل عملية رضاعة.

تحذير: إذا كنتي تستعملين ماء البئر أو المطر، كرّري تعقيم الرضاعات في كل مرة..

هل أحتاج لتعقيم الماء الصالح للشرب لتحضير الرضعة؟[عدل]

العديد من الأباء يعقّمون الماء المستعمل لخلط الرضعة، خصوصا في الشهور المولودة الجديدة، و لكن أنت لست بحاجة إلى ذلك إذا كان الماء الواصل إلى المنزل معقما. هذا يختلف من منطقة إلى منطقة. يمكن إستشارة طبيب الأطفال لمعرفة إذا ما كان هنالك إصابات بين الأطفال في منطقتك بسبب نوعية المياه. على أية حال، إذا كنت تستعمل ماء البئر أو المطر، فيجب أن تعقمه، أو استعمل ماءا معبّأ بالقناني.

إذا قررت أن تغلي الماء لتعقيمه، يفضل أن تغلي كمية كافية لليوم كله، هذا سيوفر وقتك و نقودك.

أنظر إلى موضوع تعقيم مياه تحضير الحليب

ما هي أفضل طريقة لتدفئة الرضاعة؟[عدل]

ليس هناك أصلا سبب طبي لإرضاع الطفل الحليب المدفّأ، لكن طفلك الرضيع قد يفضّله. عندما تكون جاهزا لتغذية طفلك الرضيع، يمكنك أن تدفّئ القنينة في حلة ماء حارة (لا تغلي)، أو بوضعها تحت مياه الحنفية الدافئة، كما يمكنك شراء جهاز خاص لتدفئة الرضّاعة.

إذا عوّدت طفلك على شرب الحليب في درجة حرارة الغرفة أو باردا بعض الشّيء، ستوفّر على نفسك الوقت والإزعاج لتسخين القناني، خصوصا عندما يبكي طالبا الحليب فوراً.

لا يستعمل المايكرويف أبدا لتسخين الحليب؛ المايكرويف يسخن بشكل غير مستوي، مما يؤدي إلى خلق جيوب حارة، يمكنها أن تسبب الحروق لطفلك كما تسبب تفكك و تدمير المواد المغذّية في الحليب.

كيف أتأكّد من ان طفلي الرضيع يشرب بارتياح؟[عدل]

مثل الكثير من الأمور التي سوف تتعلمها مع طفلك، يجب أن تسمع و تراقب. إذا أصدر الطفل الكثير من الأصوات الماصّة الصاخبة أثناء الرضاعة، هذا يعني أنه يسحب هواء أكثر من اللازم. لمساعدة طفلك الرضيع على سحب قدر أقل من الهواء، إحمل الرضّاعة بزاوية 45 درجة.و تأكد أن حلمة الرضاعة مليئة بالحليب دائما.

من المهم جداأن لا توسع ثقب الحلمة الصناعية لغرض إنهاء الرضاعة بسرعة. إضافة إلى أن ذلك يقلل من تواصلك مع الطفل، فإنه من الممكن أن يعرض الطفل الرضيع للخنق. إن الرضاعة من القنينة، مثل الرضاعة من الصّدر، يمكن أن يكون وقت رائع للتواصل مع طفلك الرضيع.