العلاج بالقرآن والرقية الشرعية

من ويكي الكتب
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث

العلاج بالقرآن والرقية الشرعية

مقدمة

الحمد لله وحده والصلاة والسلام علي من لانبي بعده الحمد لله الذي أنزل الفرقان علي عبده ليكون للعالمين نذيرا وجعل سبحانه القرآن معجزة خاتم الأنبياء والمرسلين وهو نفسه المنهج لسعادة الدنيا والآخرة وأمرنا بالتحاكم وَأَنِ احْكُم بَيْنَهُم بِمَآ أَنزَلَ اللّهُ وَلاَ تَتَّبِعْ أَهْوَاءهُمْ المائدة 49 ( أَفَحُكْمَ الْجَاهِلِيَّةِ يَبْغُونَ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللّهِ حُكْمًا لِّقَوْمٍ يُوقِنُونَ ) المائدة 50 وأمرنا سبحانه بترتيله ( وَرَتِّلِ الْقُرْآنَ تَرْتِيلًا (المزمل4 وتدبره (أَفَلَا يَتَدَبَّرُونَ الْقُرْآنَ (محمد (24) والتخلق بأخلاقه وعندما سئلت السيده عائشة عن خلق النبي أجابت (كان خلقه القرآن) "صححه الالباني :صحيح الادب المفرد:234 , صحيح الجامع :4811 " وجعل فيه الشفاء ( وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاء وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ ) الإسراء82 (وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُّؤْمِنِينَ) التوبة14 وأرشدنا إلي الإستشفاء به ومن مظاهر هجر القرآن هجر الإستشفاء والتدواي به

لذا أردنا باختصار بيان عقيدة أهل السنة والجماعة في مشروعية العلاج بالقرآن لدفع بعض الابتلاءات مثل العين والسحر والمس وكذلك بيان التعوذات والرقي المشروعة لدفع تلك الإبتلاءات و بيان منهج عملي لمن أراد علاج حالات من هذا النوع .

وقد اكتفينا بذكر ماصح من الأحاديث والآثار وذكر الشاهد فقط منها تجنبا للإطالة وتيسير معني الحديث لغير المختصين وتخريج الأحاديث لتسهيل مراجعة المختصين وهذا جهد المقل وفي صحيح الحديث غنية عن ضعيفه كما أسأل الله أن ينفع بهذا كاتبه وقارئه وأن يجعله في ميزان الحسنات وما كان من توفيق فمن الله وحده وله الفضل والمنة وما كان من تقصير فمن نفسي ومن الشيطان وأسأل الله القبول كما أسأله العفو عن التقصير .

إن ديننا دين الوسطية بين إفراط وتفريط فبعض المعالجين توسع في طرق العلاج فننصح أنفسنا وإياه بالإكتفاء بما صح به الدليل ففيه إستغناء عن الضعيف وعما يخبر به بعض الجن بعض المعالجين أثناء العلاج والخروج فالكذب في الجن كثير والصدق قليل وبعض النقاد من يضيق الأمر وينقد المعالجين بدون تثبت مع أن الأمر فيه سعة ما لم يكن هنالك شركا أو بدعة لعموم الدليل ( وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاء وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ ) الإسراء82

وعموم قول النبي صلي الله عليه وسلم ( لا بأس بالرقى ما لم يكن فيه شرك )  "صحيح مسلم :2200 "   فمن التزم بالقرآن والتعوذ الشرعي الصحيح الذي له فيه سلف كفاه الله وقبول الأعمال أهم لدينا والله نسأل أن يجعل أعمالنا كلها خالصة ويتقبل منا

ومن أنواع الابتلاءات التي يمكن علاجها بالقرآن والرقية الشرعية:- 1-العين والحسد والعين تؤثر في بدن وروح وعقل المصاب بالعين والتعوذ منها ثابت بالكتاب والسنة ( وَإِن يَكَادُ الَّذِينَ كَفَرُوا لَيُزْلِقُونَكَ بِأَبْصَارِهِمْ لَمَّا سَمِعُوا الذِّكْرَ وَيَقُولُونَ إِنَّهُ لَمَجْنُونٌ (القلم (51) ( وَلَوْلَا إِذْ دَخَلْتَ جَنَّتَكَ قُلْتَ مَا شَاء اللَّهُ لَا قُوَّةَ إِلَّا بِاللَّهِ (الكهف (39) وكان النبى صلي الله عليه وسلم يعوذ الحسن والحسين بقوله (أعيذكما بكلمات الله التامة من كل شيطان وهامة ومن كل عين لامة( "صححه الالباني :صحيح أبي داود: 4737" وأوصي النبي زوجة جعفربن أبى طالب برقية أبناءها من العين عندما رأى أجسادهم ضعيفة وأخبرته أن العين تصيبهم و ذلك في حديث جابر بن عبد الله (رخص النبي صلى الله عليه وسلم لآل حزم في رقية الحية . وقال لأسماء بنت عميس " ما لي أرى أجسام بني أخي ضارعة تصيبهم الحاجة " قالت : لا . ولكن العين تسرع إليهم . قال " ارقيهم " قالت : فعرضت عليه . فقال " ارقيهم ( ""صحيح مسلم : 2198 " وحديث النبي عندما رأى جارية عند أم سلمه رضي الله عنها بها تغير في لون وجها (بها نظرة . فاسترقوا لها ) "صحيح مسلم : 2197 " واسترقوا تفيد طلب الرقية وهو دليل على جواز طلب الرقية والنظرة كانت من الجن كما ذكر إبن القيم فالجن أيضا قد يؤذي الإنسان بعينه وأوصانا النبى صلى الله عليه وسلم بقول ( بسم الله) عند خلع الملابس لستر عوراتنا عن الجن و ذلك لحديث ( ستر ما بين أعين الجن و عورات بني آدم إذا وضع أحدهم ثوبه أن يقول : بسم الله( "صححه الالباني : صحيح الجامع : 3610 " وحديث الصحابى عامر بن ربيعة عندما رأى الصحابى سهل بن حنيف يتوضأ فأعجبه بياض جسمه فأصابه بعينه فمرض سهل مرضا شديدا وسقط علي الأرض فنهره النبي صلي الله عليه وسلم وقال (علام يقتل أحدكم أخاه ؟ ألا بركت ؟ إن العين حق ، توضأ له) " إسناده صحيح : السلسلة الصحيحة للألباني : 149/6 " أي قلت بارك الله عليك أو بارك الله فيك وأمر النبى عامرا أن يتوضأ ويغسل ركبتيه و فخذيه فى إناء وأمر الصحابة أن يصبوا الماء فوق سهل فشفاه الله فى الحال .

2-والحسد هو تحرك روح خبيثة تتمنى زوال النعمة من المحسود حتى ولو لم تصل للحاسد و هذا من الخبث بمكان وهو يؤثر في بدن وعقل وروح المحسود وهو ثابت بالكتاب والسنة ( وَمِن شَرِّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ) الفلق (5) ( أَمْ يَحْسُدُونَ النَّاسَ عَلَى مَا آتَاهُمُ اللّهُ مِن فَضْلِهِ (النساء (54) وحديث رقية جبريل للنبي صلي الله عليه وسلم (بسم الله أرقيك من كل شئ يؤذيك ومن شر كل نفس أو عين حاسد الله يشفيك) والملاحظ الآن بالتجربة أن الإصابه بالعين والحسد كثيرة جدا وذلك من قلة دعاء المؤمنين لأنفسهم ولإخوانهم بالبركة لأن الإنسان قد يصيب بعينه مايعجبه من نفسه وغيره بدون قصد منه وهذا هو الفرق بين العين والحسد, فالحسد يقصده الحاسد وتكون من نفس خبيثة تتمنى زوال النعمة عن المحسود أما العين فقد يقصدها العائن وقد لا يقصدها

وقد تصدر من (صحابي شهد بدرا ) وهو عامر بن ربيعة
. 

والسنة إذا رأي الإنسان شيئا يعجبه في نفسه وماله وأولاده أوفى الآخرين أن يقول ما شاء الله لا قوة إلا بالله ويقول بارك الله فيك أو بارك الله عليك نسأل الله أن يحيى

هذه السنة فى الأمة لأن خطورة هذا الأمر تظهر فى إستعمال النبى لفظ ( يقتل........)

3- المس أو اللبس والمس لغة اللمس وشرعا هو دخول الجن في جسد الإنس وهو ثابت بالكتاب والسنة وقول أهل السنة والجماعة

( الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لاَ يَقُومُونَ إِلاَّ كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ الْمَسِّ ) البقرة (275)

( إِنَّ الَّذِينَ اتَّقَواْ إِذَا مَسَّهُمْ طَائِفٌ مِّنَ الشَّيْطَانِ تَذَكَّرُواْ فَإِذَا هُم مُّبْصِرُونَ ) الأعراف (201)

وحديث الصحابي عثمان بن أبي العاص استعمله الرسول صلي الله عليه وسلم علي الطائف فشكا له وساوس تأتيه وأن الشيطان يعرض له في صلاته وينسيه حفظ القرآن فضرب الرسول صدر الصحابي وتفل في فمه وقال اخرج عدو الله وفي رواية يا شيطان اخرج من صدر عثمان وفي رواية لمسلم (2203) قال له رسول الله إذا أحسسته فتعوذ بالله منه واتفل علي يسارك ثلاثا. ابن ماجه 3548 و حديث النبي عندما كان مسافرا مع أصحابه فقابلتهم امرأة معها صبي تشكو أن الشيطان يصرعه ويؤذيه ويؤذيهم وأنها تتمني موته بسبب ذلك فتناول النبي الصبي وقال إخسأ عدو الله أنا رسول الله ثلاث مرات فتقيأ الصبي فخرج من فمه مثل الجرو الأسود ( الجرو هو الكلب الصغير ) وقابلتهم المرأة عند عودتهم ومعها الصبي وكبشان هديه لرسول الله تبشرهم بشفاء الصبي فأمر صلي الله عليه وسلم أن يـأخذوا منها واحد ويردوا الآخر . (الدارمي 17)

وحديث المرأة السوداء التي ذهبت للنبي صلي الله عليه وسلم تشتكي أن الجن يصرعها وأنها تتكشف فأخبرها أنها إن شاءت صبرت ولها الجنة وليس عليها ذنب ولا حساب يوم القيامة وإن شاءت يدعو الله لها أن يشفيها فاختارت أن تصبر وطلبت من الرسول أن يدعو الله لها ألا تتكشف فدعا لها . البخاري (5652)

  • قال ابن حجر في فتح البارى (10/120) في الحديث فضل من يصرع وأن صبر العبد علي بلايا الدنيا يورث الجنة وفيه دليل علي جواز ترك التداوي وأن تأثير علاج الأمراض كلها بالدعاء والالتجاء إلي الله أنفع من العلاج بالعقاقير وأن تأثير ذلك وانفعال البدن به أعظم من تأثير الأدوية البدنية ولكن إنما ينجح بأمرين أحدهما من جهة المريض وهو صدق القصد والأخر من جهة المداوي وهو قوة توجهه وقوة قلبه بالتقوى والتوكل

وأقوال العلماء مشهورة فى إمكانية دخول الجن في جسد الأنس وتأثيره عليه منهم الإمام احمد ابن حنبل وابن تيمية وابن القيم وابن حجر وأبو عمرو الداني وابن حزم والقرطبي والعلامة الآلوسي وابن عاشور وابن جرير وابن كثير.

4- السحر:- السحر لغة هو كل ما خفي ودق ولطف ويطلق علي الخديعة و شرعا هو فعل خارق للعادة ناتج عن علم مكتب يفعله ساحر باستخدام الشياطين ويقوم بعمل عقد ودعوات شركيه ويؤثر في بدن وعقل المسحور بإذن الله ولا يستمر تأثيره طويلا إلا في النفوس ضعيفة الإيمان

وقسمه بعض العلماء لقسمين

  • سحر حقيقي
  • سحر تخييل وهو خفة اليد وسحر أعين الناس وليس حقيقي

وفائدة التقسيم أن الإمام مالك واحمد وأبو حنيفة لم يفرقوا بين النوع الأول والثاني ويقتل بواسطة ولي الأمر بسبب كفره وارتداده عن دين الإسلام والرأي الراجح هو رأي الإمام الشافعي يري أن النوع الأول كفر يقتل فاعله كفرا وردة والنوع الثاني كبيرة وليس كفرا ويقتل صاحبه حدا وليس كفرا إلا إذا ثبت أنه قتل بسحره فيقتل للقصاص وذلك لأنه لم يثبت كفره باستعانته بالشياطين والله اعلم ودليل قتل الساحر (من بدل دينه فاقتلوه) و(حد الساحر ضربة بسيف) و أمر عمر بن الخطاب (اقتلوا كل ساحر وساحرة ) وفعل الصحابة أن حفصة أمرت بقتل جارية سحرتها لذا إذا اثبت أن هناك من يفعل سحرا ينبغي إخبار ولي الأمر عنه

سؤال هل نطلب التوبة من الساحر أم يقتله ولي الأمر ولا يستتاب؟ الصحيح الراجح أن ذلك يرجع لتقدير ولى الأمر فان رأى الإفساد كثيرا له أن يقتله بدون إستتابة وان رأى أن فساده قليل له أن يطلب منه التوبة .

  • أدلة السحر:-

( وَجَاءوا بِسِحْرٍ عَظِيم ٍ ) الاعراف(116) ( وَلَكِنَّ الشَّيْاطِينَ كَفَرُواْ يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ) البقرة (102)

( مَا جِئْتُم بِهِ السِّحْرُ إِنَّ اللّهَ سَيُبْطِلُهُ) يونس (81)

(وحديث لبيد ابن الاعصم أنه سحر النبى البخاري فتح الباري 10/222) (وحديث إجتنبوا السبع الموبقات وذكر فيها السحر) البخاري ج5 ص 393ومسلم ج2 ص 83 (من اقتبس علما من النجوم اقتبس شعبه من السحر ) الإمام احمد 2841ج2/458وحسنه الألباني في الصحيحة وفيه دليل علي أن التنجيم يلحق بالسحر (ليس منا من تطير أو تطير له أو تكهن ( ادعي علم الغيب) أو تكهن له أو سحر أو سحر له ومن أتي كاهنا فصدقه بما يقول فقد كفر بما انزل علي محمد ) رواه البزار كتاب السحر. ويتبين من هذا الحديث أن إتيان السحرة كفر ويجب الحذر منه ونفرق هنا بين كفر النوع وكفر المعين كفر النوع : وهو الفعل نفسه أى الذهاب للساحر أوطلب السحر منه فهذا نستطيع إطلاق لفظ الكفر عليه. أما كفر المعين : أى الشخص الذى طلب السحر من الساحر فهذا لا نستطيع إطلاق لفظ الكفر عليه إلا بعد توافر الشروط مثل العلم وإنتفاء الموانع مثل الإكراه

ما الفرق بين السحر والمعجزة والكرامة ؟ يشتركون في أنها أفعال خارقة للعادة ويختلفون فى الآتي :- السحر : يفعله إنسان يستعين بالشياطين لأذى الناس وضررهم والسيطرة عليهم ويكون في الطعام والشراب وطرق أخرى وهو بالتعلم. المعجزة : يجريها الله علي يد رسول أو نبي وهى لتحدي قومه ولتأييد رسوله وينفرد الله بالقدرة عليها ولا يستطيع إنس ولا جن ولا ملك أن يأتي بمثلها الكرامة : أقل من المعجزة وهي بدون تحدي وتحدث قدرا من الله علي يد رجل صالح وتقي بدون قصد منه ويحاول إخفائها ولا تدل علي عصمة صاحبها ولا علي وجوب إتباعه.

  • مثال كرامة السيدة مريم عندما كان يأتيها الطعام والذي عنده علم من الكتاب في عهد سليمان وكرامة العابد جريح عندما نطق الطفل ليبرأه من تهمة الزنا وكرامة الغلام مع الملك في قصة أصحاب الأخدود

تحذير هناك بعض خوارق للعادات يأذن الله بها علي أيدي بعض أعدائه وليست كرامات كالدجال عندما يأمر السماء تمطر فتمطر ويأمر الأرض فتخرج كنوزها ولذلك إذا رأيتم الرجل يطير في الهواء أو يمشي علي الماء فاعرضوه على الكتاب والسنة ومن هنا يتضح كذب بعض الدجالين الذين يدعون علاج الأمراض بواسطة كرامة خاصة من الله بدون إتباع السبيل الشرعى فالحذر من هؤلاء مطلوب .

والسحر فيه أخبار متواترة لايمكن التواطؤ علي الكذب فيها

مشروعية العلاج بالقرآن والرقي

العلاج مشروع بالكتاب والسنة والتواتر

( قُلْ هُوَ لِلَّذِينَ آمَنُوا هُدًى وَشِفَاء ) فصلت (44)

(وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُّؤْمِنِينَ) التوبة (14)

( وَنُنَزِّلُ مِنَ الْقُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاء وَرَحْمَةٌ لِّلْمُؤْمِنِينَ وَلاَ يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إَلاَّ خَسَارًا ) الإسراء (82)

سأل الصحابة النبي عن رقي كانوا يرقونها في الجاهلية فأمرهم أن يعرضوا عليه تلك الرقي وأباح الرقي التي ليس بها شرك (إعرضوا علي رقاكم لابأس بالرقي مالم تكن شركا (

وحديث (من استطاع منكم أن ينفع أخاه فليفعل (

وحديث ( الشفاء في ثلاث شربة عسل وشرطة محجم وكيه نار وأنهي أمتي عن الكي( البخارى عن إبن عباس وجابر بن عبد الله

حديث (تداووا فإن الذي خلق الداء خلق الدواء فإن أصاب الدواء الداء شفي بإذن الله ) البخاري فتح الباري 10/ 143

لاحظ كلمة بإذن الله لان الله قد يؤجل الشفاء لحكمة يعلمها

(حديث الصحابي الذي رقي سيد القوم اللديغ بفاتحة الكتاب فشفاه الله وأقره النبي علي أن الرقية بالفاتحة تجوز لشفاء إصابة بدنية ) (البخاري 5736ص208

والحديث (عليكم بالشفاءين العسل والقرآن(

وكما قال ابن القيم (فجمع الرسول صلي الله عليه وسلم بين الطب البشري والإلهي وبين طب الأبدان والأرواح وبين الدواء الأرضي والسمائي ) فلا حرج أن يتداوي مع القرآن بأدوية أخري

وشيخ الإسلام ابن تيمية سأله سائل هل العلاج بالقرآن والرقي مشروع فأجابه ( أنه من أفضل الأعمال وهو من أعمال الأنبياء والصالحين فإنه مازال الأنبياء والصالحون يدفعون الشياطين عن بني آدم بما أمر الله ورسوله ) مجموع الفتاوي (19/56-57( ويؤيده الشوكاني في نيل الأوطار والخطابي

وإن شك إنسان في شفاء القرآن وقوته الدوائية فقد يأذن الله بتخفيف الألم عنده علي أيدي دجالين فيزداد شكه في القرآن وخفه الألم هذه لا تدوم ولن يرحم لأنه خالف أمر الله

و يؤكد ذلك قصة إمرأة عبد الله بن مسعود رضي الله عنه أنه وجد في عنقها خيط به رقية شركيه فأخذه وقطعه وقال أنتم آل عبد الله لأغنياء عن الشرك ( أي عن اعتقاد أن شئ لم يشرعه الله له تأثيره وسبب قوي ) وذكر لها حديث أن الرقي والتمائم والتوله شرك فأخبرته أن عينها كان يصيبها الألم والماء والرمص وعندما يرقيها يهودي يخف الألم فرد عليها الفقيه عبد الله بن مسعود أن ذلك من عمل الشيطان كان يطعنها بيده فإذا رقى اليهودى سكت الشيطان لتعتقدي أن الرقية من اليهودي حق

وهذا رد واضح علي من يعتقد أن هناك من غير المسلمين عنده رقية تنفع كعبدة الأبقار والقساوسة واليهود و وغيرهم

والإمام ابن القيم في زاد المعاد يقسم الصرع إلي نوعين صرع أخلاط رديئة له علاج عند الأطباء وصرع أرواح خبيثة من الشياطين ويعالج بالقرآن والرقي المشروعة

ونريد أن نؤكد هنا علي أن كل مسلم يستطيع تحصين نفسه وأهله بالقرآن

ولا نطلب منه أن يكون معالجا إن لم يستطع ذلك

ولكن علي الأقل يكون عنده من الرقية الشرعية والأذكار والتحصينات الشرعية ما يحفظه هو وأهله

ونذكر بعض الأذكار والتحصينات الشرعية:-

•الفاتحة فهي شفاء

•آية الكرسي من قرأها ليلا لايؤذيه شيطان حتى يصبح (حديث أبى هريرة فى البخارى 2311 )

•قراءة سور الإخلاص والفلق والناس ثلاث مرات صباحا ومساءا ومرة واحدة بعد كل صلاة

•ذكر (لا إله إلا الله وحده لاشريك له له الملك وله الحمد وهو علي كل شئ قدير )100مرة صباحا ومساء حرز من الشياطين

•سورة البقرة عند قراءتها في بيت تفر الشياطين من البيت ولا تدخله لمدة ثلاث أيام

•ذكر (أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق ) (3مرات) صباحا ومساء

•بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شئ في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم ) 3 مرات صباحا ومساء

•أذكار الصباح والمساء

•المحافظة علي الوضوء

•التسمية عند كل شئ

•المحافظة علي الأذكار الواردة عن النبي صلي الله عليه وسلم عند دخول المنزل والخروج منه ودخول الخلاء والجماع وتبديل الملابس ودخول المسجد والخروج منه

فإذا رغب أحد المسلمين علاج حالات من هذا النوع يجب عليه:-

1.إخلاص النية

2.صدق التوجه إلي الله واليقين بأن الله يشفى بالقرآن

3.تحصين نفسه وأهله بالتحصينات الشرعية (الفاتحة وآية الكرسي وأواخر سورة البقرة والإخلاص والمعوذتين والأذكار النبوية )

  • الرقية يجب أن يتوفر فيها شروط:-

1.أن تكون بلسان عربي

2.أن تكون من كلام الله والأذكار الشرعية الصحيحة

3.ألا يعتقد أنها تنفع بذاتها بل بإذن الله

  • من الأداب التي ينبغي للمعالج الذي يعمل بمهنه العلاج أن يلتزم بها:

1.قوة اليقين بأن القرآن سبب للشفاء وأن الشفاء من الله وحده

2.العقيدة الصحيحة والتوكل علي الله

3.التخلق بأخلاق القرآن والعلم بأحكام الشريعة الأساسية

4.صدق التوجه إلي الله وعدم التأثر بمدح الناس أو ذمهم وسخريتهم

5.البعد عن الذنوب فإنها سبب تجرأ الشيطان علي الإنسان

6.التواضع وعدم الإستكبار وبيان أنه مجرد سبب وأن الله أنزل الشفاء بالقرآن

7.التعوذ الصحيح الذي تواطأ عليه القلب واللسان

8.تحصين نفسه وأهله بكلام الله والأذكار الشرعية الصحيحة

9.الممارسة علي يد ذي خبرة في هذا العلم

10.التمكن من كيفية العلاج والخبرة بأساليب التعامل مع الجن وقوة البصيرة

11.الاستمرار: وعدم الإلتفات للمستهزئين والصبر علي الأذي ( إِنَّا كَفَيْنَاكَ الْمُسْتَهْزِئِين َ) الحجر (95) (وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ ( الحجر (99) ( إِنَّ الَّذِينَ أَجْرَمُوا كَانُواْ مِنَ الَّذِينَ آمَنُوا يَضْحَكُونَ (29) وَإِذَا مَرُّواْ بِهِمْ يَتَغَامَزُونَ (30) وَإِذَا انقَلَبُواْ إِلَى أَهْلِهِمُ انقَلَبُواْ فَكِهِينَ (31)) المطففين

12.مراجعة النية بإستمرار : قد يمدحك الناس وقد يذمونك فجاهد نفسك والشيطان أن يستوي عندك مدح الناس وذمهم فأنت لم تقصدهم بعملك إبتداء فاحذر أن تغير نيتك

13.ضع الأولويات

14.الإنتباه إلي حالات الواسوس القهري وعدم تضييع الوقت معها

هل يجوز للراقي أخذ الأجر علي الرقية ؟

نعم يجوز له ذلك ويجوزأن يشترط القيمة

والدليل: فعل الصحابي وإقرار الرسول له وعدم إنكاره عليه

ولكن نفصل المسألة بأداب طلب الأجرة :-

الصحابي اشترط الأجرة علي قوم لم يطعموهم

أخذ الأجرة عندما شفي سيد القوم اللديغ بالفعل

.عدم المبالغة وإرهاق المسلمين

و الأفضل للراقي الإكتفاء بالأجر من الله عز وجل فهو الغني سبحانه وهو خير الرازقين ومن ترك شيئا لله عوضه الله خيرا منه

الكشف علي المريض:-

يتم تمييز المصاب بالأعراض التالية :-

في اليقظة:-

1.الإحساس بأرق وقلق وصداع بدون سبب عضوي

2.وجود شئ يصد الإنسان عن ذكر الله وحب المعاصي والشهوة

3.الشكوى من انقباض في الصدر وتقلب كل الجسد أو بعض الأعضاء وتشويش في الأذان والعين

4.كثرة البكاء أو الضحك بلا سبب

5.الذهول والشرود والنسيان والتخبط في الأقوال والأفعال

6.الخوف والشك من أقرب الناس إليه

7.محاولة الإنتحار والتشكيك في وجود الله وفي الدين عموما

8.الإغماء ثم يفيق ولا يتذكر أنه أغمي عليه

9.يتكلم بكلام غير كلامه ثم ينسى ما قاله

10.حب العزلة والظلام

11.حب النوم

12.الإحساس بأن أحدا يتبعه أو يحتضنه أو يكلمه و هو لا يراه أو يري أشباحا

13.وجود كدمات أو ألم في الظهر والركبتين والذراعين والفخذين

عند النوم: - 1.كثرة الكوابيس والفزع في النوم

2.رؤية حيوانات في الرؤيا تريد إيذائه (كلب - ثعبان- قط- أسد- جمل)

3.رؤية الإنسان نفسه كأنه سيقع من مكان عالي أو يمشي وسط المقابر أو يغوص في الماء والبحار أو يطير

4.يري في الرؤيا أناس مفرطة في الطول أو القصر

5.البكاء أو الكلام أ والمشي أثناء النوم

6.إصطكاك الأسنان أثناء النوم

7.رؤية من يريد قتله أو معاشرته جنسيا

ويكفي أن يكون هناك بعض هذه الأعراض لتدل علي أن الإنسان مصاب

كيف نفرق بين المريض مرضا عضويا عاديا والمريض مرضا عضويا بسبب مس الجن ؟

إذا عجز الأطباء عن معرفة سبب المرض أو عرف المرض ودوائه وإستنفذت الأسباب بدون جدوى يكون هذا المرض بسبب مس الجن

قراءة الرقية وبدء العلاج:-

عند التأكد من إصابة أحد الناس يقرأ هو أو يقرأ أحد المسلمين عليه الرقية الشرعية وذلك بعد عمل مايلى :-

1.إخراج الصور والتماثيل من الغرفة

2.إخراج ما قد يكون مع المريض من حجاب أو تميمة

3.خلو المكان من مخالفة شرعية كإمرأة متبرجة أو رجل يلبس ذهبا أو يشرب دخانا

4.تهيئة الجو الإيماني بتعلق قلوب الحاضرين بالله وحده وتبرأ من حولك وقوتك وتستعين بالله وحده

5.في حالة علاج المرأة تكون محتشمة وتشد عليها ملابسها حتى لا تتكشف أثناء العلاج ويكون معها أحد محارمها

صيغة الرقية :-

تضع يدك علي رأس المريض وتقرأ هذه الرقية في أذنه بترتيل:-

1.أعوذ بالله من الشيطان الرجيم من همزه ونفخه ونفثه

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (1) الْحَمْدُ للّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (2) الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ (3) مَلِكِ يَوْمِ الدِّينِ (4) إِيَّاكَ نَعْبُدُ وإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ (5) اهدِنَا الصِّرَاطَ المُستَقِيمَ (6) صِرَاطَ الَّذِينَ أَنعَمتَ عَلَيهِمْ غَيرِ المَغضُوبِ عَلَيهِمْ وَلاَ الضَّالِّينَ(7) الفاتحة

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم - الم (1) ذَلِكَ الْكِتَابُ لاَ رَيْبَ فِيهِ هُدًى لِّلْمُتَّقِينَ (2) الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْغَيْبِ وَيُقِيمُونَ الصَّلاةَ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنفِقُونَ(3) والَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْكَ وَمَا أُنزِلَ مِن قَبْلِكَ وَبِالآخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ (4) أُوْلَئِكَ عَلَى هُدًى مِّن رَّبِّهِمْ وَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ (5) البقرة أعوذ بالله من الشيطان الرجيم - وَاتَّبَعُواْ مَا تَتْلُواْ الشَّيَاطِينُ عَلَى مُلْكِ سُلَيْمَانَ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَكِنَّ الشَّيْاطِينَ كَفَرُواْ يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّى يَقُولاَ إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلاَ تَكْفُرْ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ وَمَا هُم بِضَآرِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلاَّ بِإِذْنِ اللّهِ وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلاَ يَنفَعُهُمْ وَلَقَدْ عَلِمُواْ لَمَنِ اشْتَرَاهُ مَا لَهُ فِي الآخِرَةِ مِنْ خَلاَقٍ وَلَبِئْسَ مَا شَرَوْاْ بِهِ أَنفُسَهُمْ لَوْ كَانُواْ يَعْلَمُونَ (102) البقرة (تكرر كثيرا)

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم - وَإِلَهُكُمْ إِلَهٌ وَاحِدٌ لاَّ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ الرَّحْمَنُ الرَّحِيمُ (163) إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَاخْتِلاَفِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ وَالْفُلْكِ الَّتِي تَجْرِي فِي الْبَحْرِ بِمَا يَنفَعُ النَّاسَ وَمَا أَنزَلَ اللّهُ مِنَ السَّمَاء مِن مَّاء فَأَحْيَا بِهِ الأرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا وَبَثَّ فِيهَا مِن كُلِّ دَآبَّةٍ وَتَصْرِيفِ الرِّيَاحِ وَالسَّحَابِ الْمُسَخِّرِ بَيْنَ السَّمَاء وَالأَرْضِ لآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَعْقِلُونَ (164) البقرة

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم - اللّهُ لاَ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لاَ تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلاَ نَوْمٌ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلاَّ بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلاَ يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلاَّ بِمَا شَاء وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ وَلاَ يَؤُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ (255) البقرة

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم - آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنزِلَ إِلَيْهِ مِن رَّبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ كُلٌّ آمَنَ بِاللّهِ وَمَلآئِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لاَ نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِّن رُّسُلِهِ وَقَالُواْ سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ (285) لاَ يُكَلِّفُ اللّهُ نَفْسًا إِلاَّ وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا لاَ تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلاَ تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلاَ تُحَمِّلْنَا مَا لاَ طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَآ أَنتَ مَوْلاَنَا فَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ (286) البقرة

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم - شَهِدَ اللّهُ أَنَّهُ لاَ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ وَالْمَلاَئِكَةُ وَأُوْلُواْ الْعِلْمِ قَآئِمَاً بِالْقِسْطِ لاَ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (18) إِنَّ الدِّينَ عِندَ اللّهِ الإِسْلاَمُ وَمَا اخْتَلَفَ الَّذِينَ أُوْتُواْ الْكِتَابَ إِلاَّ مِن بَعْدِ مَا جَاءهُمُ الْعِلْمُ بَغْيًا بَيْنَهُمْ وَمَن يَكْفُرْ بِآيَاتِ اللّهِ فَإِنَّ اللّهِ سَرِيعُ الْحِسَابِ (19) ال عمران

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم - إِنَّ رَبَّكُمُ اللّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ يَطْلُبُهُ حَثِيثًا وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ وَالنُّجُومَ مُسَخَّرَاتٍ بِأَمْرِهِ أَلاَ لَهُ الْخَلْقُ وَالأَمْرُ تَبَارَكَ اللّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ (54) ادْعُواْ رَبَّكُمْ تَضَرُّعًا وَخُفْيَةً إِنَّهُ لاَ يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ (55) وَلاَ تُفْسِدُواْ فِي الأَرْضِ بَعْدَ إِصْلاَحِهَا وَادْعُوهُ خَوْفًا وَطَمَعًا إِنَّ رَحْمَتَ اللّهِ قَرِيبٌ مِّنَ الْمُحْسِنِينَ (56) الاعراف

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم - وَأَوْحَيْنَا إِلَى مُوسَى أَنْ أَلْقِ عَصَاكَ فَإِذَا هِيَ تَلْقَفُ مَا يَأْفِكُونَ (117) فَوَقَعَ الْحَقُّ وَبَطَلَ مَا كَانُواْ يَعْمَلُونَ (118) فَغُلِبُواْ هُنَالِكَ وَانقَلَبُواْ صَاغِرِينَ (119) وَأُلْقِيَ السَّحَرَةُ سَاجِدِينَ (120) قَالُواْ آمَنَّا بِرِبِّ الْعَالَمِينَ (121) رَبِّ مُوسَى وَهَارُونَ (122) الاعراف ( تكرر كثيرا خاصة (وَأُلْقِيَ السَّحَرَةُ سَاجِدِينَ) )

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم - فَلَمَّا أَلْقَواْ قَالَ مُوسَى مَا جِئْتُم بِهِ السِّحْرُ إِنَّ اللّهَ سَيُبْطِلُهُ إِنَّ اللّهَ لاَ يُصْلِحُ عَمَلَ الْمُفْسِدِينَ (81) وَيُحِقُّ اللّهُ الْحَقَّ بِكَلِمَاتِهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُجْرِمُونَ (82) يونس ( تكرر كثيرا خاصة (إِنَّ اللّهَ سَيُبْطِلُهُ) )

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم - إِنَّمَا صَنَعُوا كَيْدُ سَاحِرٍ وَلَا يُفْلِحُ السَّاحِرُ حَيْثُ أَتَى (69)

طه (   تكرر كثيرا  )

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم - أَفَحَسِبْتُمْ أَنَّمَا خَلَقْنَاكُمْ عَبَثًا وَأَنَّكُمْ إِلَيْنَا لَا تُرْجَعُونَ (115) فَتَعَالَى اللَّهُ الْمَلِكُ الْحَقُّ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْكَرِيمِ (116) وَمَن يَدْعُ مَعَ اللَّهِ إِلَهًا آخَرَ لَا بُرْهَانَ لَهُ بِهِ فَإِنَّمَا حِسَابُهُ عِندَ رَبِّهِ إِنَّهُ لَا يُفْلِحُ الْكَافِرُونَ (117) وَقُل رَّبِّ اغْفِرْ وَارْحَمْ وَأَنتَ خَيْرُ الرَّاحِمِينَ (118) المؤمنون

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم - وَالصَّافَّاتِ صَفًّا (1) فَالزَّاجِرَاتِ زَجْرًا (2) فَالتَّالِيَاتِ ذِكْرًا (3) إِنَّ إِلَهَكُمْ لَوَاحِدٌ (4) رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَرَبُّ الْمَشَارِقِ (5) إِنَّا زَيَّنَّا السَّمَاء الدُّنْيَا بِزِينَةٍ الْكَوَاكِبِ (6) وَحِفْظًا مِّن كُلِّ شَيْطَانٍ مَّارِدٍ (7) لَا يَسَّمَّعُونَ إِلَى الْمَلَإِ الْأَعْلَى وَيُقْذَفُونَ مِن كُلِّ جَانِبٍ (8) دُحُورًا وَلَهُمْ عَذَابٌ وَاصِبٌ (9) إِلَّا مَنْ خَطِفَ الْخَطْفَةَ فَأَتْبَعَهُ شِهَابٌ ثَاقِبٌ(10) الصافات

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم - وَإِذْ صَرَفْنَا إِلَيْكَ نَفَرًا مِّنَ الْجِنِّ يَسْتَمِعُونَ الْقُرْآنَ فَلَمَّا حَضَرُوهُ قَالُوا أَنصِتُوا فَلَمَّا قُضِيَ وَلَّوْا إِلَى قَوْمِهِم مُّنذِرِينَ (29) قَالُوا يَا قَوْمَنَا إِنَّا سَمِعْنَا كِتَابًا أُنزِلَ مِن بَعْدِ مُوسَى مُصَدِّقًا لِّمَا بَيْنَ يَدَيْهِ يَهْدِي إِلَى الْحَقِّ وَإِلَى طَرِيقٍ مُّسْتَقِيمٍ (30) يَا قَوْمَنَا أَجِيبُوا دَاعِيَ اللَّهِ وَآمِنُوا بِهِ يَغْفِرْ لَكُم مِّن ذُنُوبِكُمْ وَيُجِرْكُم مِّنْ عَذَابٍ أَلِيمٍ (31) وَمَن لَّا يُجِبْ دَاعِيَ اللَّهِ فَلَيْسَ بِمُعْجِزٍ فِي الْأَرْضِ وَلَيْسَ لَهُ مِن دُونِهِ أَولِيَاء أُوْلَئِكَ فِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ (32) الاحقاف

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم - يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ وَالْإِنسِ إِنِ اسْتَطَعْتُمْ أَن تَنفُذُوا مِنْ أَقْطَارِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ فَانفُذُوا لَا تَنفُذُونَ إِلَّا بِسُلْطَانٍ (33) فَبِأَيِّ آلَاء رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ (34) يُرْسَلُ عَلَيْكُمَا شُوَاظٌ مِّن نَّارٍ وَنُحَاسٌ فَلَا تَنتَصِرَانِ (35) فَبِأَيِّ آلَاء رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ (36) الرحمن

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم - لَوْ أَنزَلْنَا هَذَا الْقُرْآنَ عَلَى جَبَلٍ لَّرَأَيْتَهُ خَاشِعًا مُّتَصَدِّعًا مِّنْ خَشْيَةِ اللَّهِ وَتِلْكَ الْأَمْثَالُ نَضْرِبُهَا لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ (21) هُوَ اللَّهُ الَّذِي لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ عَالِمُ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ هُوَ الرَّحْمَنُ الرَّحِيمُ (22) هُوَ اللَّهُ الَّذِي لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْمَلِكُ الْقُدُّوسُ السَّلَامُ الْمُؤْمِنُ الْمُهَيْمِنُ الْعَزِيزُ الْجَبَّارُ الْمُتَكَبِّرُ سُبْحَانَ اللَّهِ عَمَّا يُشْرِكُونَ (23) هُوَ اللَّهُ الْخَالِقُ الْبَارِئُ الْمُصَوِّرُ لَهُ الْأَسْمَاء الْحُسْنَى يُسَبِّحُ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (24) الحشر

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم - قُلْ أُوحِيَ إِلَيَّ أَنَّهُ اسْتَمَعَ نَفَرٌ مِّنَ الْجِنِّ فَقَالُوا إِنَّا سَمِعْنَا قُرْآنًا عَجَبًا (1) يَهْدِي إِلَى الرُّشْدِ فَآمَنَّا بِهِ وَلَن نُّشْرِكَ بِرَبِّنَا أَحَدًا (2) وَأَنَّهُ تَعَالَى جَدُّ رَبِّنَا مَا اتَّخَذَ صَاحِبَةً وَلَا وَلَدًا (3) وَأَنَّهُ كَانَ يَقُولُ سَفِيهُنَا عَلَى اللَّهِ شَطَطًا (4) وَأَنَّا ظَنَنَّا أَن لَّن تَقُولَ الْإِنسُ وَالْجِنُّ عَلَى اللَّهِ كَذِبًا (5) وَأَنَّهُ كَانَ رِجَالٌ مِّنَ الْإِنسِ يَعُوذُونَ بِرِجَالٍ مِّنَ الْجِنِّ فَزَادُوهُمْ رَهَقًا (6) وَأَنَّهُمْ ظَنُّوا كَمَا ظَنَنتُمْ أَن لَّن يَبْعَثَ اللَّهُ أَحَدًا (7) وَأَنَّا لَمَسْنَا السَّمَاء فَوَجَدْنَاهَا مُلِئَتْ حَرَسًا شَدِيدًا وَشُهُبًا (8) وَأَنَّا كُنَّا نَقْعُدُ مِنْهَا مَقَاعِدَ لِلسَّمْعِ فَمَن يَسْتَمِعِ الْآنَ يَجِدْ لَهُ شِهَابًا رَّصَدًا (9) الجن

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم - قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ (1) اللَّهُ الصَّمَدُ (2) لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ (3) وَلَمْ يَكُن لَّهُ كُفُوًا أَحَدٌ (4) الاخلاص

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم - قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ (1) مِن شَرِّ مَا خَلَقَ (2) وَمِن شَرِّ غَاسِقٍ إِذَا وَقَبَ (3) وَمِن شَرِّ النَّفَّاثَاتِ فِي الْعُقَدِ (4) وَمِن شَرِّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ (5) الفلق ( تكرر كثيرا خاصة (وَمِن شَرِّ النَّفَّاثَاتِ فِي الْعُقَدِ) )

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم - قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ (1) مَلِكِ النَّاسِ (2) إِلَهِ النَّاسِ (3) مِن شَرِّ الْوَسْوَاسِ الْخَنَّاسِ (4) الَّذِي يُوَسْوِسُ فِي صُدُورِ النَّاسِ (5) مِنَ الْجِنَّةِ وَ النَّاسِ (6) الناس ويمكن للمعالج أن يقرأ أي آيات القرآن وبأي عدد فالقرآن كله شفاء

مع ملاحظة الضغط على الحروف أثناء القراءة

و تكون نيتك شفاء المريض وإبعاد الجني من جسد المريض وليس نطق الجني فالنبي أوصانا بعدم تمني لقاء العدو وإذا لقينا أن نصبر قال تعالي ( إِنَّ الشَّيْطَانَ لَكُمْ عَدُوٌّ فَاتَّخِذُوهُ عَدُوًّا ِ) فاطر (6) رابعا : إذا حضر الجني كيف نعرفه: -

بعض علامات ظهور الجني:-

•رعشة شديدة في الجسد أو في الأطراف

•انتفاضة شديدة

•تغميض العينين أو طرفهما طرفا شديدا

•البكاء أو الضحك أو الصراخ

•يتكلم الجني علي لسان المريض

عندها يسأل المعالج الجني أسئلة مختصرة :-

ما اسمك؟ – ما دينك؟ – ما سبب دخولك الجسم؟ – هل معك غيرك في الجسد؟ – أين تسكن في الجسد ؟

ثم يأمره بالخروج بعد أخذ العهد أن لا يعود للجسد أبدا

ويلقي السلام

( صيغة العهد : أقسم بالله العظيم أن أخرج من هذا الجسد ولن أعود إليه أبدا السلام عليكم )

ثم للتأكد من صدقه وكذبه تقرأ الرقية مرة ثانية

إذا لم يتأثر المريض فقد خرج الجني والحمد لله

وإذا ظهرت عليه الأعراض يتم إعطاء المريض برنامجا عبارة عن :-

1 - قراءة سورة البقرة يوميا

2 - قراءة الآيات المناسبة للحالة وتكرارها (عين أو مس أو سحر )

فصل في التعامل مع الجني وتنبيهات للمعا لجين:

•لا تكثر في الكلام مع الجني غير الأسئلة السابقة

•إذا بكي المريض بكاء شديد رغما عنه فهذه الحالة حالة سحر فكرر آيات السحر

•إذا هددك الجني وصرخ وتوعد فلا تخف ولكن اضربه وأدبه واقرأ عليه آيات العذاب فسيسكن بإذن الله واقرأ قوله تعالي ( إِنَّ كَيْدَ الشَّيْطَانِ كَانَ ضَعِيفًا ) النساء (76)

•إذا سبك الجني أو سخر منك فلا تغضب لنفسك وجدد نيتك للعمل لله وحده

•إذا حضر الجني وعاند وأصر علي عدم الخروج اقرأ آيات الرقية والعذاب علي ماء واسقها له وامسح أطراف ووجه المريض فسيتألم الجني – ويخرج بإذن الله

•في حالة قراءة الرقية وتأخر خروج الجني تكرر الآيات التي تؤذي الجني وهذه تختلف من حالة إلي أخري وتأتي للمعالج خبرة بعد مدة بتوفيق الله عز وجل أولا ثم بتكرار علاج الحالات

في حالة خروج الجني

•استحضر نعمة الله عليك وذكر المريض وأهله بنعمة الله

•الجني كذوب وقد يصدق أحيانا فلا تصدق لأنه يريد الوقيعة بين المريض وأقاربه ومعارفه ليشغل المريض والمعالج وقد يخبرك بأشياء فلا ترددها

•من صفات الجني الخداع فعندما يضيق المعالج عليه الحصار بالقراءة يحاول تعطيل المعالج بالكلام معه أو سبه أو تهديده أو مدحه أو ذكر أسماء وفي حالة من الحالات ذكر الجني أسرار لأناس يحضرون جلسة العلاج ليندهش الحاضرون وينشغل المعالج عن القراءة ويأخذ استراحة يلفظ فيها أنفاسه لذا ننصح بمداومة القراءة وعدم الجدال معه والكلام إلا أن تقول أسلم وأخرج

•علي المعالج إلتزام التواضع والأذكار والتذلل لله عز وجل وطلب النصرة من الله عز وجل وعدم الرجوع إلي الخبرة والقوة الشخصية

•إذا طلب الجني من المعالج مساعدته علي الخروج لأنه لا يستطيع لقلة خبرته أو صغر سنه يقرأ عليه المعالج سورة يس ويؤذن في أذن المريض

•إذا هرب الجني وأردت إحضاره لإخراجه تقرأ عليه (يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ وَالْإِنسِ إِنِ اسْتَطَعْتُمْ أَن تَنفُذُوا مِنْ أَقْطَارِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ فَانفُذُوا لَا تَنفُذُونَ إِلَّا بِسُلْطَانٍ) الرحمن (33)

( إِنَّهُ مِن سُلَيْمَانَ وَإِنَّهُ بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (30) أَلَّا تَعْلُوا عَلَيَّ وَأْتُونِي مُسْلِمِينَ (31) )  النمل

( أَيْنَ مَا تَكُونُواْ يَأْتِ بِكُمُ اللّهُ جَمِيعًا إِنَّ اللّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ ) البقرة (148) ( وَلَقَدْ عَلِمَتِ الْجِنَّةُ إِنَّهُمْ لَمُحْضَرُونَ ( الصافات (158) ( وَإِن كُلٌّ لَّمَّا جَمِيعٌ لَّدَيْنَا مُحْضَرُونَ ) يس (32)

بالنسبة لعلاج العين:

تقرأ نفس الرقية السابقة وتكثر من الإستعاذة والدعاء فهذا يؤثر علي العين جدا

•العين جزء من روح العائن

•قد تتكلم العين وتصرخ

•علي المعالج أن يأمرها بالنزول في القدم والخروج

•يقرأ هذه الآيات لعل الله ينفع بها في علاج للعين

( وَلَوْلَا إِذْ دَخَلْتَ جَنَّتَكَ قُلْتَ مَا شَاء اللَّهُ لَا قُوَّةَ إِلَّا بِاللَّهِ (الكهف (39)

( قَالُواْ ادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيِّن لَّنَا مَا لَوْنُهَا قَالَ إِنَّهُ يَقُولُ إِنّهَا بَقَرَةٌ صَفْرَاء فَاقِعٌ لَّوْنُهَا تَسُرُّ النَّاظِرِينَ) البقرة (69(

( أَمْ يَحْسُدُونَ النَّاسَ عَلَى مَا آتَاهُمُ اللّهُ مِن فَضْلِهِ ) النساء (54(

( وَإِن يَكَادُ الَّذِينَ كَفَرُوا لَيُزْلِقُونَكَ بِأَبْصَارِهِمْ لَمَّا سَمِعُوا الذِّكْرَ وَيَقُولُونَ إِنَّهُ لَمَجْنُونٌ (القلم (51) ( فَنَظَرَ نَظْرَةً فِي النُّجُومِ (88) فَقَالَ إِنِّي سَقِيمٌ (89) ) الصافات

( فَارْجِعِ الْبَصَرَ هَلْ تَرَى مِن فُطُورٍ (3) ثُمَّ ارْجِعِ الْبَصَرَ كَرَّتَيْنِ يَنقَلِبْ إِلَيْكَ الْبَصَرُ خَاسِئاً وَهُوَ حَسِيرٌ (4)) الملك

( لَخَلْقُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ أَكْبَرُ مِنْ خَلْقِ النَّاسِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ ) غافر(57(

) وَجَعَلْنَا مِن بَيْنِ أَيْدِيهِمْ سَدًّا وَمِنْ خَلْفِهِمْ سَدًّا فَأَغْشَيْنَاهُمْ فَهُمْ لاَ يُبْصِرُونَ ) يس (9(

( وَلَوْ نَشَاء لَطَمَسْنَا عَلَى أَعْيُنِهِمْ فَاسْتَبَقُوا الصِّرَاطَ فَأَنَّى يُبْصِرُونَ ) يس (66)

•يقرأ ما أراد من الآيات الآخري

الآيات التي تؤذي الجني:- ويمكن للمعالج إستعمالها عند رفض الجني الخروج أو معاندته وإستكباره

وهي تؤذي الجني جدا وتحرقه وتعذبه وقد تقتله حتي أن بعض من المرضي رأي الجني يحترق بفضل الله وحده ثم بقراءة هذه الآيات وغيرها وهذه بعض منها:-

إِنَّ شَجَرَةَ الزَّقُّومِ (43) طَعَامُ الْأَثِيمِ (44) كَالْمُهْلِ يَغْلِي فِي الْبُطُونِ (45) كَغَلْيِ الْحَمِيمِ (46) خُذُوهُ فَاعْتِلُوهُ إِلَى سَوَاء الْجَحِيمِ (47) ثُمَّ صُبُّوا فَوْقَ رَأْسِهِ مِنْ عَذَابِ الْحَمِيمِ (48) ذُقْ إِنَّكَ أَنتَ الْعَزِيزُ الْكَرِيمُ (49)

الدخان
هَذَانِ خَصْمَانِ اخْتَصَمُوا فِي رَبِّهِمْ فَالَّذِينَ كَفَرُوا قُطِّعَتْ لَهُمْ ثِيَابٌ مِّن نَّارٍ يُصَبُّ مِن فَوْقِ رُؤُوسِهِمُ الْحَمِيمُ (19) يُصْهَرُ بِهِ مَا فِي بُطُونِهِمْ وَالْجُلُودُ (20) وَلَهُم مَّقَامِعُ مِنْ حَدِيدٍ (21) كُلَّمَا أَرَادُوا أَن يَخْرُجُوا مِنْهَا مِنْ غَمٍّ أُعِيدُوا فِيهَا وَذُوقُوا عَذَابَ الْحَرِيقِ (22) 

الحج

إِنَّ الَّذِينَ يَأْكُلُونَ أَمْوَالَ الْيَتَامَى ظُلْمًا إِنَّمَا يَأْكُلُونَ فِي بُطُونِهِمْ نَارًا وَسَيَصْلَوْنَ سَعِيرًا (10) النساء

فَأَصَابَهَا إِعْصَارٌ فِيهِ نَارٌ فَاحْتَرَقَتْ البقرة 266

وَيْلٌ لِّكُلِّ هُمَزَةٍ لُّمَزَةٍ (1) الَّذِي جَمَعَ مَالًا وَعَدَّدَهُ (2) يَحْسَبُ أَنَّ مَالَهُ أَخْلَدَهُ (3) كَلَّا لَيُنبَذَنَّ فِي الْحُطَمَةِ (4) وَمَا أَدْرَاكَ مَا الْحُطَمَةُ (5) نَارُ اللَّهِ الْمُوقَدَةُ (6) الَّتِي تَطَّلِعُ عَلَى الْأَفْئِدَةِ (7) إِنَّهَا عَلَيْهِم مُّؤْصَدَةٌ (8) فِي عَمَدٍ مُّمَدَّدَةٍ (9) الهمزة

إِنَّ الَّذِينَ فَتَنُوا الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ ثُمَّ لَمْ يَتُوبُوا فَلَهُمْ عَذَابُ جَهَنَّمَ وَلَهُمْ عَذَابُ الْحَرِيقِ (10) البروج

وَالصَّافَّاتِ صَفًّا (1) فَالزَّاجِرَاتِ زَجْرًا (2) فَالتَّالِيَاتِ ذِكْرًا (3) إِنَّ إِلَهَكُمْ لَوَاحِدٌ (4) رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَرَبُّ الْمَشَارِقِ (5) إِنَّا زَيَّنَّا السَّمَاء الدُّنْيَا بِزِينَةٍ الْكَوَاكِبِ (6) وَحِفْظًا مِّن كُلِّ شَيْطَانٍ مَّارِدٍ (7) لَا يَسَّمَّعُونَ إِلَى الْمَلَإِ الْأَعْلَى وَيُقْذَفُونَ مِن كُلِّ جَانِبٍ (8) دُحُورًا وَلَهُمْ عَذَابٌ وَاصِبٌ (9) إِلَّا مَنْ خَطِفَ الْخَطْفَةَ فَأَتْبَعَهُ شِهَابٌ ثَاقِبٌ (10) الصافات1-10

يَا مَعْشَرَ الْجِنِّ وَالْإِنسِ إِنِ اسْتَطَعْتُمْ أَن تَنفُذُوا مِنْ أَقْطَارِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ فَانفُذُوا لَا تَنفُذُونَ إِلَّا بِسُلْطَانٍ (33) فَبِأَيِّ آلَاء رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ (34) يُرْسَلُ عَلَيْكُمَا شُوَاظٌ مِّن نَّارٍ وَنُحَاسٌ فَلَا تَنتَصِرَانِ (35) فَبِأَيِّ آلَاء رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ (36) الرحمن

فَأَرَادُوا بِهِ كَيْدًا فَجَعَلْنَاهُمُ الْأَسْفَلِينَ (98)

الصافات

وَأَرَادُوا بِهِ كَيْدًا فَجَعَلْنَاهُمُ الْأَخْسَرِينَ (70) الأنبياء

صُمٌّ بُكْمٌ عُمْيٌ فَهُمْ لاَ يَرْجِعُونَ (18) أَوْ كَصَيِّبٍ مِّنَ السَّمَاء فِيهِ ظُلُمَاتٌ وَرَعْدٌ وَبَرْقٌ يَجْعَلُونَ أَصْابِعَهُمْ فِي آذَانِهِم مِّنَ الصَّوَاعِقِ حَذَرَ الْمَوْتِ واللّهُ مُحِيطٌ بِالْكافِرِينَ (19) يَكَادُ الْبَرْقُ يَخْطَفُ أَبْصَارَهُمْ كُلَّمَا أَضَاء لَهُم مَّشَوْاْ فِيهِ وَإِذَا أَظْلَمَ عَلَيْهِمْ قَامُواْ وَلَوْ شَاء اللّهُ لَذَهَبَ بِسَمْعِهِمْ وَأَبْصَارِهِمْ إِنَّ اللَّه عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (20) البقرة

علاج بعض الإبتلاءات المتكررة:

1.علاج مس العشق:

•تكرار قراءة الرقية الشرعية وقراءة البقرة يوميا

•قراءة سورة النور ويوسف يوميا

•تكرارالآيات

وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُم مِّنْ أَنفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُم مَّوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ (21) الروم

وَقَالَ نِسْوَةٌ فِي الْمَدِينَةِ امْرَأَةُ الْعَزِيزِ تُرَاوِدُ فَتَاهَا عَن نَّفْسِهِ قَدْ شَغَفَهَا حُبًّا إِنَّا لَنَرَاهَا فِي ضَلاَلٍ مُّبِينٍ (30) يوسف

يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُواْ رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا النساء (1)

هُوَ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَجَعَلَ مِنْهَا زَوْجَهَا لِيَسْكُنَ إِلَيْهَا (189) الأعراف

خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ ثُمَّ جَعَلَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَأَنزَلَ لَكُم مِّنْ الْأَنْعَامِ ثَمَانِيَةَ أَزْوَاجٍ يَخْلُقُكُمْ فِي بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ خَلْقًا مِن بَعْدِ خَلْقٍ فِي ظُلُمَاتٍ ثَلَاثٍ ذَلِكُمُ اللَّهُ رَبُّكُمْ لَهُ الْمُلْكُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ فَأَنَّى تُصْرَفُونَ (6) الزمر

- قراءة آيات العذاب

•قراءة الآيات التي يلاحظ المعالج أن تكرارها يؤذي الجني أو الجنية

2.علاج المربوط عن زوجته:-

• تكرار قراءة الرقية الشرعية وقراءه البقرة يوميا

•قراءة آية الكرسي وآيات السحر والإخلاص والمعوذتين علي ماء بعد صبه علي ورق سدر (نبق )

ثم دقه أو فرمه ( لإستخراج المادة اللزجة التي فيه (

ثم يشرب المريض ويغتسل في مكان غير الحمام

ويلقي الماء المتبقي في زرع أو يرشه في أرجاء المنزل ويكرر ذلك

3.علاج الوسواس:

•قراءة الرقية الشرعية وقراءه البقرة يوميا

•قراءة ( هُوَ الْأَوَّلُ وَالْآخِرُ وَالظَّاهِرُ وَالْبَاطِنُ وَهُوَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ (3) ) الحديد وذلك عن ابن عباس لمن اشتكى له الوسواس

•قراءة سورة الناس وتكرر كثيرا

4.علاج ضيق الصدر : النبي أخبر من اشتكي له ضيق في صدره أن يقرأ ( ألم نشرح لك صدرك ) سورة الشرح

إختيار الآيات قد يسأل سائل من أين أتيتم بإختيار الآيات التي تقرأ لكل حالة ؟

فالرد عليه من وجهين :-

أولا: أن أصل ذلك مباح لأنه من القرآن وعموم الدليل معنا ومن خصص يلزمه الدليل والقاعدة (يبقى العام على عمومه حتى يأتى مايخصصه)

ثانيا: أن الأصل في التجارب في العلاج أنها جائزة بشروط :

1.ألا تحل حراما ولا تحرم حلالا

2.لا تشتمل علي بدعة

3.لا تتعارض مع صريح القرآن والسنة وإجماع الأمة

4.غير ملزمة

قد يتأخر الشفاء لاسباب يعلمها الله عز وجل وحكمته سبحانه وقدره الذي دائما به الخيروإن كان ظاهره الشر ( المرأة السوداء كان طريقها إلي الجنة هو الصرع وكانت تستطيع أن تطلب من النبي أن يدعو لها بالشفاء ولكن صبرت عندما علمت أن الجزاء هو الجنة

وهل تريد أفضل من الجنة!!!

ولكن تأمل كيف طلبت ما يبعدها عن النار وهو ألا يتكشف جسدها.. سبحان الله

ومن أسباب تأخر الشفاء:-

1.قد يحب الله سماع دعاء المريض فيؤجل إستجابة دعائه وهذه علامة حب لمن يفهمها

2.وجود مظالم لم ترد

3.ضعف اليقين عند المريض أن القرآن شفاء بإذن الله مثال ( مريض يحفظ القرآن ويقرأه تأخر شفاؤه لهذا السبب رغم مدوامته علي الرقية ومريض أخر ضعيف الإلتزام ولكن قرأ الرقية مرات معدودة بنفسه مع اليقين وتم شفاؤه بفضل الله

4.ضعف حسن الظن بالله

5.سيطرة الجن علي الإنس وزرع فكرة بداخله أنه لا فائدة من الرقية وقراءة القرآن وهذا كثير جدا

6.الإنقطاع عن قراءة الرقية واستعجال الشفاء وعدم الصبر ونتذكر قول عمر بن الخطاب رضي الله عنه ( اللهم إني أعوذ بك من جلد الفاجر وعجز الثقة )

متفرقات :-

هل يستطيع الجني أن يؤذي المعالج ؟

يستطيع إذا كان الجني مارد أو من العفاريت والمعالج ضعيفا جهل دينه وعقيدته أو ضعيف التجربة في هذا المجال فله أن يحيل المريض إلي غيره بعد أن يفعل ما بوسعه ولا حرج عليه (لاَ يُكَلِّفُ اللّهُ نَفْسًا إِلاَّ وُسْعَهَا ) البقرة 286

هل يظهر الجن:- نعم قد يظهر أحيانا على صورة إنسى وقد جاء يوم بدر علي صورة سراقة بن مالك بن جعشم (لاَ غَالِبَ لَكُمُ الْيَوْمَ مِنَ النَّاسِ وَإِنِّي جَارٌ لَّكُمْ ) الأنفال 48 وكلم أبا هريرة فى الحديث السابق

ينبغي عدم الخوف أو خجل الإنسان من إصابته بالمس أو السحر أو العين وينبغي عليه أن يعامله كأنه أي مرض عادي ويأخذ بالأسباب المشروعة ويطلب الشفاء

ينبغي لكل مسلم أن يتعلم الرقية لرقية نفسه وأهله ومحارمه

وهناك أمثلة واقعية عن بعض الأخوة الذين تعلموا الرقية خصيصا لرقية محارمهم وهذه غيرة محمودة نسأل الله أن يتقبلها منهم

وينبغي عدم التوسع في رقية النساء غير المحارم . إذا كان المصاب يعاني من أعراض أو آلام وعند الإلتزام والمدوامة علي الرقية زاد الألم أو نقص فهذا دلالة علي إحتياج المصاب للرقية الشرعية وإذا لم يطرأ أي تغير فعلي الشخص مراجعة طبيب متخصص بذلك الألم

إذا بدأ الشخص الرقية ثم تركها قبل الشفاء التام فقد يعاوده التعب أكثر من السابق بأضعاف لذا يجب علي الشخص المداومة علي الرقية حتي الإرتياح التام

•الشيطان يقول أهلكت بنى آدم بالذنوب فأهلكونى بلا إله إلا الله والإستغفار فأهلكتهم بالأهواء حتي يحسبون أنهم مهتدون فلا يستغفرون ) ذكره الإمام ابن القيم في الوابل الصيب ص 114 فعلينا بالمداومة على الإستغفار

•(المؤمن يضنى شيطانه كما يضنى أحدكم بعيره في السفر) رواه احمد عن أبي هريرة

•الجن ديانته تختلف كاختلاف ديانات البشر مسلم فاسق ومسلم تقي وكافر و عابد أصنام و يهودي و نصراني وهذا من سورة الجن

•كل مسلم يستطيع معالجة نفسه أولا بالقراءة فإن لم يستطع فعليه بالسماع والإغتسال بالماء المقروء عليه والمسح علي جسمه بالزيت المقروء عليه ثم يحاول القراءة فيستطيع بإذن الله فصاحب الحاجة أنصح لنفسه وهو أحرص الناس علي معالجة نفسه 'نص غليظ